اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

البرغوثي: اعدام الفلسطينيين جاء بقرار حكومة المتطرفين

قال الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية، مصطفى البرغوثي، اليوم الأحد، إن عمليات الاعدام الميدانية للشعب الفلسطيني جاءت نتيجة قرارات حكومة نتنياهو، والتي سلحت المستوطنين، وأعطت الجيش إذناً لفتح النار بغية القتل.



وأضاف البرغوثي في مؤتمر صحافي عقده الأحد في مركز وطن للإعلام برام الله: كان يوم الإعدامات المتكررة، الذي لا يمكن السكوت عليه لا دبلوماسياً ولا رسمياً ولا شعبياً، وإذا سمحنا للإسرائيليين بالاستمرار في ذلك، فهذا يعني أن كل الشعب الفلسطيني مستباحاً.



وأكد د. البرغوثي أن كل فلسطيني أصبح عرضة للقتل أينما تواجد، مما يعني أن المجتمع الإسرائيلي أصيب بالهستيريا، مضيفاً أن نتنياهو أعطى أوامر إطلاق النار على الفلسطينيين لمجر الاشتباه بهم.



وقال البرغوثي، إن "ما نعيشه اليوم، هو إعدام ميداني بشكل بشع، فالجيش الإسرائيلي يتعمد الإعدام الميداني للمدنيين الفلسطينيين، وترك الفلسطينيين ينزفون حتى الموت، وما جرى مع إسراء عابد في العفولة وفادي علون في القدس وأحمد مناصرة، وغيرهم هو محاولات قتل بشع دون أن يرتكبوا أي جريمة.



وأكد أن "فادي جرى معه نفس عملية الاعتداء على إسراء، دون أن يعتدي على أحد أو يطعن أحداً، وكل ما حاول القيام به هو أن يحمي نفسه من اعتداءات المستوطنين، لكن الشرطة الإسرائيلية أطلقت عليه 10 رصاصات".



وأشار د. البرغوثي إلى أن الهستيريا انعكست على الإسرائيليين انفسهم، إذ تم إطلاق النار في داخل قطار لمجرد الاشتباه بوجود فلسطيني داخله، كما قام أحد الإسرائيليين بطعن إسرائيلي أخر للاشتباه به بأنه فلسطيني.



وأشار البرغوثي الى أن الإسرائيليين يتعاملون بازدواجية، إذ يعدمون الفلسطيني مباشرة بإطلاق النار عليه في حال اشتباههم به، بينما يتم اعتقال إسرائيلي طعن 4 عمال فلسطينيين.

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة