اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

خيط الأسنان قد يحتوي على مواد سامة

 أفادت دراسة أميركية حديثة، بأن خيط الأسنان الذي يستخدم في تنظيف الأسنان من بقايا الطعام، قد يحتوي على مواد كيميائية سامة، التي ممكن أن تساهم في الإصابة بمشاكل صحية خطيرة.



إجرى الدراسة باحثون من معهد "سايلنت سبرينج"، بالتعاون مع معهد الصحة العامة في ولاية كاليفورنيا الأميركية، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية "Journal of Exposure Science & Environmental Epidemiology" العلمية.


 
وقال الباحثون إن هناك أنواعا معينة من المنتجات الاستهلاكية، أبرزها خيط الأسنان، تساهم في زيادة مستويات المواد الكيميائية السامة التي تسمى "PFAS" في الجسم، والتي ارتبطت بالعديد من المشاكل الصحية.



والـPFAS هي مواد كيميائية ومقاومة للماء والشحوم، وتستخدم في مجموعة من المنتجات الاستهلاكية، بما في ذلك عبوات تغليف الوجبات السريعة، والملابس المقاومة للماء، والسجاد المقاوم للبقع.



ويتعرض الأشخاص للمواد مباشرة من خلال المنتجات التي يستخدمونها والطعام الذي يتناولونه، أو يمكن أن يتعرضوا للهواء والغبار الملوث ومياه الشرب الملوثة بهذه المواد.



وعبّر العلماء عن قلقهم من الانتشار واسع النطاق للـPFAS، لأن هذه المواد الكيميائية مرتبطة بأمراض صحية خطيرة منها سرطان الكلى والخصية، وأمراض الغدة الدرقية، وارتفاع نسبة الكوليسترول، وانخفاض وزن الأطفال عند الولادة، وانخفاض الخصوبة، بالإضافة لتأثيراتها على جهاز المناعة.




 
وقام الباحثون في الدراسة بقياس 11 مادة كيميائية مختلفة من الـPFAS، في عينات دم مأخوذة من 178 امرأة في منتصف العمر، وتعرضن لهذه المواد، عبر منتجات أبرزها خيط الأسنان.



وحلل الباحثون 18 خيطًا للأسنان، باستخدام تقنية يطلق عليها التحليل الطيفي لانبعاثات أشعة جاما، الناجمة عن الجسيمات، كان من بينها 3 أنواع تحتوي على المواد الكيميائية السامة PFAS.  



وكشف الباحثون أن النساء اللائي استخدمن منتجات PFAS، وأبرزها خيط الأسنان، ارتفعت نسب المواد الكيميائية السامة PFAS في أجسامهن، ما يعرضهن لأخطار صحية.



وقالت قائدة فريق البحث الدكتورة كاتي بورونو إن "هذه هي الدراسة الأولى التي تبين أن استخدام خيط تنظيف الأسنان الذي يحتوي على المواد الكيميائية السامة PFAS مرتبط بزيادة هذه المواد داخل الجسم".



وأضافت أن "الخبر السار، أنه استنادًا إلى النتائج التي توصلنا إليها، يمكن للأشخاص اختيار الخيط الذي لا يحتوي على PFAS، بالإضافة لتجنب الوجبات السريعة المغلفة".

>>> للمزيد من صحة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة