اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

أنباء عن قرار باغلاق ملف التحقيق في قضية استشهاد ابو القيعان في ام الحيران وعدم محاكمة الضالعين

أثارت الأنباء التي تردد في الساعات الأخيرة حول قرار الشرطة بعدم فتح تحقيق جنائي ضد افراد الشرطة المتورطين في قتل المربي الشهيد يعقوب ابو القيعان، من قرية أم الحيران في النقب، ردود فعل غاضبة جدا.



وقال النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة ردا على قرار وحدة التحقيقات في الشرطة الإسرائيلية "ماحش"، "إن عدم تقديم افراد الشرطة الذين اطلقوا الرصاص على يعقوب ابو القيعان ومنعوا عنه العلاج الطبي حتى استشهد هو ترخيص وشرعنة قتل المواطنين العرب".



وأضاف النائب عودة" فقط بالأمس نُشر بشكل رسمي بأن أول شرط من شروط القبول لقرية حيران المزمع بنائها على اراضي أم الحيران هو ان تكون يهودياً هذا هو التجسيد الفعلي لقانون القومية، سنواصل النضال من اجل ابقاء اهالي ام الحيران على اراضيهم ولكشف الحقيقة وتحقيق العدالة لعائلة الشهيد يعقوب ابو القيعان من اجلهم بالاساس ولكن ايضا من اجل حقن دماء الاجيال القادمة".



وادعت المصادر  أن قرار عدم فتح تحقيق جنائي جاء في أعقاب مطابقة إفادات أفراد الشرطة لما جرى في أرض الواقع في حينه.



وأجرت "ماحش" تحقيقات استمرت نحو نصف عام، وسيجري نقل مواد التحقيق إلى مكتب المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت ومكتب النيابة العامة.



وكان أبو القيعان استشهد برصاص عناصر من الشرطة  في 18 كانون الثاني من هذا العام، خلال حملة شنتها لهدم منازل في القرية التي لا تعترف بها إسرائيل في النقب.



من جانبه قال رئيس اللجنة الشعبية في أم الحيران، رائد أبو القيعان إن "الملف سيغلق ولن يعاقب القتلة ولن تكون هناك أي إجراءات قانونية ضد القتلة، حسبما علمنا، وكأن القتيل ليس ببشر".



وأضاف: "نحن لم نعول كثيرا على وحدة التحقيقات والقضاء الإسرائيلي، لأنهم يخدمون مصلحة الدولة وخاصة في قتل العرب من قبل رجالات الشرطة والمتطرفين، ولذلك نناشد الجميع بالوقوف معنا لإظهار الحق ودحر الظلم، هم بذلك يقولون لنا ولكل اليهود أن العربي ليس له حياة وممكن قتله دون عقاب أو رادع رادع، إنهم بذلك يحرضون على قتلنا وتخريب بيوتنا، ولذلك يجب مواصلة النضال حتى نحصل على حقنا، ونطلب العيش بسلام في قرانا".

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة