اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2188
ليرة لبناني 10 - 0.0228
دينار اردني - 4.8735
فرنك سويسري - 3.5695
كرون سويدي - 0.3634
راوند افريقي - 0.2385
كرون نرويجي - 0.3860
كرون دينيماركي - 0.5134
دولار كندي - 2.6459
دولار استرالي - 2.3728
اليورو - 3.8364
ين ياباني 100 - 3.1393
جنيه استرليني - 4.5116
دولار امريكي - 3.455
استفتاء

نتنياهو امام تيريزا ماي: " الهدف الرئيس لحماس هو تدمير إسرائيل"

أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بينيامين نتنياهو بالتصريحات التالية في مستهل لقائه مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في لندن: "سيدتي رئيسة الوزراء ماي, يسرني دائما زيارتك والتحدث معك عن المواضيع ذات الاهتمام المشترك لنا. ينبغي أن أقول إن العلاقات بين البلدين, هذا العام الذي يصادف الذكرى ال-70 لتأسيس دولة إسرائيل, هي ممتازة. نتعاون بشكل رائع في مجالات الاستخبارات والأمن والتكنولوجيا والتجارة وفي مجالات كثيرة أخرى. العلاقات بيننا تتعزز باستمرار.

اليوم أود أن أركز على غايتين مشتركتين لنا: أولهما هي كيفية تأكدنا من أن إيران لن تمتلك الأسلحة النووية والثانية هي كيفية صد العدوان الإيراني في المنطقة, وخاصة بسوريا. أعتقد أننا نستطيع أن نجد سبلا للعمل سويا من أجل تحقيق هاتين الغايتين.

أما غزة فأعتقد أن المشاكل التي تسود هناك تنبع من أن الهدف الرئيس لحماس هو تدمير إسرائيل. وما نشهده الآن ليس عبارة عن مظاهرات سلمية لأنهم يحاولون أن يحرقوا حقولنا. هؤلاء الناس يتلقون المال من حماس التي تحثهم على اختراق حدود إسرائيل وقتل أكبر عدد ممكن من مواطنينا وخطف جنودنا.

واضاف نتنياهو: " هذه ليست مظاهرة سلمية. العكس هو الصحيح. نعمل كل ما بوسعنا من أجل تخفيف عدد المصابين الفلسطينيين وفي موازاة ذلك ندافع عن حياة المواطنين الإسرائيليين. أعتقد أنك تدركين بذلك. نحن نهاجم إرهابيين يهاجمون أهدافا مدنية ويختبؤون وراء ظهور المدنيين. حماس تستخدم المدنيين كدروع بشرية. أعتقد أنه يجب علينا أن ندين ذلك وأن نبحث السبل لمنع وقوع ذلك.

صحيح أن السبب لاندلاع أزمة اقتصادية وإنسانية في قطاع غزة هو حماس التي تخصص جزءا كبيرا جدا من الموارد المخصصة لتلبية احتياجات المواطنين إلى حفر الأنفاق الإرهابية وتطوير الوسائل القتالية. إضافة لذلك, الجزء الآخر من المجتمع الفلسطيني, أي السلطة الفلسطينية, لا تحول الأموال إلى المواطنين في قطاع غزة. هذا الخليط بين وقف تحويل الأموال إلى قطاع غزة من جهة فلسطينية واحدة وتخصيص الموارد للإرهاب من الجهة الأخرى, هذا ما خلق الأزمة الاقتصادية"

وختم نتنياهو كلمته امام تيريزا ماي: " أود أن أبحث معك هذا الموضوع ايضا وأعلم عندما سنبحث ذلك, فهذا الحديث يدور مع دولة ديمقراطية أخرى تتعرض في الكثير من الأحيان إلى تحديات وعليها أن تتعامل مع استفزازات من قبل إرهابيين. ندرك أنك تتعاملين بنجاح مع هذه التحديات كما نحن نتعامل معها أيضا وأعتقد أننا نستطيع أن نقوم بذلك معا".


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة