اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

إدارة بايدن تتراجع عن اعتراف واشنطن بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان

قبل يومين من الاجتماع السياسي الأول لوزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد ونظيره الأمريكي أنتوني بلينكين في روما: كشف موقع "واشنطن فري بيكون"، فجر الجمعة، أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن "تتراجع" عن اعتراف الولايات المتحدة التاريخي بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان المتنازع عليها على طول الحدود الشمالية لإسرائيل.

ومنح الرئيس السابق دونالد ترامب اعترافا أمريكيا رسميا بسيادة إسرائيل على الجولان في عام 2019، في تحول كبير عن سياسة اتبعتها الولايات المتحدة لعشرات السنين. واحتلت إسرائيل الجولان من سوريا في حرب عام 1967 وضمتها عام 1981 في خطوة غير معترف بها دوليا.

وكان بلينكن قد امتنع عن تأييد اعتراف إدارة ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان، مشيرا بدلا من ذلك إلى أهمية المنطقة لأمن إسرائيل. وقال لشبكة (سي.إن.إن) الإخبارية في شباط/فبراير الماضي إنه "من الناحية العملية، أعتقد أن السيطرة على الجولان في هذا الوضع تظل لها أهمية حقيقية لأمن إسرائيل. الأسئلة القانونية شيء آخر وبمرور الوقت إذا تغير الوضع في سوريا، فهذا شيء نبحثه، لكننا لسنا قريبين من ذلك بأي حال".


وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية للموقع الأمريكي دون أن تذكر من هو أم إذا كان مسؤولا كبيرت أم لا "إن المنطقة لا تنتمي لأحد وأن السيطرة عليها يمكن أن تتغير اعتمادًا على ديناميكيات المنطقة المتغيرة باستمرار".
وألمح إلى أن "الإدارة الأمريكية يمكن أن تسحب يومًا ما اعترافها الرسمي بالسيادة الإسرائيلية عليها"، ولكنه أكد أنه "من الناحية العملية، تعتبر مرتفعات الجولان مهمة جدًا لدولة إسرائيل، وطالما بقي بشار الأسد في السلطة في سوريا، وطالما بقيت إيران وميليشياتها في سوريا، فإن كل ذلك يشكل خطرًا أمنيًا كبيرًا على إسرائيل. فمن الناحية العملية، فإن السيطرة على مرتفعات الجولان تظل ذات أهمية حقيقية لأمن إسرائيل".

وأشار الموقع إلى أن هذه الخطوة إذا أعلنتها الإدارة الأمريكية بشكل رسمي، فإن ذلك سيثير غضبًا بين المشرعين الجمهوريين الذين أيدوا قرار إدارة ترامب وأعربوا عن أملهم في استمراره، وأضافت أنه من المحتمل أيضًا أن يثير قلق القادة الإسرائيليين من جميع الأطياف السياسية، الذين تقول الأغلبية منهم إن مرتفعات الجولان مهمة للغاية لأمن إسرائيل في ضوء التهديدات المستمرة من جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران والقوات المسلحة الأخرى المتموضعة في سوريا.

من جانبه، قال وزير الخارجية السابق مايك بومبيو للموقع الأمريكي إن الإدارة الحالية "تعرض أمن إسرائيل للخطر في وقت يواصل فيه المسلحون المدعومون من إيران التخطيط لهجمات على مدن شمال إسرائيل. مرتفعات الجولان ليست محتلة من قبل إسرائيل، بل هي جزء منها، وللإسرائيليين الحق فيها كأرض ذات سيادة".

وأضاف أن "اقتراح إعادة هذه الأراضي إلى سوريا، حتى لو كانت مشروطة بتغييرات في النظام السوري، يتعارض مع الأمن الإسرائيلي والقانون الدولي".

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة