اخر الاخبار
تابعونا

تسجيل 229 إصابة جديدة في الضفة

تاريخ النشر: 2020-08-04 12:39:59
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

دار البلديّة في باقة الغربيّة تختتم مخيّمين مميّزين

اختُتِمَ الأسبوعَ الماضي مخيّم "لمسات قياديّة"، الذي بادَرَ لَه قسما النّهوض بمكانة المرأة، والشّبيبة، والذي شاركت فيه 140 طالبَةً من طالبات مدينة باقة الغربيّة، إذ أنّ المخيّم أُعِدَّ خصّيصًا لشريحة الصّبايا النّاشئة، من الصّفوف الخامسة حتّى شريحة طالبات الثّواني عشر، والذي هَدَفَ إلى تطوير نماذجَ قياديّة من بنات باقة الشّابات.

 


وتراوحت أجيالُ الطّالبات المشاركات من 12-18 عامًا، اندَمَجَت في البرنامج الخاصّ المعدّ لهذا المخيّم الذي هَدَفَ إلى صقلِ، بلورةِ وإعداد شخصيّات تتحّلَى بخِصَالٍ قياديّة من شأنها أن تتطَوَّرَ مُسْتَقْبَلًا وتتبوّأ أعلى المناصب القياديّة والإداريّة.

 


وامتدّ المخيّم على مدارِ عشرينَ يومًا، من العاشر لتمّوز المنصرم وحتّى الثّلاثينَ منهُ.
وأشرفَت على تركيز مُوَجِّهَات المجموعات والمرشدات، موجّهة المجموعات المختصّة، عبير غنايم. كما ومرّرت مرشدة الفنون، خيريّة قعدان، ورشات فنيّة جاءت لتغذّي الحسّ الفنيّ لدى طالباتنا.

 


وقد عبّرت الطّالبات اللواتي انتسبن لهذا المخيّم عن مدى رضاهنّ من فعّاليّات ونشاطات المخيّم، وعن شعورهنّ باكتساب أدوات جديدة من شأنها أن تساعدهنّ في الحياة اليوميّة والتّربويّة.
· اختتام مخيّم "عطاء وانتماء" لأبناء الشّبيبة

وفي سياق متَّصل، فقد اختتمت دارُ البلديّة الأسبوع الماضي، مخيَّمًا خاصًّا آخرَ، والذي جاءَ تحتَ عنوان، "عطاء وانتماء"، والذي ينظّمه قسما الشّبيبة و"مدينة بلا عُنف" للسنة الثّالثة على التّوالي.


وقد شارَكَ في هذا المخيّم أكثر من 100 طالب وطالبة من المرحلة الإعداديّة ممّن يدرسون في مدارس باقة الغربيّة.
ويندرجُ هذا المخيّم تحت نشاطات "باقة مدينة الشّباب".
واشتملَ المخيّمُ على ورشات عمل، فعّاليّات تربويّة وترفيهيّة تخلّلها رحلات وجولات لمناطق مختلفة من أنحاءِ الوطن، وخصوصًا القرى الفلسطينيّة المهجّرة، ناهيك عن فعّاليّات التّحدّي في الطّبيعة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة