اخر الاخبار
تابعونا
حالة الطقس
طمرة - 27° - 33°
بئر السبع - 30.56° - 32.22°
رام الله - 26° - 32.78°
عكا - 27° - 33°
القدس - 26° - 32.22°
حيفا - 27° - 33°
الناصرة - 27° - 33°
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2148
ليرة لبناني 10 - 0.0230
دينار اردني - 4.8955
فرنك سويسري - 3.5106
كرون سويدي - 0.3646
راوند افريقي - 0.2383
كرون نرويجي - 0.3782
كرون دينيماركي - 0.5148
دولار كندي - 2.6154
دولار استرالي - 2.3737
اليورو - 3.8468
ين ياباني 100 - 3.1935
جنيه استرليني - 4.5465
دولار امريكي - 3.471
استفتاء
وسيلة التواصل الاجتماعي التي اتابعها يوميا
انستغرام
فيسبوك
تويتر


جندي من القوات الخاصة دفع حياته ثمنًا لرفضه تسليم مقرّه للانقلابيين

"الشهيد سكرتير قائد القوات الخاصة عمر خالص دمير" اسم ربما ليس له وزن بين الرتب العسكرية في القوات المسلحة التركية، لكنه لعب دورا بارزا في إفشال الانقلاب، وذلك من خلال رفضه تسليم مقر القوات الخاصة التركية للمجموعة الانقلابية، وقتله لعميد انقلابي من أحد قادة الانقلاب الفاشل.

وعندما وصلت القوات الانقلابية إلى مقر القوات الخاصة، طلب منه "سميح ترزي" وهو عميد في الجيش التركي، تسليم المقر الذي كان  أحد أهم أهداف القوات الانقلابية السيطرة عليه، إلا أن دمير رفض تسليم المقر.

وقال سكرتير قائد القوات الخاصة، أنا لست مخول بتسليمك المقر، ولم أتلقّى أي أمر من قائد حتى أسلمك المقر، فقال له العميد الانقلابي، لقد سيطرنا على البلد وعليك تسليم المقر.

عقبها قام دمير بالاتصال بقائده، وأخبره بمجريات الاحداث، إلا أن قائده، طلب منه عدم تسليم المقر، وكلفه بالدفاع عن المقر.

فقام على الفور بقتل بإطلاق النار على راس الجنرال وقتله على الفور، وسط الجنود المرافقين له، وعقبها قام المرافقين للعميد بقتل دمير.

ويروي زملاء دمير، أنه لو قام بتسليم المقر للقوات الانقلابية، لحدثت كارثة، حيث كان ينوي الانقلابيون إدارة الاغتيالات من المقر.

تجدر الإشارة إلى أن العميد سميح ترزي الذي قتله دمير، يعمل في الجيش في منطقة جنوب شرق تركيا.

ولعبت القوت الخاصة دورا كبير في التصدي لقوات الجيش المشاركة في الانقلاب، وتولت اعتقالهم والقبض عليهم؛ وهي التي قادت المعارك معهم في الأماكن التي تمكنوا من السيطرة عليها في مختلف المدن.

>>> للمزيد من حول العالم اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة