اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

المطران حنا: نفسي حزينة على ما تمر به الكنيسة الارثوذكسية

 قال المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس صباح اليوم الجمعة،" كنيستنا الارثوذكسية في الارض المقدسة تمر بنكبة وانتكاسة غير مسبوقة في ظل حالة ترهل وخلل وضعف، ان كنيستنا الارثوذكسية في خطر شديد وهنالك تحديات وجودية تتعرض لها، والمتآمرون كثيرون والمتخاذلون والمتواطئون موجودون وهنالك من يضعون رؤوسهم في الرمال كالنعامة ويتجاهلون الواقع المأسوي الذي وصلنا اليه والذي هو ناتج عن تراكمات لتجاوزات واخطاء خلال السنوات الاخيرة وتجاهل وجود هذه الاخطاء والتجاوزات لن يحل المشكلة بل سيزيدها تعقيدا وكل هذا سينعكس سلبا على حضور ورسالة كنيستنا في هذه الارض المقدسة وعلى الحضور المسيحي بشكل عام".



وأَضاف" ليس كافيا ان يتفرج البعض على هذه المهزلة التي نمر بها وهم مكتوفي الايدي صامتين لا يحركون ساكنا، ان الصمت امام هذه التجاوزات والاخطاء التي ترقى الى مستوى الخيانة انما هو اشتراك في الجريمة المرتكبة بحق كنيستنا، لقد تعرضنا خلال الايام الماضية لعدة تهديدات ومن عدة اطراف حيث قيل لنا بأننا يجب ان نتوقف عن الحديث عن مسألة العقارات المسربة ولا يجوز انتقاد هذه الحالة التي وصلنا اليها ويجب ان نكون في حالة صمت ونحن نرى ما يرتكب بحق كنيستنا من جرائم، ما اود ان اقوله ولانني اسقف ارثوذكسي خادم لكنيسة المسيح بأن ضميري الكنسي والوطني والانساني لا يسمح لي بأن اكون صامتا ومتفرجا ونحن نرى ان بطريركيتنا العريقة تنهار امامنا وكل شيء فيها في حالة شلل وخلل غير مسبوق".



وبين المطران حنا أن" هناك حاجة ملحة لتحرك سريع لانقاذ ما يمكن انقاذه فنحن على شفا الهاوية وكنيستنا في حالة ضياع وتمر بحالة ترهل وخلل لم يسبق لها ان مرت بها في اي وقت من الاوقات، اشعر بالالم والحزن والحسرى على ما وصلنا اليه في كنيستنا التي تاريخها لم ينقطع لاكثر من الفي عام ونريد ان يستمر حضور كنيستنا في هذه الارض المقدسة وان تؤدي رسالتها الروحية والانسانية والاجتماعية والوطنية، ونفسي حزينة حتى الموت على كنيسة نعتبرها ام الكنائس وقد حولها الاعداء الى مؤسسة عقارية فاقدة لرسالتها الروحية والرعوية والكنسية".




وأشار الى" نتمنى من ابناء شعبنا الفلسطيني الا يكونوا متفرجين على ما يرتكب بحق كنيستنا من جرائم من قبل حفنة من العملاء والمرتزقة والسماسرة اصحاب الاجندات الشخصية، اوقفوا مهزلة تسريب اوقافنا الارثوذكسية وارفعوا الصوت عاليا منادين بالحفاظ على الحضور المسيحي العريق في هذه الارض المقدسة، ان استهداف الحضور المسيحي والاوقاف المسيحية انما هو استهداف لوطننا ولشعبنا ولقضيتنا ، انه استهداف لفلسطين وهويتها الحقيقية وتاريخها وتراثها واصالتها. 



لا تتركوننا لوحدنا نقارع جلادينا فكونوا عونا لنا ونحن نعمل من اجل افشال هذه المؤامرة التي تستهدفنا وتسعى لتصفية ما تبقى من اوقاف ارثوذكسية في هذه الارض المقدسة، ان اولئك الذين يفرطون بعقاراتنا واوقافنا لا يمثلوننا لا من قريب ولا من بعيد وهؤلاء هم دخلاء على كنيستنا، لم يأتوا من اجل خدمتها ورفع شأنها، وانما اتوا من اجل تدميرها والنيل من مكانتها وهؤلاء لا علاقة لهم بعراقة الحضور المسيحي في هذه الارض المقدسة".
وجاءت كلمات المطران عطا الله حنا لدى لقائه صباح اليوم وفدا من ابناء محافظة بيت لحم الذين يزورون مدينة القدس.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة