اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2145
ليرة لبناني 10 - 0.0229
دينار اردني - 4.8841
فرنك سويسري - 3.5052
كرون سويدي - 0.3653
راوند افريقي - 0.2368
كرون نرويجي - 0.3791
كرون دينيماركي - 0.5144
دولار كندي - 2.6287
دولار استرالي - 2.3706
اليورو - 3.8434
ين ياباني 100 - 3.1887
جنيه استرليني - 4.5463
دولار امريكي - 3.463
استفتاء

رقية مغربي في مقابلة خاصة بـ"الصنارة":الإمكان ممارسة رفع الأثقال وفي نفس الوقت المحافظة على الأنوثة

فازت, مؤخراً, رقيّة مغربي إبنة مدينة يافا ببطولة العالم لرفع الاثقال لفئة وزن  75كغم في المباراة التي نُظمت في هنڠاريا حيث تمكنت من رفع أثقال بوزن 117,5 كغم, كما حصلت على شهادة تقدير بعد أن رفعت 112,5كغم وحصلت على المرتبة الخامسة في مسابقة أخرى. حول فوزها واختيارها لهذه الرياضة بالذات أجرينا معها هذا اللقاء.


"الصنارة": هل مشاركتك في بطولة العالم لرفع الأثقال كانت ضمن فريق معيّن أم بشكل شخصي؟


رُقيّة: شاركت ضمن فريق قطري يسمّى "ج.بي.سي. إسرائيل" وهو عبارة عن اتحاد قطري يشارك فيه متسابقون من كل أنحاء الدولة ومعظم المشاركين فيه من أصل روسي.


"الصنارة": متى بدأت بممارسة هذا النوع من الرياضة؟


رُقيّة: بدأت بالتدرّب على رفع الأثقال منذ فترة طويلة ولكنني بدأت الاحتراف فقط قبل نصف سنة, ففي البداية كنت أتعامل مع التدريبات كهواية ومن أجل اللياقة البدنية وذلك بسبب ظروف البيت والعائلة والبيئة المحيطة بي, ولكنني كنت على يقين أنني سأحترف هذه الرياضة في يوم من الأيام بعد أن تُتاح لي الظروف, وقبل سنة أًتيحت لي الظروف للاحتراف وانضممت الى الفريق المذكور حيث بدأت، قبل ستة أشهر، التحضيرات والتدريبات للمشاركة في المسابقة.


"الصنارة": كيف كان رد فعل زوجك والأولاد على ممارستك لهذه الرياضة الشاقة؟


رُقيّة: الأولاد يشجعونني بقوة. زوجي, في البداية كان الأمر صعباً عليه جداً وذلك بسبب البيئة المحيطة وتعليقات الاقرباء حيث كان هناك من قال إنّ هذه الرياضة غير ملائمة لامرأة وإنّ هذا ليس سليماً, وكان من قال له: "إنّ زوجتك تحاول أن تجعل من نفسها شاحنة" والهدف لم يكن من حيث المظهر بل من حيث القوة. كانوا يحذّرونه "من أن أصبح قويّة عليه" أما الآن فكل الذين  تفوّهوا بمثل هذه الأقاويل أصبحوا يكيلون المديح والإطراءات ويباركون لي على هذا الإنجاز.


"الصنارة": ماذا تعملين في حياتك اليومية؟


رُقيّة: أعمل مدربة في معهد للياقة البدنية في يافا.


"الصنارة": ما نراه في صور النساء اللواتي يشاركن في مسابقات كمال الأجسام عضلات بارزة ومتضخمة شبيهة بعضلات الرجال مما يفقدهن النعومة والأنوثة. كيف الوضع لديك ولدى المشاركات في مسابقات رفع الأثقال؟


رُقيّة: لديّ ولدى المشاركات في بطولات رفع الأثقال الانوثة محفوظة تماماً. إننا نختلف عن المشاركات في بطولات كمال الأجسام حيث تكون عضلاتهن بارزة جداً ويعتمدن على المأكولات والتمارين التي تبقي لديهن نسبة الدهون منخفضة جداً جداً. أنا شخصياً لا توجد لدي عضلات بارزة لأن رفع الأثقال يحتاج الى قوة وليس الى شكل عضلات, لذلك لا أهتم بنسبة الدهون ولا بشكل العضلات. أنا أتدرب على رفع الأثقال ولكن لا أمارس التمارين التي تبرز العضلات والتي ترسم العضلات رسماً.


"الصنارة": في أي سن أولادك وهل يمارسون الرياضة مثلك؟


رُقيّة: شيراز إبنة ال-15 سنة تمارس رياضة الملاكمة التايلندية، وإينال إبنة ال- 12سنة تمارس رياضة الاكروباتيكا - رياضة الكارتا، أمّا محمد إبن ال- 6 سنوات فلا أدري ماذا سيختار مستقبلاً.


"الصنارة": هل كنت تتدربين خلال الفترة التي كنت فيها حاملاً بالأولاد وبعد ولادتهم؟


رُقيّة: خلال الفترة التي أنجبت فيها أولادي كنت أمارس التدريبات ولكن كهاوية وليس كمحترفة. كنت أمارس التدريبات بهدف تهذيب الروح والجسد فالعقل السليم في الجسم السليم. بيتنا يهتم ويمارس ويتابع الرياضة بشكل دائم وزوجي أيضاً خريج كلية ڤينڠيت ويعمل مرشداً للسباحة ويدير بركة سباحة. كما أنه سبّاح محترف.


"الصنارة": بعد فوزك ببطولة العالم في هذه المسابقة، هل لديك برامج لمشاريع خاصة, كأن تقيمين نادياً رياضيا خاصاً بك؟


رُقيّة: إقامة نادٍ هي خطوة كبيرة ومكلفة جداً, وليس كل من هو مدرّب وحاصل على بطولات وشهادات تقدير مؤهل لاقامة نادٍ. فهذه الخطوة تحتاج الى مسؤولية كبيرة جداً جداً وتحتاج الى متابعة 24 ساعة في اليوم. حالياً أعمل في معهد للياقة البدنية ومستقبلاً اذا توفرت الظروف قد أفتح نادياً خاصاً بي. في الوقت الحالي سأواصل المشاركة في أي مسابقة ممكنة، فالتدريبات ليست كل شئ بل المسابقة هي الامتحان والمؤشر على القدرات. وعمليّا رفعت خلال التدريبات  أوزاناً أكثر مما رفعت في المسابقة, حيث تلعب في المسابقة الأعصاب دوراً هاماً, حيث التوتر والتعب وعدم تناول الطعام كما يجب وعدم النوم بسبب التوتّر أيضاً.


"الصنارة": هل قوانين رفع الأثقال للنساء كما هي عند الرجال؟


رُقيّة: القوانين هي نفسها عند الرجال والنساء والمختلف هو فقط أنه لا ينبغي مقارنة نتائج المسابقة بين الرجال والنساء, بل انجازات النساء تقارن مع النساء وهكذا الأمر عند الرجال.


"الصنارة": ما نوع رفع الأثقال الذي شاركت فيه؟


رُقيّة: رفع الأثقال الذي شاركت فيه في مسابقة هنڠاريا يسمّى "پاور ليفتينڠ" وهو يختلف عما يُسمّى ضغط وعن نوع "سناتش". في هذه المسابقة يضع المتسابق عامود الأثقال بين عنقه وكتفيه وهكذا فعلت أنا حيث رفعت 117,5 كغم فوق الرأس. مارست هذا التمرين مرتين في المسابقة  وأدّيت تمرينا ثالثا وأنا مستلقية على ظهري.


"الصنارة": هل هناك تحديد لسن المتسابقين في رفع الأثقال؟


رُقيّة: لا يجد أي تحديد للسن في رياضة رفع الأثقال التي شاركت فيها.


"الصنارة": هل تشجعين النساء والفتيات لممارسة هذا النوع من الرياضة؟


رُقيّة: بكل تأكيد طبعاً. كذلك أنا مستعدة لتدريب كل من ترغب بذلك ومستعدة لتوجيهها وكشفها على العالم والمنصات الخاصة بهذه الرياضة.


"الصنارة": هل تُجرى فحوصات خاصة للمتسابقين والمتسابقات, كما هو الأمر في الألعاب الأولمبية؟


رُقيّة: في الألعاب الأولمبية تجرى فحوصات للمتسابقين لفحص اذا تم استخدام منشطات أو مواد ممنوعة. أما في هذه المسابقة فلا تُجري مثل هذه الفحوصات. ورغم أنه لا حاجة لإجراء فحوصات الاّ أنني أجريت فحوصات خاصة لإزالة أي شك من أنني استعملت أي منشّط.


"الصنارة": وهل على الراغب أو الراغبة بممارسة رياضة رفع الأثقال أن يخضع لفحوصات خاصة لمعرفة سلامة قلبه وبدنه وملاءمته لها؟


رُقيّة: كل شخص يمارس أي نوع من الرياضة عليه إجراء الفحوصات الطبية بشكل دائم, لأن أي معهد رياضي أو مركز أو نادٍ يطلب، من كل من يلتحق به، كشوفات طبية عن حالته الصحية. المشاركون في المسابقة لا يُطلب منهم أي فحوصات ولكني شخصياً أجريتها كي أعرف ما هو وضعي الصحي قبل المشاركة في المسابقة. وعملياً أجري الفحوصات كل نصف سنة لمتابعة وضعي الصحي.


"الصنارة": هل حصل معك أي إصابة أثناء التدريبات. فهناك حالات معينة تحصل فيها حوادث كأن تقع الثقّالات على المتمرّن أو ان تكون عملية الرفع غير سليمة ويتضرّر العمود الفقري..


رُقيّة: قبل أن احترفت هذه الرياضة تعرّضت في العام 2014 الى إصابة صعبة بالظهر جعلتني أجلس على عربة عجلات لفترة طويلة وذلك بعد أن تضرّر العصب الموصل الى رجلي اليسرى. وقد ساعدني زوجي في التمرينات في البركة وساعدني على  السباحة ورويداً رويداً استعدت عافيتي وعدت الى التدريبات الى أن احترفت الرياضة.


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة