اخر الاخبار
اسعار العملات
استفتاء

بهزاد أبو حميد والد الطالبة المرحومة وجدان من كسرى سميع:اتصلت بها ولم تجب فأدركت ان الأسوأ قد وقع

" 90 % من اهالي القرية عرفوا بالخبر ورفضوا ان يقولي , ومكان الجريمة قريب جدا من المنزل , وحين اتصلت على هاتفها ولم تجب علمت ان الأسوأ قد حصل".


هذا ما قاله  
بهزاد أبو حميد , والد الطالبة المرحومة  وجدان (15 عاما) من كسرى سميع  والتي عثر عليها جثة هامدة وعليها علامات عنف امس الثلاثاء في منتزه الصخور القريب من كسرى سميع .


واضاف الاب الثاكل :"  وجدان ليست ابنتي فقط هي ابنة كسرى , وخبر وفاتها وقع كالصاعقة علينا فقد كانت طالبة متميزة".



وتابع :"  على الرغم من انها تعرضت للاصابة كانت تدرس في البيت وحصلت على علامات امتياز وشهادة امتياز من المدرسة".



وانهى الاب الثاكل :"  ابنتي احبها كل من عرفها واتمنى ان تكون ابنتي وجدان أخر ضحايا العنف والجريمة ".



أما في المدرسة فحضر الطاقم التدريسي هناك ولم يحضر الطلاب وعلى الرغم من محاولة وسائل الاعلام التحدث لادارة المدرسة عن الطالبة وجدان , الا ان وزارة التربية والتعليم رفضت رفضا قاطعا اجراء اي مقابلات صحفية .



أما رئيس المجلس في كسرى سميع , نبيه اسعد , فقال :" المرحومة وجدان , ابنة كسرى قاطبة , ونحن في السلطة المحلية اتخذنا جميع الاجراءات المطلوبة منا ونقف الى جانب العائلة في مصابها الجلل ".



ووصل اليوم الاربعاء , الى مكان الجريمة في منتزه الصخور حيث قتلت المرحومة , في استمرارية التحقيق بالقضية والتي تخضع لامر منع نشر تفاصيل التحقيق وتطورات حيثيات القضية ,  بقرار من المحكمة ".

الصور والفيديو بلطف من الزميل فرات نصار 

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة