اخر الاخبار
تابعونا

الجنوب : العثور على 9 نسور مسمومة

تاريخ النشر: 2021-10-24 21:59:15
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

التعادل السلبي يحسم قمّة تشيلسي وتوتنهام

في مباراة سلبية للغاية، وفرص نادرة خرج تشيلسي بنقطة أمام توتنهام هوتسبيرز في اللقاء الذي أقيم عصر الأحد بملعب (وايت هارت لين) وانتهى بالتعادل السلبي بدون أهداف ضمن منافسات الجولة 14 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.



ورفع حامل لقب البريميير ليج رصيده إلى 15 نقطة في المركز الرابع عشر، بينما فقد توتنهام هوتسبيرز نقطتين ثمينتين في صراع دخول المربع الذهبي، ليصبح رصيده 25 نقطة في المركز الخامس.



وخاض جوزيه مورينيو اللقاء بتكتيك جديد على البلوز، حيث خلت التشكيلة الأساسية من رأس حربة صريح، واعتمد على طريقة (4-2-3-1)، ففي حراسة المرمى آسمير بيجوفيتش أمامه الرباعي إيفانوفيتش وجاري كاهيل وكورت زوما وسيزار أزبلكويتا، ثم نيمانيا ماتيتش وسيسك فابريجاس وويليان وأوسكار وبيدرو رودريجيز، وهازارد الذي قام بدور رأس الحربة الوهمي.



أما ماوريسيو بوكيتينو المدير الفني لتوتنهام، لجأ لطريقة (4-5-1)، إلا أن أسلحته الهجومية تعطلت في الشوط الأول، واكتفى لاعبوه بتهديد مرمى البلوز بتسديدات من خارج منطقة الجزاء لهاري كين وموسى ديمبلي والكوري سون هيونج مين، وتعامل بيجوفيتش معها بنجاح.



ونجح تشيلسي في تكوين جبهات هجومية، فابريجاس وويليان يميناً، وأوسكار وبيدرو رودريجيز يساراً، وكانت محاولات البلوز أكثر خطورة على مرمى هوجو لوريس، بتسديدة قوية لبيدرو وضربة رأس لهازارد مرت فوق العارضة، إضافة لمحاولة فردية أخرى من أوسكار لمست الشباك من الخارج، وتسببت هذا التفوق الهجومي لتشيلسي في 3 إنذارات للاعبي توتنهام هاري كين وداني روز وكايل ووكر.



الشوط الثاني كان قمة في السلبية بين الفريقين، بوكيتينو خسر تبديله الأول بإشراك إيريك لاميلا مكان رايان ماسون المصاب، ثم أشرك كلينتون موا نجي مكان سون هيون مين الذي كاد يهز شباك الضيوف قبل خروجه بتسديدة مباغتة أمسكها بيجوفيتش.



على الجهة الأخرى، بدا على مورينيو أنه يخطط للخروج بنقطة التعادل، وحرص فقط على تأمين دفاعه لتفادي اهتزاز الشباك، واكتفى فريقه بتسديدة وحيدة على المرمى لإيدين هازارد أنقذها هوجو لوريس بصعوبة بالغة.



المثير للجدل أن "السبيشيال وان" احتفظ بالتبديلات حتى الدقيقة الأخيرة، حيث أشرك كينيدي مكان ويليان، ثم روبن لوفتس تشيك مكان بيدرو رودريجيز مما أثار غضب دييجو كوستا الذي رمى قطعة من ملابسه تجاه جوزيه مورينيو الجالس على مقاعد البدلاء.

>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة