اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

بشرى للطلاب والموظفين.. لا تستيقظوا من النوم مبكرا

 هل خطرت على بالك يوما أثناء محاولة استيقاظك من النوم مبكرا للذهاب إلى العمل هذه الفكرة: "ماذا لو تم تأخير ساعات العمل قليلا لآخذ كفايتي من النوم".. وهنا يؤكد "بول كيلي" الأكاديمي بجامعة أكسفورد إن الدراسات العلمية والطبية تدعم هذا التأخير لأسباب صحية ومهنية.



وكشف خبير أمراض النوم البريطاني كيلي "أن حرمان الموظفين والطلاب من أخذ قسط كاف من ساعات النوم وإجبارهم على العمل مبكراً ستكون له تأثيرات سلبية على صحتهم، مما سيؤدي إلى أجسام منهكة ومرهقة" ، وحذر المختص في أمراض النوم من خطورة حرمان الطلاب والموظفين خاصة بين سن ١٤ و٢٤ عاما من أخذ كفايتهم من النوم، مما يشكل تهديدا خطيرا للصحة العامة والأداء والمزاج العقلي. 



ووصف كيلي العمل قبل الساعة التاسعة صباحا بأنه أقرب إلى "التعذيب خصوصا للذين تقل أعمارهم عن 55 عاما والتي سيكون بعدها الشخص محتاجا لساعات أقل لأخذ كفايته من النوم"، وقال: "حياتنا بأكملها من سن الدراسة وحتى منتصف العمر نستيقظ فيها مبكرا، فماذا لو أخرنا بداية العمل ثلاث ساعات، لأن عدم أخذ كفايتنا من النوم سيؤدي إلى أمراض عدة وأشهرها الزهايمر".



وفي الدراسة الطبية عن النوم أيد الخبير أن تبدأ ساعات المدرسة للأطفال حتى سن العاشرة في الثامنة والنصف ومن سن العاشرة حتى ١٦ عاما تكون الدراسة الساعة العاشرة والطلاب بعد سن ١٦ يكون موعد دراستهم الساعة ١١، ونوه الدكتور كيلي بأن ثمة حاجة لأن يقوم المجتمع بتغيير ساعات بدء العمل والمدارس بحيث تتناسب مع الساعة البيولوجية الطبيعية لجسم الإنسان، مشيرا إلى أن الشركات التي تجبر موظفيها على بدء العمل في ساعات مبكرة تعرضهم لخطر الإضرار بقدرتهم الانتاجية وتراكم المشكلات الصحية بينهم.

>>> للمزيد من صحة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة