اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

حقوق المواطن تطالب بوقف التمييز في إجراءات التفتيش التمييزيّة عند معبر طابا الحدودي

ارسلت  المحاميتان رغد جرايسي وطال حاسين من جمعية حقوق المواطن رسالة إلى يعكوف جانوت مدير سلطة الموانئ الجوية مطالبتين بفحص شكاوى مواطنين حول نظم التفتيش وفحص الجوازات المختلفة للمواطنين اليهود والعرب عند معبر طابا الحدودي.

 

وقالت المحاميتان في رسالتهما لجاونوت: "إننا نطالب بالسعي لمنع أي شكل من أشكال التمييز غير القانوني ضد المواطنين العرب الذين يستخدمون المعبر الحدودي في طابا، كما كل المعابر الحدودية. اذ تشير الشهادات التي لاحظناها خلال عطلة عيد الأضحى مؤخرًا إلى أن هناك إجراءات مختلفة لفحص اليهود والعرب العائدين إلى البلاد من مصر، بما في ذلك نقل المسافرين اليهود الى مسارات تفتيش سريعة و تزويد المسافرين بملصقات ملونة مختلفة، باللون الأصفر للعرب والوردي لليهود، وذلك كنوع من أنواع التصنيف العرقي غير القانوني.

 

 

وأفادت الرسالة أنه يوم 2018/08/25 وصلت مجموعة من الشبان اليهود الى المعبر الحدودي عائدين من سيناء، وبعد عبور الحدود المصرية الى الجانب الإسرائيلي، واثناء انتظارهم في طابور التفتيش، تم التوجه اليهم من قبل موظّفة المعبر طالبة إياهم بالتوجّه الى طابور جانبي، غير مكتظّ وسريع التقدّم، كان قد خصص، على ما يبدو، لليهود فقط.

 

وعقّبت جرايسي وحاسين ان هذه الممارسة التي تنص على وجود إجراءات منفصلة لفحص العرب واليهود تعطي افضلية للمواطن اليهودي ووضع علامات مميزة للطرفين، هي ممارسة معينة وغير قانونية تجعل من المواطنين العرب الذين يعبرون الحدود مشتبه بهم لمجرّد كونهم عرباً! وتمسّ بشكل كبير بكرامتهم وحقهم في المساواة. و

 

 

واختتمت الرسالة بالتذكير :"أن آلاف المواطنينسيسافرون إلى مصر عبر معبر طابا الحدودي خلال موسم العطلات القريب، كثير منهم من المواطنين العرب.  لذلك فإننا نطلب منكم إنهاء أي استخدام أي علامات تفرقة لدى تنفيذ عمليات تفتيش المسافرين والأمتعة في معبر طابا على أساس الدين أو العرق أو اللون".

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة