اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

تفاسير الرؤى والأحلام هوس يصيب النساء

لا تكاد تخلو مجالس النساء في مجتمعاتنا من فلانة رأت فلاناً في المنام، وفلانة فسرت منام أخرى فتحقق، وفلانه تنبأت بكذا من منامها فتحققت رؤيتها، وأصبح اهتمام النساء بمحتوى الأحلام في عصرنا يشبه الهوس، مما خلق لنا سوقاً رائجاً أمام المعبرين الفاسدين قليلي الخبرة والعلم الشرعي والمنطقي.



فما حقيقة هذا الهوس؟ وكيف يؤثر نفسياً واجتماعياً علينا؟ وهل كل الرؤى والمنامات ذات مغزى؟



• التفسير الواقعي للمنامات


ويوضح لنا ماهية الأمر قائلاً: يعتبر علم تعبير الرؤى من العلوم التي ثارت حولها معارك جدلية بين أنصار هذا العلم الفقهاء والأطباء والمحللين النفسيين في هذا العصر بسبب ظهور دخلاء وأدعياء، منهم: النصاب، والمنتفع، والمشعوذ، والمنجم، كل منهم أصبح يدعي أنه صاحب كرامة أو على حق، والضحية هم عامة الناس، لاسيما النساء والفتيات، في حين أن معظم المنامات تكون نتيجة علاقة بين العقل الإنساني والبيئة المحيطة به نتيجة لعمر الإنسان وتوارث خبراته وعلاقته بالزمان والمكان حوله، لذا غالباً تكون الانفعالات النفسية كالقلق والخوف والاكتئاب والغضب والأحداث والشخصيات والأماكن والرموز الخفية وراء محتوى الحلم؛ لأنها تعني شيئاً محدداً بالنسبة لصاحبه.



ويوضح لنا القراش أنواع الأحلام كما يلي:


1 . الرؤيا الصريحة: تأتي واضحة للرائي بلا تعقيدات أو توهم.


2. حديث النفس: غالباً ما يفكر به الإنسان في النهار يراه في المنام.


3. الأضغاث: تكون من الشيطان؛ نظراً لما فيها من التوهم والحزن.


4. الجاثوم: هو شلل النوم، ولا يدخل في الأحلام، ويحدث بسبب المشاكل النفسية واختلال الساعة البيولوجية للشخص.



• كيفية التعامل مع هوس الأحلام وتفسيرها


تعاني نسبة كبيرة من النساء والفتيات من الهوس بالأحلام وتتبعها وتذكرها وتقوم بقصها على المفسرين أو حتى الجدات والصديقات لتفسيرها، بيد أن التعامل الأمثل معها لابد أن يكون كالتالي:




- معرفة أن الرؤيا لها منزلة عظيمة ومكانة رفيعة في الإسلام، ولا ينكرها إلا الجاهل بالدين.


- على المرء وأخص النساء بالذكر الاعتقاد بأن ما قدره الله علينا هو ما يصيبنا، وليس بسبب الأحلام والأوهام.


- عدم التعلق بالأحلام التي تصيب الإنسان بالحزن؛ لأنها من تلاعب الشيطان.


- من يرى شيئاً يفرحه ومعالمه واضحة يحمد الله ولا يحدث به إلا من يحب.


- إن رغب الشخص في تفسير حلم فليتحرى أهل العلم والفضل ممن عُرفت عنهم الفطنة.


- عدم تتبع الإعلانات الوهمية في تفسير الأحلام التي تعج بها القنوات ومواقع التواصل.


- تعويد النفس على الطهارة والذكر قبل النوم.

>>> للمزيد من مرأة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة