اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

مركز جباية الغرامات والرسوم في سلطة التنفيذ والجباية ينطلق بحمله لتسديد الديون

لجنة الدستور في الكنيست برئاسة عضو الكنيست السيد نيسان سلمونسكي وافقت بالإجماع على اقتراح القانون بتخفيض 40% من قيمة الدين الحالي (دون المس بالمبلغ الأساسي) تستمر الحمله 120يوم وتبدأ من تاريخ 15/11 /2016 حتى 15/3/2017



قدم اقتراح القانون من قبل وزيره العدل أيلت شكد بدعم الائتلاف الحكومي وكذالك تم دعم الاقتراح من مختلف الكتل البرلمانية معارضة وحكومة. وقد تم التصويت على القانون بالإجماع من قبل أعضاء الجنة وهم عضو الكنيست السيد اسامه السعدي أوري مكلب  نوريت كورن ميراف ميخائيلي. وقدم موظفي مركز جباية الغرامات والرسوم في سلطة التنفيذ والجباية شرح مفصل عن جباية الديون المستحقة وتشمل مؤسسات الدولة وسلطات حكومية وغرامات الشرطة الصادره بقرار محكمه. غرامات المخالفات المرورية. وغرامات المحكمة في الإجراءات الجنائية. والعقوبات الادارية. 



كما أشارت السلطة أن الحمله الاخيره التي أقيمت قبل 15 عام وحسب تجربة السلطة بأن الحمله ستحفز المديون إلى الإسراع في تسديد الديون المستحقة لأن التخفيض لا يستهان به 


وقد صرحت وزيره العدل أيلت شكد بأن حمله تسديد الديون المستحقة ستؤدي في نهاية المطاف بأن جميع الأطراف راضيه من هذا القانون. فإن المديون حصل على تخفيض كبير مما يسهل عليهم تسديد الدين ولن ينهارو من تسديد الدفوعات. 


اما الدولة فسوف تحصل على الديون المستحقة لها وهذا استمرارية لقرار القانون الذي قدمته بمنح عفو للمديونين محدودي الإمكانيات وساستمر على العمل من أجل مصلحة المواطن والطبقات المسحوقه وهذه المبادرات يستفيد منها الجميع


وقد صرح المدير  العام لسلطةاالتنفيذوالجبايه السيد تومر موسكوفيتش في لجنة الدستور في الكنيست أن الهدف من هذه الحمله السماح للمديون بتسويه الديون المتراكمة عليه بتخفيض كبير وتسهيل الدفوعات وإعطاء المديون فرصه للبدء من جديد وإغلاق الملف ضده. ودون شك بأن الدوله سوف تربح بدورها بتسديد الديون المستحقة لها. 

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة