اخر الاخبار
تابعونا

"واتس آب" يتعرض لعطل عالمي

تاريخ النشر: 2020-07-15 07:37:33
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

كفر برا:مؤتمر جريمة القتل وأثرها على المجتمع العربي

أقامت كلية العلوم الشرعية في كفر برا مؤتمرا علميا حضرة المئات من طلاب وطالبات الكلية بعنوان (جريمة القتل وأثرها على المجتمع العربي) يوم السبت الموافق 14/12/2019 حيث تخلل المؤتمر ورقات علمية ومداخلات مهمة بَيَّنَ المشاركون من خلالها خطورة هذه الجريمة النكراء، وسبل مكافحتها، وأسباب انتشارها.
تولى عرافة المؤتمر د. سفيان كبها الذي قدم المشاركين ورحب بهم، وكانت الفقرة الأولى في المؤتمر قراءة آيات القتل قرأها القارئ الشيخ فادي شملة، ثم تحدث بعد ذلك الشيخ رائد عاصي رئيس مجلس إدارة الكلية الذي رحب بالحضور وطلاب الكلية، وبين أسباب انتشار جريمة القتل في الوسط العربي، ثم تحدث منسق المؤتمر د. أيمن ريان الذي بين أهمية انعقاد مثل هذه المؤتمرات وضرورة توعية الناس بهذا الأمر الخطير الذي غدا يفتك بالمجتمع العربي ويهدد وجوده.
وانقسم عمل المؤتمر إلى جلستين: ترأس الجلسة الأولى د. أحمد قعدان الذي أكد على الوضع الخطير الذي يعيشه المجتمع العربي بسبب انتشار هذه الجريمة، وكانت المداخلة الأولى في الجلسة للدكتور أيمن ريان الذي تحدث عن حكم جريمة القتل وعقوبتها في الإسلام، ثم تبعه الدكتور زياد أبو مخ رئيس الدائرة الإسلامية الذي قدم خطة منهجية لمكافحة العنف المجتمع العربي، ثم كانت المداخلة الثالثة للقاضي الدكتور إياد زحالقة مدير المحاكم الشرعية حيث تحدث عن مخاطر وأبعاد جريمة القتل.
أما الجلسة الثانية فقد ترأسها الأستاذ روحي يوسف الذي بيّن عظم هذه الجريمة من خلال الأحاديث النبوية الشريفة، ثم كانت المداخلة الأولى للشيخ كامل ريان رئيس جمعية أمان الذي قدم ورقة إحصاءات مركزا على أسباب القتل وسبب انتشاره، تلاه الدكتور منصور عباس عضو الكنيست ورئيس لجنة العنف الذي تحدث عن مسؤولية مكافحة العنف والجريمة محاولا تقديم بعض الاقتراحات والحلول ومبينا مدى أهمية دور المجتمع والشرطة في القضاء على هذه الظاهرة، ثم تحدث الشيخ رائد بدير عضو دار الإفتاء والبحوث الإسلامية عن حكم تجارة الأسلحة وأنها من المال الحرام باتفاق الجميع، وختمت الجلسة الثانية بمداخلة الأستاذ الصحفي وائل عواد الذي ركز على أهمية إبراز صورة القاتل بأنه مجرم ومنبوذ من جميع الأطراف والجهات وأنه يجب التركيز على ذلك في وسائل الإعلام حتى لا يكون قدوة لغيره.
وتخلل المؤتمر أيضا كلمة مؤثرة للسيد أمير عاصي رئيس القسم العربي في كلية أونو حيث تحدث عن تجربته الشخصية في هذا المجال بسبب ما حدث مع أخيه فطين رحمه الله تعالى الذي أصابته رصاصة طائشة بسبب شجار حدث في القرية، وفي نهاية المؤتمر كانت هناك مداخلات قيمة من جمهور الحاضرين الذين أكدوا على ضرورة التعاون من الجميع من أجل القضاء على هذه الظاهرة النكراء، وضرورة مقاطعة القتلة والمجرمين الذين يعيثون في الأرض فسادا، وعدم التعامل معهم ونبذهم، وإظهارهم على حقيقتهم، وضرورة تقديم حلول عملية وواقعية للحد من هذه الظاهرة التي أضحت من أعظم المشاكل التي تهدد وجود العرب في الداخل.
وتتقدم كلية العلوم الشرعية في كفر برا بجزيل الشكر لكل المشاركين والمشاركات في هذا المؤتمر العلمي السنوي راجية من الله عز وجل التوفيق والسداد للجميع، وعلى أمل أن يؤتي هذا المؤتمر أكله، وأن تكون هناك نشاطات أخرى في جميع البلاد لتوعية الناس بخطورة هذه الجريمة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة