اخر الاخبار
تابعونا

تخليص شخص سقط في واد بمنطقة الاغوار

تاريخ النشر: 2020-08-10 17:33:11

انتشال 8 جثث من تحت الركام في بيروت

تاريخ النشر: 2020-08-10 11:36:03
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

إيداع فنانة مصرية بدار المسنين.. وابنتها تشرح السبب

كشف ناقد سينمائي مصري عن واقعة أغضبت الكثير من المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة لعدد من الفنانين.



وقال الناقد أسامة عبدالفتاح على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن الفنانة الكبيرة نادية فهمي، الزوجة السابقة للفنان سامح الصريطي تم إيداعها بدار لرعاية المسنين شرق القاهرة، مضيفة أن الفناة الكبيرة تتألم من هذا الموقف.




وعقب نشر التدوينة، رفض الفنان سامح الصريطي الزوج السابق للفنانة التعليق على الخبر، مستنكراً الخوض في الحياة الخاصة للفنانين، معلناً رفضه ما حدث، وقائلاً إنه ليس من حق أحد أن ينشر هذا الأمر على مواقع التواصل الاجتماعي، فالهدف هو التشهير بالعائلة وليس إنقاذ زوجته.



من جانبها، كشفت ابتهال الصريطي، ابنة الفنانة الكبيرة، سبب إيداع والدتها بدار للمسنين، وكتبتت على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تقول:




"بسم الله الرحمن الرحيم (يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيراً من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضاً أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم).. لمن لا يعرفني أنا ابتهال ابنة الفنانة القديرة نادية فهمي والفنان القدير سامح الصريطي".




وأضافت: "إنه بعد انتشار بعض الأخبار المغلوطة في الصحف والمواقع بخصوص والدتي الحبيبة والتي آلمتنا كثيراً كأسرة، أردت أن أحكي عن تجربتي لعلها تكون ملهمة لبعض الذين يمرون بنفس الظروف. أبي وأمي منفصلان منذ حوالي ثلاثة وعشرين عاما،ً وطوال هذه المدة علاقتهما كانت طيبة وشبه مثالية لمصلحتي أنا وأختي، ولم يتخل والدي لحظة عنا وبالأخص في السنوات الأخيرة بعد إصابة أمي ببعض الجلطات بالمخ وتشخيصها بتصلب الشرايين والزهايمر، وتم إيداعها أكثر من مرة بأفضل مستشفيات ومراكز طبية بالقاهرة تحت إشراف أفضل الأطباء نظراً لبعض حالات الانتكاس التي كانت تمر بها، فتتحسن حالتها ثم تعود للمنزل، وطوال هذه الفترة كنت أنا وأبي وأختي بجانب بعضنا بعضا لمواجهة هذا الاختبار القاسي".

>>> للمزيد من فـــن اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة