اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

الكنز الداخلي لمدرسة مشيرفة الإعدادية

 
وفق الخطة السنوية لمركز ومربيي طبقة السابع في مدرسة مشيرفة الإعدادية وبمبادرة مستشارة المدرسة ومركزة التربية الاجتماعية وتحت إشراف مدير المدرسة الأستاذ أشرف شرقاوي، نظمت أمسية تربوية للأهالي بعنوان " الكنز الدّاخلي" ايمانا من المدرسة بأن طلابها هم كنزها.



لكنزنا الدّاخلي رسمت خريطة التي حوت محطات الأمسية، فكانت أولها باستقبال أهالي الطلاب والترحيب بهم من خلال توزيع صناديق الحلوى وخريطة لاستثمار كنزهم ألا وهو أبناؤهم.



انتقلت محطة خريطة أمسيتنا إلى محطة كتابة رسائل من الآباء للأبناء لتكون بمثابة تشجيع لفلذات أكبادهم. استمرت محطات الأمسية لتحط في محطتها الثالثة التي أدارها مدير المدرسة وتحدث من خلالها حول اهمية الشراكة والتعاون بين أولياء الأمور والمدرسة لما فيه من مصلحة لأبنائنا وضرورة تضافر الجهود من أجل بناء جيل جديد واع لما يدور حوله من مستجدات عصرية ومشكلات تربوية واجتماعية.



كما وقامت مستشارة المدرسة المعلمة ياسمين يحيى بالشرح عن هذه المشاكل من خلال عرض محاضرة توجيهية للأهالي ركزت من خلالها على كيفية التعامل مع الأبناء واكتشاف الكنز الدفين داخلهم. وفي وسط محطات الأمسية قام رئيس لجنة الآباء السيد أحمد عبد الرؤوف ولفيف من الأهالي بالثناء على عمل الطاقم المدرسي وتعاونهم مع الأهل وأن المدرسة الإعدادية هي كنز للقرية يجب الحفاظ عليه.



وفي ختام الأمسية تم عرض الفعاليات المدرسية لطبقة السابع من قبل مركزة التربية الاجتماعية المعلمة مرجان إغبارية التي أظهرت من خلالها أن أبناؤنا كنزنا الذي لا يقدر بثمن واستثمارنا في الدنيا والآخرة.



نهاية خريطة الكنز لهذه الأمسية كانت بتوزيع رسائل ودية على الأهالي من قبل المربين كان مرسلوها أبناؤهم.



وفي مسك الختام شكر المدير كل الحضور من أهالي ومعلمين.



وجدير بالذكر أن الأمسية لاقت ترحيبا من الأهالي متمنين استمرار هذه الفعاليات لتكون حلقة وصل بين المدرسة والأهل فكان رد مدير المدرسة بأننا سويا سنبني جيلا واعدا مستنيرا مدركا لكنزه الداخلي مالكا لمفاتيح النجاح.

>>> للمزيد من اجتماعيات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة