اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

ام الفحم والناصرة يتصدران القائمة| هذه هي اعلى نسبة اصابات لراكبات الدراجات النارية والهوائية

في نهاية الأسبوع الماضي, قتل اثنان من راكبي الدراجات النارية في حوادث طرق وقتل راكب آخر في وقت سابق من هذا الأسبوع. يعد عام 2021 عامًا قياسيًا صعبًا ومؤلمًا لوفيات راكبي الدراجات النارية حتى قبل أن ينتهي, حيث قُتل 79 راكبًا في حوادث الطرق ، مقابل 68 قتلوا في عام 2020 وهو أيضًا عام قياسي لوفيات راكبي الدراجات.
28.4% من ضحايا حوادث الطرق في مدينة جفعتايم في السنوات الخمس الماضية هم من سائقي الدراجات النارية وراكبي السكوتر, وهو رقم يضعها في المرتبة الأولى والأسوأ بين جميع المدن الرئيسية في إسرائيل.
قامت جمعية أور ياروك بتحليل البيانات المتعلقة بإصابات راكبي الدراجات النارية والدراجات البخارية السكوتر في حوادث الطرق في السنوات الخمس الماضية (2016-2020) في المدن التي تضم أكثر من 50 ألف ساكن والحصة النسبية للركاب المصابين من جميع ضحايا حوادث الطرق في المدينة.
وفي أم الفحم, أصيب 334 شخصًا في حوادث الطرق خلال السنوات الخمس الماضية (2016-2020) منهم 28 شخصاً من راكبي الدراجات النارية والسكوتر ويشكلون 8.4% من إجمالي عدد الإصابات في المدينة. وتأتي أم الفحم في المرتبة 21 من حيث الخطر بالنسبة لسائقي الدراجات النارية.

وفي مدينة الناصرة أصيب 492 شخصًا في حوادث طرق خلال السنوات الخمس الماضية (2016-2020) منهم 34 شخصاً من راكبي الدراجات النارية والدراجات البخارية السكوتر أي ما يعادل 6.9% من إجمالي عدد الإصابات في المدينة. واحتلت الناصرة المرتبة 23 من حيث الخطر بالنسبة لراكبي الدراجات ذات العجلتين.

وفي رهط, أصيب 148 شخصًا في حوادث طرق خلال السنوات الخمس الماضية (2016-2020) منهم أربعة أشخاص من راكبي الدراجات النارية والدراجات البخارية السكوتر ويشكلون 2.7% من إجمالي عدد الإصابات في المدينة. تحتل رهط المرتبة 34 من حيث الخطر لراكبي الدراجات ذات العجلتين.

بعد جفعتايم (100 راكب أصيبوا في حوادث الطرق في السنوات الخمس الماضية), تأتي رمات غان في المرتبة الثانية حيث قُدرت نسبة إصابة راكبي الدراجات في حوادث الطرق بـ 24.4% من إجمالي الإصابات في المدينة (393 شخصاً من راكبي الدراجات أصيبوا في حوادث الطرق). . وتأتي تل أبيب - يافا في المرتبة الثالثة حيث بلغت نسبة إصابة راكبي الدراجات في حوادث الطرق 24.4% من إجمالي الإصابات في المدينة (2,003 من راكبي الدراجات المصابين في حوادث الطرق). تقدر نسبة راكبي الدراجات في إيلات من جميع الإصابات في المدينة بنحو 20.9% (76 شخصاً من راكبي الدراجات أصيبوا في حوادث الطرق. وفي حولون (16.4%) أغلقت المدن الخمس الحمراء لراكبي الدراجات النارية والدراجات البخارية السكوتر في إسرائيل (إصابة 347 شخصاً من راكبي الدراجات في حوادث الطرق).


دائرة الإحصاء المركزية

إيريز كيتا, مدير عام جمعية أور ياروك: "يصنف المؤشر الذي أنشأناه أكثر المدن أمانًا وخطورة لراكبي الدراجات النارية وراكبي الدراجات البخارية السكوتر. يوجد في مدن غوش دان عدد كبير من راكبي الدراجات, لذلك يجب على رؤساء البلديات تحمّل مسؤولية العمل للحد من عدد المصابين في حوادث الطرق. يجب تحديد نقاط الضعف ومعالجتها بطريقة جيدة من أجل سلامة الركاب. يقدم عام 2021 للحكومة صورة قاتمة وكئيبة عندما تبرز إحدى الفئات السكانية بشكل سلبي في من بين الاصابات العالية وهم راكبو الدراجات النارية وراكبو الدراجات البخارية السكوتر. منذ سنوات تخلت الدولة عن راكبي وكانت النتيجة زيادة حادة ومستمرة في عدد القتلى من الدراجين في حوادث الطرق. يجب على وزارة المواصلات والأمان على الطرق إعداد خطة للحد من المذابح بين الركاب. يجب إعادة الأموال المأخوذة من مشروع تركيب خطوط الحماية على حواجز الحماية واستثمارها ليس فقط في الطرق الجديدة ولكن أيضًا في الطرق القديمة حيث قتل العديد من راكبي الدراجات. يجب توعية راكبي الدراجات بالقيادة الآمنة والتشجيع على تركيب أنظمة السلامة في المركبات ذات العجلتين. وسيؤدي الجمع بين التوعية والتعليم وتحسين البنية التحتية وتحسين مهارات القيادة إلى تقليل إصابات راكبي الدراجات وإنقاذ الأرواح".
2021 – عام قياسي في وفيات راكبي الدراجات
لقي 68 شخصاً من راكبي الدراجات النارية والبخارية مصرعهم في حوادث طرق عام 2020 مقارنة بـ 66 شخصاً من راكبي الدراجات في عام 2019. من الجدير بالذكر, أن عام 2020 كان عام كورونا والإغلاقات التي تضمنت انخفاضًا حادًا في حركة المركبات. بالإضافة إلى ذلك, يستمر الاتجاه المتصاعد في عدد القتلى من راكبي الدراجات للعام الرابع على التوالي ويمكن القول بالفعل أن عام 2021 هو عام قياسي في وفيات راكبي الدراجات النارية وراكبي الدراجات البخارية في حوادث الطرق. منذ بداية عام 2021 إلى 2.11 قُتل 77 شخصاً من راكبي الدراجات النارية وراكبي الدراجات البخارية, أكثر من عام 2020 بالكامل وقبلنا بشهرين كاملين آخرين.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة