اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

بعد جريمة قتل ابنهم مؤمن رميا بالرصاص ... عائلة حمدان ضعيف في قريتي عارة وعرعرة:لا نتهم احدا ولا عائلة

جاء في بيان صادر عن عائلة حمدان ضعيف في قريتي عارة وعرعرة :"  نحييكم نحن عائلة حمدان ضعيف لوقفتكم معنا في مصابنا الجلل من خلال تشييع الجنازة وتقديم التعازي والتضامن معنا ، حيث فقدنا ابنا شابا في مقتبل العمر غدرا وظلمانا دون مبرر، كما هو الحال الذي اصاب مجتمعنا في كل مكان في هذه البلاد ، ونقول في هذه المناسبة : رحم الله الفقيد مؤمن امير محمود حمدان ضعيف واسكنه فسيح جنانه

اما بعد


نحن عائلة حمدان ضعيف في عارة نتوجه اليكم اهل بلدنا الافاضل لنوضح للقاصي والداني ، اننا لم نصرح بتاتا ولم نشر باصبع الاتهام مطلقا لشخص ايا كان ، ولم نوجه التهم ايا كانت ، لجهة ما ، او عائلة ، او مجموعة ، بانها متهمة بارتكاب هذه الجريمة ، او المشاركة بتنفيذها باي شكل من الاشكال ، وها نحن نعلنها على الملأ دون تردد ومن غير تلعثم ، باننا براء من كل ما نسب على لساننا في هذا السياق .


نعلم كما تعلمون ، ان الشرطة هي الجهة الوحيدة المخولة بمتابعة القضية من خلال التحقيقات المتبعة في عملها في مثل هذه الاحداث ، مؤكدين عدم مراجعة الشرطة من طرفنا ، وعدم متابعة عملها حتى هذه اللحظة ، معولين على السلطة المحلية ولجنة الاصلاح متابعة هذه القضية بصفة رسمية ليس الا ، وذلك من باب المسؤولية التي تقع على عاتقهم ، كلما لزم الامر ،



اهل بلدنا الافاضل



نتوجه اليكم جميعا من باب المسؤولية ، ومن باب الاخلاقيات ، طالبين بكل تواضع من الجميع ،عدم الخوض مع الخائضين في تناقل الاخبار الارتجالية الغير رسمية ، والتي تضر بجوهر القضية ذاتها ، وبسيرورة الحياة ، كما انها تضر بالروابط الاهلية والمجتمعية ، وعلاقات الجيرة الابدية التي نشأنا عليها منذ الازل ، كما انها تضر بطبيعة حسن الجوار بصورة عامة ،.



وكذلك والاهم ، فانها تضر حتما بمشاعرنا نحن اهل وذوي الفقيد بصورة خاصة .



اهلنا في عارة وعرعرة ، نذكركم كما نذكر انفسننا ، ان افة الجريمة باتت ظاهرة متفشية في جميع بلادنا العربية ، افة اخذة بالانتشار كما النار في الهشيم ، ولا بد من ان نقف جميعا في وجه هذه الظاهرة التي يتعرض لها كل افراد مجتمعنا للتهلكة دون أي مبرر ، .



كلنا في خطر / شبابنا في خطر / وبناتنا في خطر /ممتلكاتنا في خطر ، واصبح لا بد من صحوة ايمانية / وطنية / انسانية/ واخلاقية امام هذه الظاهرة .



لهذا ، نقول في هذه المرحلة الحرجة ما قاله رسولنا الكريم في حديث صحيح : من كان يؤمن بالله واليوم الآخر ، فليقل خيرا أو ليصمت ، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر ، فليكرم جاره ، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر ، فليكرم ضيفه رواه البخاري ومسلم .

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة