اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

النائب زهير بهلول يشارك في مؤتمر البرلمانيين في رام الله

بمبادرة منظمة السلام العالمية (upf) وبمشاركة الدكتور نبيل شعث مستشار الرئيس محمود عباس للشؤون الدولية، محمد المدني رئيس لجنة التواصل وعضو اللجنة المركزية لحركة التحرير، الدكتور احمد مجدلاني عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير، النائب السابق طلب الصانع وتوماس وولش رئيس منظمة السلام العالمية (upf) عقد هذا اليوم في رام الله مؤتمر برلمانيين جمع اعضاء برلمان من الدنمارك، السودان، ايطاليا والسلطة الفلسطينية.

افتتح الاجتماع الدكتور احمد المجدلاني الذي رحب بالحضور واكد اهمية الاستمرار في مساعي السلام رغم قرار ترامب بالاعتراف بالقدس وخطورة وتداعيات هذا القرار كما واكد ان القيادة الفلسطينية متمسكة بالسلام باقامة الدولة الفلسطينية وانهاء الاحتلال، كما واضاف ان ان قوى السلام الاسرائيلية عليها اتخاذ موقف حازم اما مع اقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس واما الانجرار وراء التيار اليميني المتجاهل للحق الفلسطيني.

توماس وولش رئيس منظمة السلام العالمية (upf) أكد اهمية متابعة العملية السلمية رغم الظروف القاسية التي تمر بها العلاقات الاسرائيلية الفلسطينية وقام بعرض النشاط الدولي لمنظمة upf الداعمة للسلام في جميع انحاء العالم.

كما وتحدث الدكتور نبيل شعت عن الصعوبات التي تعيق عملية السلام وان الفلسطينيين مستعدون للتفاوض على حدود 1967 من اجل التقدم في عملية المفاوضات واضاف ان اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لاسرائيل سيشكل عائقا كبيرا امام حل الدولتين الذي يعتبر الحل الامثل للطرفين وان لا حل دون انهاء الاحتلال بشكلٍ كاملٍ .

النائب زهير بهلول اشاد بعمل منظمة السلام العالمية upf في جميع انحاء العالم وفي الشرق الاوسط على وجه التحديد مرحبا بانضمام الفلسطينيين لهذه المنظمة السلامية.
واكد النائب زهير بهلول احقية الشعب الفلسطيني في القدس الشرقية كعاصمة لدولته المستقبلية الى جانب دولة اسرائيل وعاصمتها القدس الغربية.
كما واضاف النائب بهلول ان غالبية الشعب الاسرائيلي يؤمن باهمية العودة الى مائدة المفاوضات السلمية والوصول الى حل نهائي بموجبه تقام دولة فلسطين الى جانب دولة اسرائيل مضيفاً ان طريق نتنياهو وحكومته هي الخطأ ويتوجب عليها اتخاذ طريق اخر.
انهى النائب بهلول خطابه الحماسي مؤكدا انه وبالرغم من الصعوبات لا يمكن الاستسلام ما دام الامل موجوداً ولا يمكن التنازل عن هذا الامل في تحقيق السلام الشامل والعادل.

النائب السابق طلب الصانع ثمن هذا اللقاء واهمية دور منظمة upf في نشر فكر السلام في العالم.
كما وتحدث عن الانحياز الامريكي لاسرائيل ما يرسخ هذا الصراع ولا يساهم في ايجاد حل للقضية الفلسطينية.

انتصار الوزير ارملة المرحوم ابو جهاد اكدت بان الشعب الفلسطيني يتوق للسلام وانهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس، واضافت ان الجانب الاسرائيلي يرفض بشكل مستمر السلام منوهة الى دور المرأة الفلسطينية التي تتوق ايضا للعيش بسلام وامان فبي احضان عائلاتهن. كما واكدت انها تسعى للسلام رغم انها فقدت زوجها قتلا امام اعينها.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة