اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

وزير الدفاع التركي: الولايات المتحدة الأميركية فشلت في سياستها حيال سوريا

اعتبر وزير الدفاع التركي، فكري إيشيك الجمعة، أن واشنطن فشلت في سياستها حيال سوريا، متمنياً على الإدارة الجديدة القيام بالخطوات الصحيحة لحلّ الأزمة.

وقال إيشيك في مقابلة مع قناة خبر ترك "لقد بذلنا جهوداً حثيثة مع روسيا من أجل تحقيق وقف إطلاق النار في سوريا، ونتمنى من الإدارة الأميركية الجديدة أن تقوم بما يلزم في سوريا".

وكان مجلس الأمن الدولي قد وافق في 31 كانون الأول/ديسمبر، على قرار روسي تركي يدعم اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، ويعتبر المحادثات السياسية المزمعة بين الحكومة السورية وفصائل المعارضة في الآستانة الشهر المقبل، جزءاً مهماً من العملية السياسية الرامية لحل الصراع في سوريا.

كما انتقد وزير الدفاع التركي، تقاعص الولايات المتّحدة عن تقديم الدعم الكافي لتركيا في الحرب ضد داعش، واستمرار دعمها للمجموعات الكردية المسلحة في سوريا.

وقال إيشيك في المقابلة  إن "الولايات المتحدة لا تقدم دعم لتركيا في كفاحها ضد داعش ونحن سمحنا لها باستخدام قاعدة إنجرليك لهذا الهدف".

وأضاف إيشيك"طلبنا من الولايات المتحدة الأميركية التخلي عن التعاون مع حزب الاتحاد الديمقراطي واقترحنا عليها تحرير الرقة مع قوات محلية".

ولفت الوزير أنّ وزير الدفاع الأميركي، جيمي كارتر، تعهد بانسحاب وحدات حماية الشعب الكردية من منبج "ولكن أميركا لم تلتزم بتعهداتها". كما استبعد وزير الدفاع التركي تحرير مدينة الباب في وقت قريب، بسبب الحرص على عدم سقوط ضحايا من المدنيين.

يذكر أن الجيش التركي، أعلن يوم 24 آب/أغسطس الماضي، إطلاق عملية عسكرية تحت اسم "درع الفرات" على الحدود مع سوريا، ضد تنظيم داعش الإرهابي لطرده من المنطقة القريبة من الحدود مع تركيا داخل الأراضي السورية.

كما يستمر الجيش التركي بقصف المناطق الكردية في سوريا، معتبراً أن وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا لها صلة بحزب العمال الكردستاني الذي ينشط في جنوب شرقي تركيا، والذي تعتبره أنقرة منظمة إرهابية أيضا.

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة