اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

النائبة عايدة توما سليمان: "قلق كبير من التداعيات الحقيقية لسياسة التقشف التي تعتمدها الحكومة

أنهت اللجنة البرلمانية الخاصة لشؤون الرفاه والعمل أعمالها قبل أسبوع أثر تشكيل حكومة نتياهو غانتس ، وكانت اللجنة قد تشكلت 24 أذار 2020. ولقد قررت الكنيست إنشاء هذه اللجنة بسبب أزمة الكورونا وغياب اللجان الدائمة في الكنيست وأهمية أن تقوم اللجان البرلمانية بمتابعة ومراقبة عمل الحكومة في هذه المرحلة الحرجة .

عملت اللجنة "بشكل طارئ" وعقدت 24 جلسة، ركزت من خلالها بشكل رئيسي على القضايا التالية: العمل، مخصصات البطالة للعمال الذين فقدوا مصدر رزقهم، خدمات الرفاه والتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة ، خدمات الرفاه للمسنين والفئات المستضعفة وكذلك العنف ضد النساء .



ومن خلال عمل دؤوب ومثابرة في الضغط عللى الوزارات المختلفة، توصلت اللجنة الى حلول وإنجازات في القضايا التالية:

• دفع تعويضات للمستقلين، للأجيرين أصحاب الإمتياز والمتقاعدين العاملين.

• صياغة إتفاقية لتعويض الطواقم الطبية الملتزمة بالعزل بنسبة 100٪ .

• السماح بالزيارات العائلية في الأطر خارج المنزل للأشخاص مع إعاقة، للمسنين والشباب المعرضين للخطر.

• عودة العمّال الإجتماعيين إلى عملهم بشكل كلمل بعد أن كانوا قد أوقفوا عن العمل في بداية الأزمة .

• تعويض للحاضنات البيتيات والحضانات النهارية.

وبالرغم من ذلك، تقول رئيسة اللجنة، عضوة الكنيست عايدة توما-سليمان: "أنهي عملي بقلق كبير بشأن الآثار الحقيقية لسياسة التقشف التي تعتمدها الحكومة والتي سنرى أثارها في الأشهر المقبلة. سيجد العديد من المواطنين صعوبة في الإندماج مرة أخرى في سوق العمل، ولن تنجح مصالح عديدة في التعافي من الأزمة، ونتيجة لذلك، من المتوقع أن نشهد معاناة إجتماعية شديدة، مثل إرتفاع معدلات العنف ضد النساء، ارتفاع في الجرائم ونشاط السوق السوداء في المجتمع العربي وبشكل عام، بالإضافة الى إزدياد الفقر وإنخفاض الأمن الغذائي لشرائح كبيرة من المواطنين ".

كما أشارت النائبة توما- سليمان الى ان اللجنة تبنت مجموعة من التوصيات تتعلق بمجالات عملها ولم يتسن الوقت المتاح لاقناع الوزارات المختلفة تطبيقها وعليه سوف تتابع نشاطها البرلماني من أجل تحقيق هذه الأهداف ولكنها بالفعل تأمل أن تقوم لجنة العمل والرفاه والصحة الدائمة التي سوف يتم تشكيلها في الأيام القادمة بتبني مجمل التوصيات والعمل على تطبيقها .

وأضافت توما- سليمان : أن تجربة رئاسة لجنة بهذا المستوى وفي أيام حرجة مثل فترة الكورونا كانت تجربة فريدة في نوعها كشفتني للمعاناة الحقيقية لقطاعات واسعة من الجمهور وللسياسات النيوليبرالية الفظة التي تقودها الحكومة متمثلة برئيسها وموظفي وزارة المالية . للاسف هذه معركة طويلة الأمد ولا تنته بانتهاء عمل اللجنة ".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة