اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

التحدث بالجوال لأكثر من ساعة يومياً يضعف خصوبة الرجال!

 حذر علماء، في دراسة علمية جديدة، من أن الرجال الذين يحملون هواتفهم الجوالة في جيب البنطال أو يتحدثون لمدة ساعة واحدة يومياً معرضون لخطر الإصابة بمشاكل في الخصوبة.



وبيّنت البحوث أن عدد الحيوانات المنوية يمكن أن ينخفض بخاصة إذا ما تم التحدث بالهاتف خلال شحنه، أو حتى إبقائه أثناء الشحن في مكان قريب من سرير النوم ليلاً.



ووجد البحث أن كفاءة الحيوانات المنوية لدى الرجال في الدول الغربية تتناقص باطّراد، ما يجعل 40% من الأزواج يجدون صعوبة في إنجاب أطفال.



ويُظن أن الحرارة والموجات الكهرومغناطيسية التي تنبعث من الهاتف المحمول تتسبب في ارتفاع درجة حرارة الحيوانات المنوية إلى درجة يمكن أن تموت معها تماماً.
وقد دفعت نتائج هذه الدراسة خبراء الخصوبة في بريطانيا إلى إصدار تحذيرات للرجال حول مخاطر "إدمان" الهواتف النقالة.



وقد اعتمدت الدراسة على مراقبة مجموعات كبيرة من الرجال، وتسجيل الملاحظات المرتبطة بمدة استخدام الهاتف النقال يوميا، ومدى تأثيرها على كفاءة الحيوانات المنوية، بعد فترة طويلة من الاستخدام.



وجاءت النتيجة مؤكدة أن الذين يتجاذبون أطراف الحديث على الهاتف لأكثر من ساعة يومياً يعانون من انخفاض كفاءة الحيوانات المنوية مقارنة بأولئك الذين يتحدثون لأقل من ساعة يومياً لفترات طويلة. كما وجد الباحثون تأثيرات مباشرة على الأشخاص البين يتحدثون بالهاتف أثناء شحنه من مصدر كهربائي، أو الذين يضعون الهاتف 
اثناء شحنه ليلاً قريباً من أماكن نومهم.



أما الأشخاص الأكثر تضرراً على الإطلاق فهم أولئك الذين يحتفظون بهواتفهم على مسافة قريبة من الخصيتين داخل جيوب البنطال لفترت طويلة.



نشرت نتائج هذا البحث في مجلة الطب الحيوي Reproductive BioMedicine

>>> للمزيد من صحة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة