اخر الاخبار
تابعونا

3 اصابات بانفجار مركبة في مدينة اللد

تاريخ النشر: 2021-01-21 20:57:17
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

عايدة توما : موقفنا من سياسة النظام التركي جعلني أتنازل عن لقاء أردوغان برفقة وفد القائمة المشتركة




"عدم المشاركة مع اردوغان , جاء لاننا لنا موقف , وهو موقف نعتمد فيه التحليل لسياسة اردوغان  ,اذا اننا نعتبر ان اصابع النظام التركي في المنطقة ليست في مصلحة شعوب المنطقة انما مصلحة اطراف اخرى , اضافة الى انها تزرع نعرات طائفية وتسعى لتقسيم الشعوب , وهذا النظام يقوم بعمليات قمع مستمرة اتجاه الاقليات داخل بلاده".



هذا ما قالته عضو الكنيست من الجبهة عايدة توما , من القائمة المشتركة , في حدجيث للصنتارة نت بعد ان عادت الى البلاد اليوم , دون ان تكمل مشوارها مع فد القائمة المشتركة الى اسطنبول للقاء اردوغان رئيس الوزراء التركي , حول موضوع الانتهاكات المستمرة للمسجد الاقصى المبارك.




وتابعت :" القضية ليست شخصية وليست مشاركة سياسية بمعنى هي مشاركة للاطار السياسي الذي امثله داخل القائمة ".



واضافت توما :" اخترنا المشاركة في لقاء ملك الاردن ,.  لاننا نعرف ان الوصاية على ادارة شؤون الاقصى هي للاردن ونحن نرى مسؤولية كبيرة في الرد على ما يجري في الاساس لدى الاردن لانه هو المخول بادارة شؤون الاقصى وهناك تنسيق اردني فلسطيني حول الاقصى , ومن هنا اتت المشاركة لاننا نريد التحرك لحماية الاقصى ومن فيه ولمنع اي تطور نحو ادشاء حقائق على الارض نراها حقائق سياسية تحاول الحكومة اليمينية الموجودة فرضها على الاقصى والقدس".
وكان وفد القائمة المشتركة قد اجتمع في عمان امس مع الملك  الاردني عبد الله الثاني لبحث نفس الموضوع.




من جهته قال قال الملك عبدالله الثاني ملك الاردن ان ما يقوم به نتانياهو في المسجد الاقصى من شانه ان يؤدي لانفجار الاوضاع في المنطقه مؤكدا انه "لا شراكة ولا تقسيم والاقصى هو مكان عبادة للمسلمين".



واضاف الملك عبدالله: "سوف اطرح قضية الاقصى على قادة العالم في الامم المتحدة واذا استمر تدهور الاوضاع فان ذلك قد يؤدي لانفجار الاوضاع في المنطقة".




من جهته قال د. احمد الطيبي رئيس لجنة القدس في المشتركة : وضعنا جلالة الملك في صورة الاوضاع الخطيرة التي تحاك ضد الاقصى وسمعنا منه كلاما واضحا وقويا، كذلك طرح الزملاء اعضاء اللجنة زحالقه توما سليمان ابو عرار والسعدي قضايا الاقصى من كل جوانبها وكذلك قضايا بقضايا المواطنين العرب في الاردن وخاصة قصايا الحج والطلاب الحامعيين وقضية الشونة وغيرها.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة