اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

انتهاء مسيرة السيارات المناهضة للجريمة والعنف بعد اغلاق الشوارع المركزية في البلاد

قامت الشرطة باغلاق شارع 6 ومنعت السيارات من الانضمام لمسيرة الاحتجاج ضد العنف والجريمة، كما وأجبرت سيارات على الخروج من شارع 6 رغم مشاركتها بالمسيرة، لمحاولة عرقلة المظاهرة. 

وقال النائب السابق، د. يوسف جبارين المشارك في المسيرة: "تصرف الشرطة تعسّفي وغير قانوني ويهدف لقمع صوت الغضب واسكات صوتنا الاحتجاجي، لكننا مستمرون بالمسيرة ونقترب من مفرق كفر قاسم نحو مركز تل ابيب".

وكتب رئيس لجنة المتابعة، الرفيق محمد بركة، من قلب المسيرة: "الآن في شارع رقم 6، هذه ليس مظاهرة … هذه صرخة شعب في مواجهة الجريمة والمؤسسة الاسرائيلية التي ترعاها..حركة السير متوقفة في الاتجاهين..اذا لم ننعم بالهدوء والحياة الآمنة لن ينعم احد بالهدوء".

وقال النائب أيمن عودة: "الآن أغلقنا شارع 6 كليا وسنغلق خلال اليوم شوارع مركزية في تل أبيب، امتحاننا جميعًا هو المثابرة والتضحية والشجاعة.اذا حياة ابنائنا غير طبيعية ممنوع حياة الدولة تكون طبيعية.نريد العيش بمجتمع بدون جريمة".

وانطلقت، قبل ظهر اليوم الخميس، قافلة السيارات الاحتجاجية التي دعت لها لجنة المتابعة، ضد تواطؤ الأجهزة الرسمية، من حكومة وشرطة، مع عصابات الاجرام، واستفحال الجريمة في المجتمع العربي، من مفرق قرية كفر قرع واتجهت نحو شارع 6.


وانطلقت القافلة من مفرق كفر قرع، للتجه نحو شارع 6 لتسير ببطء وتقوم بإغلاقه مع ثلاثة شوارع رئيسية في البلاد.

وكان رئيس لجنة المتابعة محمد بركة، قد دعى الى أوسع مشاركة في المظاهرة التي تأتي في أيام يتصاعد فيها الغضب الشعبي على استفحال الجريمة، وبعد مظاهرتين في الناصرة وسخنين، وبمشاركة عائلات من أهالي الضحايا. 

وشدد بركة على رفض المتابعة لكل محاولة من المؤسسة الحاكمة وغيرها، القاء المسؤولية على عاتق جماهيرنا العربية والقيادات السياسية والمجتمعية، وأكد أن لدى الشرطة كل الوسائل لاجتثاث هذه الظاهرة، كما فعلت في الشارع اليهودي في سنوات خلت، ولم تطلب استشارة ومساعدة "القيادات اليهودية".

وكانت المتابعة قد حذرت من جعل مكافحة الجريمة قضية امنية عسكرية من خلال استقدام الجيش والمخابرات واستعمال انظمة الطوارئ فمجتمعنا لا يمكن ان يقبل ان تنحصر خياراته بين سطوة عصابات الاجرام او سطوة حكم عسكري.

 

 

 

 

 

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة