اخر الاخبار
تابعونا

مصابان بجراح حرجة بإطلاق نار في اللد

تاريخ النشر: 2021-12-07 12:57:09

719 اصابة كورونا جديدة في البلاد

تاريخ النشر: 2021-12-07 11:42:47
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

ران بن براك في حديث خاص بـ"الصنارة": نتنياهو مشاكس ومتفذلك وخطير ومستعد لعمل أي شيء كي ينجو من المحاكمة


*كل ما يقوم به نتنياهو منذ سنتين موبوء بتضارب مصالح ودوافع شخصية *نتنياهو وأتباعه نجحوا ب"تسويد" الجهاز القضائي وقانون تقييد ومنع التظاهر مشكلة كبيرة ولا يوجد مثيل له في العالم الغربي*الأسابيع القادمة ستبيّن إذا أصبحنا في وضع دكتاتوري وإذا لم نعد الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط*
محمد عوّاد
صرّح المستشار القضائي للحكومة الدكتور أڤيحاي مندلبليت أنّه قد يُطلب من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو, المتهم بالرشوة والاحتيال وخيانة الإئتمان بثلاثة ملفات جنائية, الخروج الى حالة "تحصّن", أي أن يتم إقصاؤه عن مهمة رئيس الحكومة, وأنه اذا حاول نتنياهو التأثير على الإجراءات القضائية ضده من خلال منصبه سيضطر الى التدخل.
وقد أدلى مندلبليت بتصريحاته هذه في مقابلة لجريد "مشپحاة" (عائلة) وأضاف: "أنا أقول إنّ هناك متهما هو السيد بنيامين نتنياهو وإن هناك رئيس حكومة اسرائيل بنيامين نتنياهو وهما ليسا نفس الشيء".
وقد أثارت أقوال مندلبليت ردود فعل غاضبة وقاسية من قبل أوساط في حزب الليكود حيث أشاروا الى أن دوافع مندلبليت سياسية, الأمر الذي رفضه مندلبليت بشدة.
وحول ذلك قال نائب رئيس "الموساد" الأسبق عضو الكنيست ران بن براك (يش عتيد) في حديث خاص بالصنارة: "إذا نظرنا الى ما يقوم به رئيس الحكومة في السنتين الأخيرتين نرى أنّ جميعها موجهة الى هدف واحد وموبوءة بتضارب مصالح واضح لا يقبل التأويل. نتنياهو وأتباعه نجحوا في "تسويد" الجهاز القضائي بحيث تكون اعتباراتهم في كل قرار يتخذونه نابعة عن منطلقات غريبة خوفاً من التمرّد المدني والمظاهرات, الأمر الذي يجعلهم حذرين جداً, لذلك لا أفهم لماذا لم تقرّر المحكمة منعه من تولي منصب رئيس الحكومة, علماً أن ذلك كان موضعاً للجدل, وكان نتنياهو رئيساً لحكومة انتقالية. ولا أفهم الآن لماذا لم يُعلن المستشار القضائي للحكومة الآن أنّ رئيس الحكومة لا يستطيع مواصلة تولي منصبه لأننا نرى أنّه بشكل فعلي يتعامل كل الوقت في أمور محاكمته، بدءاً بالمؤتمر الصحفي الغريب مع بداية محاكمته وكل نخبة الليكود مصطفّة وراءه, وهو يهدّد المحكمة, كما أننا نرى اليوم كيف يقضي معظم وقته وجهده لإحباط المظاهرات ضده, كل ما يقوم به موبوء بأمور ودوافع شخصية".
وردّاً على سؤال اذا كان بإمكان المستشار القضائي للحكومة إلزام نتنياهو بالتنحي عن منصبه الى حين انتهاء محاكمته قال: "نتنياهو يستطيع تقديم التماس الى المحكمة العليا وهذه تقرر بالأمر, مثله مثل أي مواطن. المستشار القضائي يملك الصلاحية لتبليغ نتنياهو بأنه مُلزم بالخروج الى "تحصّن" (נבצרות) ولكن حسب رأيي نتنياهو سيتقدّم بالتماس الى المحكمة العليا".
وردّاً على سؤال بخصوص مماطلة نتنياهو لكسب الوقت الى حين يتمكن من استبدال المستشار القضائي للحكومة وتعيين المفتش العام للشرطة والنائب العام في وزارة القضاء قال: "هذا هو أسلوبه بالضبط. إنه لا يسارع في تعيين مفتش عام للشرطة وحول هذا الموضوع هناك اتفاق مع كاحول لاڤان ويعرف أنّ من يريد أن يصبح قائداً عاماً للشرطة يجب أن "يعجب" نتنياهو أولاً. كذلك إنه راغب جداً باستبدال المستشار القضائي للحكومة ويماطل وحول ذلك أتفق معك. نتنياهو رئيس حكومة مشاكس ومتفذلك ويحاول جميع المحاولات والإمكانيات المتاحة له وبشكل فظّ أن يتهرّب من سلطة القانون ومستعد لعمل أي شيء كي ينجو من المحاكمة, لذلك هو انسان "خطير".
وردّاً على سؤال حول الإجراءات الأخيرة لتقليص المظاهرات ضده قال بن براك: " من محاولاته لتخفيف حدّة معارضة الجمهور له والتظاهر ضده دفع باتجاه سن القانون لحظر المظاهرات في فترة الإغلاق, وقد نجح القانون للأسف الشديد فجر الأربعاء بعد ليلة طويلة من النقاشات وبعد أن دعمه أعضاء من كاحول لاڤان أيضاً. هذا القانون يعتبر مشكلة كبيرة لأنه يحاول منع المواطنين من التظاهر ضد حكومتهم, الأمر الذي لا يوجد في العالم الغربي. فهناك لا يوجد حظر للمظاهرات أبداً. وهذا بخلاف رأي وموقف المستشار القضائي للحكومة الذي يعتبر أنه ممنوع سن مثل هذا القانون".
وردّاً على سؤال اذا كنا قد وصلنا الى وضع دكتاتوري قال: "نحن لغاية الآن لسنا في دكتاتورة ولكن المنحدر الحاد والمالس جداً قد يوصلنا الى ذلك ولننتظر ونر اذا تم تمديد الإغلاق بعد أسبوعين وعندها سنعرف كم توغلنا في الوحل وفي الدكتاتوراة المتكونة أمام أعيننا. وعندها سنرى ما مدى متانة حزب كاحول لاڤان اذا استغل نتنياهو أنظمة الطواريء وجدّد الإغلاق لبضعة أسابيع أو أكثر. فإذا ساهم أعضاء كاحول لاڤان في تحقيق ذلك لنتنياهو سأضطر للأسف, الى الموافقة معك أننا أصبحنا في وضع دكتاتوري وأننا لم نعد الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط".
وردّاً على سؤال فيما اذا ستجري انتخابات رابعة قريباً قال بن براك: "بتقديري ستجري الانتخابات القريبة في آذار 2021, وهذا ما يسعى اليه نتنياهو".


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة