اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

تمديد العزل الانفرادي للشيخ رائد صلاح حتى انتهاء محكوميته


رفضت المحكمة المركزية في مدينة بئر السبع اليوم الثلاثاء، استئناف الشيخ رائد صلاح، ضد قرار عزله الانفرادي في سجن “رامون” حيث يقضي محكومية بالسجن 9 أشهر في ملف “خطبة وادي الجوز”، واستجابت لطلب مصلحة السجون والنيابة العامة بتمديد عزله حتى نهاية محكوميته في الثامن من فبراير/ شباط القادم.



وقال المحامي عمر خمايسي الموكل من الشيخ رائد صلاح وعائلته، إن النيابة العامة أصرت على طلبها ومصلحة السجون بتمديد عزل الشيخ رائد حتى نهاية محكوميته، وزعمت عبر مواد سرية أن الشيخ يشكل خطرا على باقي السجناء بسبب شخصيته المؤثرة والجماهيرية.



وقال خمايسة إن المحكمة وبعد ان تقدمنا بطعن على طلب النيابة وزعمها وجود مواد سرية مرتبطة بالشيخ رائد والحركة الإسلامية، قضت بالإبقاء على عزل الشيخ رائد صلاح حتى انتهاء محكوميته في سجن “رامون” بالنقب.


وكان العشرات قد تظاهروا صباح اليوم الثلاثاء، بدعوة من لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة، أمام سجن “ايشل” في مدينة بئر السبع تضامنا مع الشيخ رائد صلاح وتنديدا بقرار عزله.


وشارك في الوقفة الشيخ كمال خطيب، رئيس لجنة الحريات، والعديد من قيادات ونشطاء الداخل الفلسطيني.


وقال الشيخ كمال خطيب : “جئنا اليوم للتضامن مع الشيخ رائد صلاح، الذي يخضع منذ اليوم الأول لاعتقاله، لعزل انفرادي ظالم داخل السجن في “رامون”.


وأكد أن هذا الاجراء ضد الشيخ رائد، يهدف إلى المزيد من الإمعان الإسرائيلي في استهدافه بسبب مواقفه ونصرة القدس والأقصى والمقدسات الاسلامية.


وشدّد الشيخ كمال خطيب على أن الخيارات في مواجهة التصعيد الإسرائيلي ومجمل السياسات وفي القلب منها قانون منع الاذان، واضحة ولا مكان فيها إلا للصمود والمواجهة والتحدي ورفض العنصرية الإسرائيلية.


من جانبه أكد الشيخ حسام أبو ليل، رئيس حزب الوفاء والاصلاح، أن الوقفة جاءت لتؤكد أن الشيخ رائد كان حرا وسيبقى حرا خلف القضبان، جئنا لنفرض العنصرية والاستفزازات الاسرائيلية الظالمة ضد الشيخ رائد صلاح.


وتابع أن ما يحدث هو تصعيد إسرائيلي صهيوني ظالم ضد الشيخ رائد وضد كل أسرى الحرية، والوقفة جاءت لتؤكد أن شعبنا لن يتخلى عن قياداته وابنائه في مواجهة العنجهية الإسرائيلية.


واعتبر القيادي في أبناء البلد وعضو لجنة الحريات، قدري أبو واصل، أن الوقفة الاحتجاجية جاءت لتؤكد رفض الظلم الاسرائيلي وعزل الشيخ رائد صلاح من خلال الملاحقة السياسية التي يتعرض لها خارج وداخل السجن.


وأشار إلى أن الواجب يحتم كذلك الوقوف مع كل اسرانا في السجون الاسرائيلية الذين يتعرضون لأبشع اشكال القمع والتنكيل من قبل السلطات.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة