اخر الاخبار
تابعونا

نابلس: مستوطنون يحرقون عدة مركبات

تاريخ النشر: 2019-11-22 11:26:23
حالة الطقس
طمرة - sunrise° - sunset°
بئر السبع - sunrise° - sunset°
رام الله - sunset° - timezone°
عكا - sunrise° - sunset°
يافا - ° - °
القدس - sunset° - timezone°
حيفا - sunrise° - sunset°
الناصرة - sunrise° - sunset°
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2139
ليرة لبناني 10 - 0.0231
دينار اردني - 4.9265
فرنك سويسري - 3.5126
كرون سويدي - 0.3523
راوند افريقي - 0.2307
كرون نرويجي - 0.3823
كرون دينيماركي - 0.5133
دولار كندي - 2.6227
دولار استرالي - 2.3525
اليورو - 3.8335
ين ياباني 100 - 3.2691
جنيه استرليني - 4.3015
دولار امريكي - 3.493
استفتاء
هل تستعمل الفيسبوك يوميا ؟
نعم
لا
لا يوجد لدي فيسبوك


المتابعة تدين جريمة اعتقال الشيخ عبد العظيم سلهب وشخصيات مقدسية

تدين لجنة المتابعة العليا لقضايا الجماهير العربية، اعتقال الشيخ عبد العظيم سلهب (73 عاما) رئيس مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس، والشيخ ناجح بكيرات نائب مدير عام أوقاف القدس، على يد سلطات الاحتلال، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد، في حين تستمر الاعتقالات التعسفية والقمعية، لعشرات الناشطين المقدسيين، وإصدار سلسلة من أوامر الابعاد عن الحرم القدسي الشريف، والمسجد الأقصى المبارك.


وقالت المتابعة، إن هذه الاعتقالات تأتي على خلفية تصدي المقدسيين، للمؤامرة التي يخطط لها الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك، من خلال استمرار السيطرة على باب الرحمة، وإقامة كنيس يهودي في المكان. وتشدد على أن الحرم، بمساحته الكاملة 144 دونما، هو مكان مقدس للمسلمين وحدهم، ولا حق لغيرهم فيه، وكل محاولات الاحتلال لفرض واقع جديد في المسجد الأقصى، سنتصدى له، كما فعلنا سوية مع أبناء شعبنا على مر السنين، وخاصة قبل عام ونصف العام.


وتحيي المتابعة، قيام المقدسيين، وفي مقدمتهم الشخصيات الدينية والسياسية، بفتح باب الرحمة في المسجد الأقصى المبارك، وإقامة الصلاة في محيطه.


وقال رئيس المتابعة محمد بركة، إن اعتقال الشيخ سلهب، وشخصيات مقدسية وناشطين، يدل على وحشية الاحتلال المهزوم حتما، في المعركة على القدس المحتلة والمسجد الأقصى المبارك. ونحن نؤكد أن جماهيرنا لن تقف مكتوفة الأيدي أمام أي مؤامرة جديدة على المسجد الأقصى، الذي لا تتوقف المخاطر من حوله منذ خمسة عقود.


وقال بركة، إنه غدا الاثنين، 25 شباط، تحل الذكرى الـ 25 لمجزرة الحرم الابراهيمي الشريف في الخليل، التي ارتكبها السفاح الإرهابي، باروخ غولدشتاين، عضو حركة كاخ" الإرهابية، حليفة بنيامين نتنياهو في حملة الانتخابات الإسرائيلية الجارية. وقد زاد الاحتلال على المجزرة، بأن فرض تقسيم الحرم، مكانا وزمنيا، ليضمن تواجد عصابات المستوطنين فيه. وتدل كل المؤشرات أن هذا المخطط تريد حكومة الاحتلال تطبيقه على الحرم القدسي الشريف، ولكن هذا لن يكون، ولن نسمح له بأن يكون.


واعلن بركة، أن وفدا من المتابعة سيعقد لقاء قريبا مع المرجعيات الدينية والقوى الوطنية في القدس للتداول في التصدي لمخططات الاحتلال.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة