اخر الاخبار
تابعونا

بالأسماء- 132 شهيدا منذ بداية العام

تاريخ النشر: 2022-08-11 15:10:45
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

ام الفحم: تكريس المخيمات الصيفية للطلاب لسد الفجوات التعليمية التي خلّفتها الكورونا

*198 الف طالب عربي في المرحلة الاعدادية والثانوية خرجوا الى العطلة الصيفية *

*7300 طالب وطالبة بالمرحلة الاعدادية والثانوية يخرجون للعطلة الصيفية في ام الفحم*

صالح حسن معطي

خرج الى العطلة الصيفية يوم الاثنين الماضي 20.06.2022 ، 198 الف طالب عربي في المرحلة الاعدادية والثانوية، من اصل 793,600 طالب من جميع أنحاء الدولة.

للحديث عن هذا العام الدراسي (2022-2023) ، بعد جائحة الكورونا التي اجتاحات البلاد  مطلع العام 2020 ، وتسببت بتغييرات في طرق وأساليب لتعليم ، الذي تحول من الوجاهي الى التعليم عن بعد بواسطة تقنبة ال-"زوم" ، التقى مراسل موقع وصحيفة الصنارة مع طواقم تعليمية ولجان اولياء امور طلاب .

 

 

*المخيمات الصيفية تواصل عملها لسد فجوات جائحة الكورونا*

المحامي رياض جمال محاميد ، رئيس لجنة اولياء امور الطلاب المحلية في مدينة ام الفحم قال :" اختتمنا هذا الاسبوع العام الدراسي لطلاب المرحلة الاعدادية والثانوية ، نتمنى عطلة سعيدة للطلاب وتوخي الحذر والسلامة . نشكر الطواقم التدريسية على مجهودها الكبير الذي بذلته لسد الفجوات التي خلفتها الكورونا مع الطلاب ، خاصة وان المدارس الاعدادية والابتدائية في مدينة ام الفحم لم تتوقف منذ نهاية العام الدراسي الماضي 2020-2021 ، حيث اقيمت مخيمات لطلاب المدارس لتعويض الطلاب عن الاشهر التي تعلموا من خلالها عن بُعد ، وكانت هذه المخيمات التعليمية تتمحور حول المواضيع الاساسية والمهمة وهي اللغة العربية والعبرية والانجليزية والرياضيات ، واستمرت حتى نهاية العام الدراسي الحالي ، وستنطلق مرة اخرى بعد عيد الاضحى المبارك ".

 

*تم تكثيف العمل على الطلاب المتواجدين حالياً بالصف الثاني والصف الثامن*

وأضاف رياض جمال :" حسب رأيي قسم المعارف في بلدية ام الفحم ،مع ادارات المدارس، استطاع  تقليص فجوات جائحة الكورونا بشكل كبير وهذا انجاز عظيم يعود لهم ، خاصة لطلاب المدارس الابتدائية المتواجدين الان في الصف الثاني ابتدائي الذين بدأوا عامهم الاول في الصف الاول بالتعليم عن بعد ، وطلاب الصف الثامن حالياً الذين كانوا العام الماضي بالصف السابع ايضاً لم يدخلوا الى اجواء المدارس الاعدادية كما يجب ولكن الجهات المسؤولة بالتعاون مع لجنة اولياء امور الطلاب المحلية استطاعت جميعاً التكاتف ودعم الطلاب وتحقيق نتائج كبيرة على ارض الواقع لتقليص هذه الفجوات ، ونتمنى ان لا تعود هذه الجائحة مرة اخرى حتى نستطيع اكمال المشروع مع الطلاب بشكل كامل".

 

* كان عاماً مليئاً بخلطة من التحديات المتنوعة والمتعددة*

د. محمد خالد جبارين ، مدير مدرسة وادي النسور الاعدادية في مدينة ام الفحم قال للصنارة :" اختتمنا هذا الاسبوع العام الدراسي ، الذي كان مليئا بخلطة من التحديات المتنوعة والمتعددة ، خاصة واننا ابتدئنا عامنا الدراسي بإصابات كورونا مرتفعة في البلاد ، وتعاملنا بحذر شديد مع الجائحة ولكن الحمد لله استطعنا التغلب عليها واكملنا طريقنا بشكل اعتيادي ، وعاد الطلاب الى مقاعد الدراسة . كانت هناك فجوات تعليمية وتربوية نتيجة فترة الكورونا ، وكانت لدينا خطة عمل مركبة شارك فيها المعلمون والمعلمات والهيئات التدريسية وجناح المعارف في بلدية ام الفحم ووزارة التربية والتعليم ، واستطعنا خوض مشوار طويل بها ، طموحنا هو ان نحاول قدر الامكان اغلاق هذه الفجوات ، لدينا خطة عمل خلال العطلة الصيفية ايضاً لسد هذه الفجوات ، حيث سنخصص دورات تعليمية للطلاب بالمواضيع الاساسية " اللغة العربية والانجليزية والرياضيات " ، التي حصلت بها فجوة تعليمية ".

 

*بذلنا جهود مضاعفة بسبب جائحة الكورونا*

وحول الجهود المبذولة لسد الفجوات عن العام الدراسي الماضي الذي كان استثنائيا قال جبارين :" كان جهدا كبيرا جداً ، فق بذل المعلمون جهدا مضاعفا بسبب هذه الجائحة ، على مستوى ادخال خطط تداخل معمقة للطلاب ، على مستوى معالجة طلاب بشكل فرداني ، وادخال خطط تعليمية خارجية ساعدت على سد هذه الفجوات ، وقد اضطررنا لملائمة خطط العمل الى حد ان تكون خطط تعليمية وتربوية ملائمة لسد هذه الفجوات".

 

*قررنا اضافة ساعتين تعليميتين بشكل اسبوعي للطلاب عن طريق الزوم*

وحول نتائج التعليم عن بعد "الزوم" والتعليم الوجاهي قال جبارين :" لا شك ان فترة "الزوم" ، رغم صعوبتها ، كان لها جوانب ايجابية متعددة ، منها الانخراط بالعالم الالكتروني الكبير ، إذ لم نكن نتوقع ان  نلجأ للتعليم عن بعد في يوم من الايام ، وما حدث معنا هو خطة استباقية بالزمن لمدة 7 او 8 سنوات على الاقل ، خاصة وان اليوم لا يوجد طالب او معلم او اب او ام لا يعرف التعليم عن بعد او عن الانترنت ، كل هذا يعود الى  جائحة الكورونا التي اجتاحت العام والبلاد ، لكن كانت هنالك تحديات تقنية خاصة وان هنالك طلابا لم يتوفر لديهم حواسيب او انترنت بالاضافة الى الجانب الروحاني الجسدي الذي لا غنى عنه للطالب بان يلتقي بمعلميه وابناء صفه بشكل وجاهي ، ولكن بالرغم من مرور عام دراسي شبه كامل دون قيود كورونا ، نحن نتوجه لاضافة ساعة الى ساعتين تعليميتين لكل صف من خلال الزوم حتى يحافظ الطلاب على هذه الخطوة التعليمية التكنلوجية".

وأختتم جبارين حديثه :" اتمنى للطلاب عطلة سعيدة وان يخرجوا الى نقاهة ومن ثم يستعدوا الى عام دراسي جديد شيق سيكون بانتظارهم".

 

*اوضاع الكورونا تجبرنا على العمل بالعطلة الصيفية لسد الفجوات التعليمية*

المربي محمد عادل محاميد قال ل-" الصنارة":" في البداية اتمنى لكافة الطلاب عطلة صيفية سعيدة وأمنة وممتعة بعد انهاء سنة دراسية مميزة ، تذكرنا بسنوات تعليمية كانت ما قبل جائحة الكورونا ، لكن نتائج فترة الكورونا ، ما زلنا نعاني منها  نحن كمعلمين وطلاب وأهالي ، اتمنى ان يستغل الطلاب العطلة الصيفية للدراسة والمطالعة ، اعلم ان هذه العطلة الصيفية هي للراحة والاستجمام والاسترخاء وشحن طاقات بعد عام دراسي طويل ولكن اوضاع جائحة الكورونا تجبرنا  على سد فجوات جائحة الكورونا ، هذا الامر يتطلب جهدا وتعبا وتخطيطا ومتابعة من المدرسة والاهالي والطلاب ، خاصة وان معظم المدارس تستعد لتنظيم مخيمات تعليمية خلال العطلة الصيفية لسد فجوات جائحة الكورونا".

 

*الحديث يدور عن ثغرات تعليمية لمدة عام دراسي كامل ونصف*

وأضاف محاميد :" من المهم سد اي ثغرة تعليمية موجودة لدى الطلاب ، ونحن نتحدث عن ثغرات تعليمية كبيرة كانت بعام دراسي كامل ونصف عام اخر ، وهذه الثغرات لا تسد خلال عام دراسي واحد ، يجب استغلال العطل الدراسية حتى يستطيع الطالب الاندماج بشكل كامل مع المراحل التعليمية المقبل عليها".

 

 


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة