اخر الاخبار
تابعونا

ام الفحم: تحسن في الوضع الوبائي

تاريخ النشر: 2020-12-03 17:08:18
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

وزير التّربية يوآب غالانت يفتتح العام الدراسي الجديد في مدينة الناصرة

قام اليوم وزير التّربية يوآب غالانت بزيارة مهنيّة لجهاز التّربية في الناصرة. بدأت الزّيارة بلقاء عمل مع رئيس المدينة السّيّد علي سلام وبعد ذلك تجوّل الوزير في عدد من مدارس المدينة ، مدرسة بير الأمير،مدرسة المسيح الانجيلية مدرسة المطران الإكليريكية سانت جوزيف. في خلال جولته استمع الوزير من المديرين على التّحدّيات والصعوبات قبيل افتتاح العام الدّراسي الجديد. *الوزير يوآب غالانت*: زرت في الاسبوع الأخير عشرات المؤسّسات التّعليميّة في جميع أنحاء الدّولة بهدف لقاء ، مديرين ،معلّمين وتلاميذ من جميع الأوساط والدّيانات ..استمعت منهم عن التّحدّيات عشيّة افتتاح العام الدّراسي وتمنيّت لهم سنة تعليميّة ناجحة.سعدت جدا باختتام الأسبوع الأوّل لزياراتي في مدينة النّاصرة والتي تمثّل التّنّوع بين الأوساط المختلفة والتي تركّب مجتمعة فسيفاء انسانيّ رائع في دولة اسرائيل. أشكر رئيس المدينة علي سلام، المديرين والهيئات التّدريسيّة على حفاوة وحسن الاستضافة . " وزارة التّربية برئاستي ستستمر بكل جهد وبكل نشاط لدعم جهاز التّربية في المدينة بهدف تحقيق انجازات تربويّة رائعة بالتّعاون مع رئيس المدينة والطاقم التّربوي . أشكر د.أورنا سمحون مديرة لواء الشّمال وطاقم موظّفي اللواء الذين عملوا ليل نهار في الأشهر الأخيرة لضمان افتتاح العام الدّراسي في لواء الشمال بشكل جيّد وناجح. الوزير غالانت اختتم القول: *أنا وزير تربية لكل أولاد اسرائيل من كل البلدات ، الأوساط والدّيانات. اعدكم بأنّني سأهتم بجهاز التّربية وسلامة كل التلاميذ في اسرائيل.لأجلهم استطعنا توفير ميزانيّات لا مثيل لها تتعدّى المليار شاقل لتحسين البنى التّحتيّة بكل ما يتعلّق بالتّعلّم عن بعد والذي سيؤدي لتقليص الفجوات القائمة منذ سنوات وملاءمتها للقرن العشرين* *مديرة لواء الشمال د.اورنا سمحون*: عملنا الكثير لافتتاح العام الدراسي الذي لم يكن هذا العام عاديا بالمرّة. بعد افتتاح العام الدراسي خرجنا الى الحقل بهدف دعم المديرين والطواقم التّربوية في المدارس والرّوضات والاطراء على عملهم المبارك الرائع قبيل افتتاح العام الدراسي في ظل أزمة الكورونا. هذا الصباح رافقت وزير التربية يوآب غالانت في زيارتة للناصرة. اشكر رئيس١ البلديّة علي سلام والذي استطاع مع قسم المعارف والطواقم التربوية افتتاح العام الدراسي في الناصرة مع مشاكل تكون شبه معدومة وعلى هذا يستحق كل الاحترام والتّقدير.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة