اخر الاخبار
تابعونا

بيولي يدلي باعتراف مؤلم حول ميلان

تاريخ النشر: 2022-10-06 01:55:27
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

محمود نجيدات مسؤول معرفة البلاد في وزارة المعارف : يجب التقيد بقواعد وانظمة الامن في الرحلات

في أعقاب وفاة الفتى عز الدين عوّاد غرقا في نهر الأردن الأستاذ محمود نجيدات مسؤول معرفة البلاد في وزارة المعارف ل-"الصنارة":

لضمان سلامة الطلاب يجب التقيّد بقواعد وأنظمة الوزارة الخاصة بالأمن والسلامة في الرحلات المدرسية

 *النائب أبو شحادة يقدم استجوابًا عاجلًا حول غرق الطالب عزالدين وبإجراء فحص جدي لمجريات الحادث في ظل عدم وجود طواقم إنقاذ وتأخر وصول الإسعاف*

محمد عوّاد

"لقد كان عينيّ اللتين تنيران لي الطريق وعكازتي التي  تسندني في ذهابي وإيابي الى المسجد. كان ولدا مطيعا لي ولوالدته الى أبعد الحدود منذ نعومة أظفاره ، كان محبوبا من قبل الجميع ولكن الله أحبه أكثر واسترد أمانته التي أودعنا إياها".

بهذه الكلمات وصف لي قريبي عيسى عواد ،والد الفتى المرحوم عز الدين عواد (15 عاما) الذي توفي بأجله المحتوم يوم السبت الماضي بعد أن تعرض للغرق يوم الخميس الماضي خلال رحلة مدرسية وجولة على زوارق "الكياك" في نهر الأردن ،حيث تم انتشاله وإنعاشه ونقله الى مستشفى "زيف" بحالة حرجة جدا الا أن جميع محاولات إبقائه على قيد الحياة باءت بالفشل حيث توقف قلبه في التاسعة من صباح السبت ، كما قال لي والده. 

وأضاف الوالد (وهذا أيضا ما شهد به معلمو عز الدين وجيرانه وزملاؤه في المدرسة وجميع من عرفه):"كان خلوقا ومهذبا ومؤدبا ومتفوقا بدروسه وملتزما تعاليم وآداب الدين الإسلامي وحاز على المرتبة الأولى في مسابقة تلاوة القرآن الكريم وأنهى بتفوق دورة في التخنيون وكانت رحلته الأخيرة التي لم يعد منها حيّا ضمن مجموعة طلاب المرحلة الإعدادية المتفوقين. إننا نؤمن بالقضاء والقدر وأرجو من الله أن يجمعني أنا ووالدته به في الجنة".

هذا وقد عمّ الحزن مدينة طمرة منذ شيوع خبر وفاته وحضر الآلاف الى بيت العزاء بينهم أعضاء الكنيست أسامة السعدي وسامي أبو شحادة وأيمن عودة ومنصور عباس .

 وطالب عضو الكنيست سامي أبو شحادة وزير السياحة بإجراء فحص جدي في مجريات الحادث في ظل عدم وجود طواقم انقاذ وتأخر وصول الاسعاف للمكان، والتعامل غير الجدي وعدم توفير مستلزمات الحذر والأمان التي أدت لهذه المأساة.وقال أبو شحادة:"بدون شك المأساة كبيرة والفقدان قاس وأثر فينا جميعًا ونتمنى ان تكون هذه المأساة هي الأخيرة في هذا المنتجع والذي يحتاج الى توفير طواقم انقاذ مهنية على طول المسار لمنع أي حالة من الغرق لأهلنا وابنائنا الذين يأتون بشكل يومي باعداد كبيرة وسائر الاماكن السياحية الاخرى". وأضاف:"سنتابع أمام الجهات المختصة ووزارة السياحة والمسؤولين عن هذه المنتجعات هذا الخلل الذي حصل في المنتجع ونطالبهم باخذ كافة وسائل الحيطة والحذر وفحص الحدث بشكل معمق لمنع أي نوع من هذه الحوادث مستقبلًا ". وقال:" لا شيء ممكن أن يعوض أهل واحبة عزالدين على هذا الفقدان الأليم، لكننا نرى من واجبنا الأخلاقي والإنساني بذل كل مجهود من أجل منع مثل هذه الحوادث وتوفير الأمان لابنائنا واهلنا المتواجدين في أماكن سياحية عديدة بالذات في فترة الصيف هذه".

قواعد وأنظمة الأمن خلال الرحلات المدرسية

وفي حديث مع الأستاذ محمود نجيدات مسؤول موضوع معرفة البلاد والرحلات المدرسية في وزارة التربية والتعليم حول أسس وقواعد الأمان لضمان سلامة الطلاب خلال الرحلات المدرسية قال ل-"الصنارة": "للرحلات المدرسية أهمية كبيرة في تعميق معرفة الطالب بالتعرف على معالم البلاد, وتنمية روح الصداقة والمشاركة بينه وبين زملائه وتقوية انتمائه إلى مجتمعه ومدرسته وإخراجه من النطاق التعليمي داخل جدران المدرسة, إلى نطاق تعليمي ميداني وترفيهي بين أحضان الطبيعة . فحتى تنجح الرحلة وتنفذ على جميع مركباتها التربوية والترفيهية والأمنية يجب على الطلاب التقيد بقواعد وأنظمة الأمن والسلامة  كما وردت في منشور المدير العام لوزارة المعارف الخاص بالرحلات المدرسية ، بحيث يجب إتباع ما يلي :

 

*      يجب المشي في إطار المجموعة وعدم الانحراف عن مسار الرحلة.

*    ممنوع لمس أجسام مشبوهة خوفا من انفجارها.

*      يجب عدم تعدي الحواجز / الجدران لتجنّب الدخول إلى حقول خصوصية أو حقول ألغام.

  • يجب السير بنظام وترتيب في المسار وعدم التحرش مع أي مجموعة أو أي شخص كان .

  • يجب المحافظة على النظافة (في الطبيعة,الباص,مكان المبيت,المتنزهات وغيرها).

  • عند المشي في المسار يجب المشي خلف المرشد مع عدم محاولة تقصير الطريق لأن ذلك من شأنه أن يؤدي إلى الانزلاق او السقوط .

 

  • عند زيارة المحميات الطبيعية يجب عدم اخذ أي شيء لان كل ما فيها محمي يتوجب الحفاظ عليه (عدم  إيذاء الطيور,الحيوانات, الأزهار والنباتات فيها) .

  •       يجب التزود باللوازم الشخصية الضرورية للرحلات الحقلية مثل: قبعة, مطرة ماء, طعام, حذاء وملابس ملائمة للمشي , منظار.....وغيرها.   

  • يجب التزود بكمية كافية من المياه للشرب (2-4 لتر ماء: مطرة أو اثنتين والشرب أثناء المسار).

  • يجب عدم الاقتراب من المنحدرات الحادة والخطرة خاصة في مسارات منطقة الجولان والنقب حيث الأخاديد العميقة .

  • عدم الشرب من أي مكان في الطبيعة حيث ان بعض مصادر المياه ملوثة وغير صالحة للشرب .

  • ممنوع السباحة في الأودية ومجمعات المياه الأخرى ، وممنوع دخول المياه التي تغطي منطقة فوق الركبة.

  • يجب الانصياع لتعليمات وتوجيهات مربي الصف والمرافقين الآخرين في الرحلة .

  • يجب المحافظة على الهدوء والنظام أثناء شرح المرشد .

  • أثناء الاستراحة يجب البقاء في إطار مجموعة الصف .

هذا وتجري الآن تحقيقات مع جميع الجهات ذات الشأن بوفاة عز الدين : المدرسة ، وزارة المعارف ،المرشدون والمعلمون المرافقون، مشغلو منتجع كيبوتس "هجوشريم" وزوارق "الكياك"، وفيما إذا حصلت هذه الرحلة على المصادقات المطلوبة.

 


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة