اخر الاخبار
تابعونا

اسرائيل تسجل 1718 إصابة خلال يوم واحد

تاريخ النشر: 2020-07-15 10:12:21
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

دراسة أمريكية تتسبب في سعادة المرأة العاملة

رغم الضغوط النفسية والبدنية التي تتعرض لها المرأة العاملة بسبب ضغوط العمل داخل وخارج المنزل، إلا أن دراسة أمريكية حديثة منحت المرأة العاملة أملا كبيرا.



وتقول الدراسة التي أجريت في جامعة هارفارد الأمريكية إن بنات الأمهات العاملات يتمتعن بفرصة أوسع لشغل المناصب الريادية والقيادية وذلك لما يتحملنه من مسؤولية كبيرة جراء عدم تواجد أمهاتهن بالمنزل لفترات طويلة بخلاف أقرانهن ممن لا تعمل أمهاتهن ويمكثون دائماً بالمنزل يتحملون كل أعبائه.



ووجدت الدراسة أن 33% من بنات الأمهات العاملات لديهن فرصة لتولي المناصب الإشرافية مقابل 25% لبنات ربات البيوت.



ولا يقتصر الأمر على البنات فقط، بل كشفت الدراسة أن الأبناء الذكور أيضاً يتأثرون إيجابياً بعمل والدتهم، من منطلق اعتمادهم على أنفسهم بدرجة كبيرة، مما يخلق لديهم نظرة أكثر مساواة بين الرجل والمرأة ويكونون أقل التزاماً بالتقاليد التي تعتبر عمل المرأة في البيت ملزماً عكس الرجل.



ووفق الدراسة التي شملت 50 ألف شخص في 24 دولة فإن الآباء الذين ولدوا لأمهات عاملات لا يمانعون في القيام بالأعمال المنزلية ورعاية الأطفال كما أنهم أكثر قابلية للارتباط بامرأة عاملة.



لكن تبقى بنات الأمهات العاملات الأوفر حظاً من الذكور في تبوء المناصب القيادية وتحقيق دخل مرتفع عن أقرانهن من بنات ربات البيوت، وعلى سبيل المثال في أمريكا تحقق بنات الأمهات العاملات دخلا شهرياً يزيد عن أقرانهن بنحو 5 آلاف دولار.



ومن جانبها، شددت الباحثة المشرفة على الدراسة بجامعة هارفارد، كاثلين ماكجين، على عظيم الأثر الذي تجنيه الأم العاملة في خلق جيل من الأبناء يتحمل المسؤولية.

>>> للمزيد من مرأة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة