اخر الاخبار
تابعونا

١٢٠ اصابة مقدسية جديدة بفيروس كورونا

تاريخ النشر: 2020-08-05 21:25:43

ام الفحم - طعن شاب واصابته متوسطة

تاريخ النشر: 2020-08-05 14:33:28
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

تفاصيل مبكية وصادمة يرويها والد الضحية سارة ابو سيدو في نزهة الموت المفجعة بالاردن

قال والد ضحية حادثة البحر الميت المفجعة سارة ابو سيدو انها تبلغ من العمر 15 عاماً ، وان الموافقة على الرحلة المدرسية قد اتخذت قبل 10 ايام من موعدها . 

 

وبين ابو سيدو في تصريحات صحفية ، ان الرحلة وبحسب اطلاعه على برنامجها قبيل انطلاقها كانت متوجهة الى زرقاء - ماعين من البداية ، ولم تكن متجهة الى الازرق ، كما تتدعي وزارة التربية والتعليم . 

 

وتابع : ان الجدول الذي ارفقته المدرسة مع ابنته المتوفاة قبل ايام من الرحلة ، كانت متضمناً مواعيد انطلاقها وعودتها ، والمرافق التي ستقوم بزيارتها خلال الرحلة ، وان ساعة الحادثة كانت هي مغامرة السيل ومن ثم التوجه الى المطعم في ذات المنطقة لتناول طعام الغذاء . 




 

واضاف ، انه علم ان الطالبات قامن بمخاطبة الكابتن المرافق لهن بشعورهن بالجوع ، ليكون رد الكابتن لهن بالاستمرار في المغامرة لمدة ربع ساعة ، ومن ثم الانتهاء من المسير والتوجه الى المطعم . 

 

واشار الى انه موافقته على الرحلة لابنته قد تمت قبل ايام من الرحلة ومن دون علمه عن الحالة الجوية السائدة في ذات يوم الفاجعة ، وانه في صباح يوم الرحلة وعلمه بالمنخفض الجوي ، قام بالاتصال مع ادارة المدرسة ومخاطبتهم بضرورة الغاء الرحلة ، الا ان الرد كان متمثلاً بالحصول على الموافقة المسبقة من وزارة التربية والتعليم ، وان برنامج الرحلة يتضمن الانتهاء من المغامرة في منطقة البحر الميت قبيل بدء المنخفض الجوي، وانه لا داعي للقلق . 

 

ولفت ابو سيدو الى ان الفيضان الذي جرى في السيل ومنطقة البحر الميت قد نجم عن انفجار احد السدود العالية والقريبة من مكان تواجدهم ، ولا يمكن للامطار التي سقطت في المنطقة ان تتسبب في الفيضان المخيف . 

 

ونوه الى انه لم يتم تبليغه من اي جهة كانت عن الحادثة ومصير ابنته عقب وقوع الحادثة ، وانه علم عند قرائته بالصدفة لوسائل الاعلام عن وقوع حادثة مفجعة في منطقة البحر الميت ، وانه عند اتضاح تفاصيل الحادث ايقن ان ابنته من ضمن الضحايا او المصابين ، ليقوم بالتوجه الى مستشفى الشونة الجنوبية والبشير والنديم ، ولكن من دون جدوى العثور عليها ومعرفة مصيرها . 

 

والجدير ذكره ، ان المركز الوطني للطب الشرعي ولمدة يومين متتاليين بقي لديه جثة واحدة مجهولة الهوية ، حيث تم اخذ عينات DNA لتحديد هويتها ، وخاصة ان الشكوك كانت تدور حولها بأنها تعود لسارة ، ليكون الحسم يوم أمس السبت وبإعلان رسمي أن جثمان إحدى الفتيات الموجود في المركز الوطني للطب الشرعي لا يعود لسارة . 

 

وبحسب ما اعلنه مدير المركز الوطني للطب الشرعي، الدكتور احمد بني هاني إن الفحوصات المخبرية، قد اثبتت أن الجثمان يعود لفتاة توفيت مع شقيقتها خلال حادثة السيول التي اجتاحت واد في منطقة "زرقاء ماعين" – البحر الميت الخميس الماضي.


وتفاصيل ما جرى في المركز الوطني للطب الشرعي تتمثل في تسلّم والد الفتاتين جثماناً (من بين الجثمانين) بالخطأ حيث كان أحد الجثمانين لابنته والثاني لسارة، وتبيّن بعد الفحوصات المخبرية وحضور ذوي الفتاتين أن الجثمان الموجود في مركز الطب الشرعي يعود لإحدى الفتاتين الشقيقتين وأن الجثمان الثاني الذي ووري الثرى في جرش للفتاة سارة أبو سيدو.

 

فيما تم تسليم جثامين المتوفين للطب الشرعي جميعاً بما فيهم جثمانا الفتاتين اللتين قال الأب أنهما يعودان لابنتيه وظل الجثمانان قريبين من بعضهما البعض على أساس أن والدهما تعرّف عليهما ومدون عليها اسميهما، بينما كان والد سارة في هذه الأثناء يبحث بين الجثامين الأخرى ويؤكد طيلة يومي الخميس والجمعة أن جثمان ابنته ليس من بينها.

 
 
وما ان اكتملت عملية ارسال الجثامين إلى مركز الطب الشرعي ارسلت للمختبر الجنائي عينات (DNA) التي كانت قد أخذت من جميع المتوفين عند الكشف عليهم في موقع الحادث بحضور المدعين العامين، والتي أظهرت النتائج التي أعلنت مساء امس السبت.

 
 
ويشار الى ان والد الفتاة أبو سيدو قد رفض "نبش" القبر الذي دفنت به ابنته في جرش ، وان الدفن على الفتاة التي كشفت هويتها امس سيكون اليوم عقب صلاة الظهر، بجوار ابنته وصديقتها . 

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة