اخر الاخبار
تابعونا

اصابة سيدة باطلاق نار في كفرياسيف

تاريخ النشر: 2020-06-02 18:55:22

اصابة خطيرة في حادث طرق مروع قرب سولم

تاريخ النشر: 2020-06-02 18:24:32
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

لأول مرة في مستشفى بوريا - اجراء عملية TAVI نادرة ومعقدة لمريضة (76 عاما) من ديرحنا وانقاذ حياتها


أجرى طاقم كبير من خبراء قسم القلب والأوعية الدموية في المركز الطبي بادا - بوريا، يوم الأربعاء المنصرم 21.11.208 عملية معقدة تسمى "تافي" وبنجاح كبير بعد إجراء "دافيد"، في حدث يعتبر الأول في البلاد ويندر حدوثها في العالم أجمع، حسب د. فابيو كوزنيتس - مدير وحدة القسطرة.

 

وصلت لطفية خطيب (76 عامًا) من قرية دير حنا الى قسم القلب والأوعية الدموية وهي تعاني من آلام في الصدر وضيق تنفس لدرجة تصعّب عليها تنفيذ أبسط العمليات والمهام. ويتضح حسب أقوال ابنتها ياسمين إن لطفية أجرت عملية لاستبدال الوتين (الشريان الأورطي) وترميم الصمام الأبهر (الاورطي) قبل نحو عشرة أعوام في مستشفى بحيفا.



اتضح عندما وصلت قسم القلب في المركز الطبي بادا - بوريا قبل أيام عدة أنها تعاني من تسرب خطر في الصمام الأورطي، ودرس الطاقم احتمال إجراء عملية قلب لأجل استبدال الصمام، ولكن جراحّي القلب رأوا خطورة كبيرة على حياة السيدة خطيب في هذا الاجراء. إذ يؤكد د. غانم  - مدير وحدة طوارئ القلب "بما أن احتمال اجراء عملية قلب مفتوح لم تعد واردة، قررنا استبدال الصمام الأبهر (الأورطي) عبر عملية قسطرة TAVI - بما أنه وفي هذا العيب المحدد لا يوجد مؤشر الكالسيوم "المعتاد" الذي يساهم بتحديد موضع الصمام.



الصعوبة الأساسية في هذا الاجراء هو الحاجة بتموضع الصمام بدقة تصل حد المليمترات، والتي تشكل الفرق بين نجاح مكتمل لحالة تشكل الخطر على حياة المريض".



فيما يُضيف د. كوزنيتس "التحدي مشابه لمحاولة الهبوط بسلام بطائرة في ليلة عاصفة على مسار هبوط دون أضواء". ولكن طاقم القسطرة برئاسة د. كوزنيتس، ومع د. دياب غانم، د. غابي الباز - غرينر، والأستاذ شيمي كراسو، نجح بالتعامل مع هذا التحدي المعقد بل وتغلب عليه بطرق ابداعية وبنجاح منقطع النظير.



بعد ثلاثة أيام من هذا الاجراء المعقّد، تعافت لطفية وتم تسريحها الى المنزل، فتؤكد السيدة "أشعر أفضل بكثير الآن، لقد كنت بحالة صعبة جدا والآن أستطيع أن أتنفس وأتكلم دون جهد، أشكر الطاقم الذي ساعدني جزيل الشكل".

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة