اخر الاخبار
تابعونا

والد سعد لمجرد يكرر تجربة التمثيل

تاريخ النشر: 2020-02-25 14:40:09
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

جبارين يتوجه إلى السلك الدبلوماسي الأجنبي لدعم نضال المدارس الأهلية

توجه  عضو الكنيست د. يوسف جبارين برسالة إلى السفارات الأجنبية في البلاد والهيئات الدبلوماسية المختلفة بهدف اطلاع ممثلي السلك الدبلوماسي الدولي على التطورات الأخيرة في موضوع إضراب المدارس الأهلية ومطالب هذه المدارس، بالإضافة إلى فضح سياسات التمييز التي تمارسها وزراة المعارف تجاه التعليم العربي.



وافتتح جبارين رسالته بمقدمة عن المدارس الأهلية بالبلاد التي تقدم الخدمات التعليمية والتربوية والاجتماعية إلى المواطنين العرب في البلاد على اختلاف انتماءاتهم منذ مئات السنين. وأكد جبارين في رسالته ان لهذه المدارس مساهمة كبيرة على المستويين التربوي والقيمي في تقدم المجتمع العربي في البلاد، وأنها تضم اليوم أكثر من 33 ألف طالبة وطالب وأكثر من 3000 معلمة ومعلم.



وفصّل جبارين في رسالته حول التقليصات الخطيرة التي قامت بها وزارة المعارف في السنوات الأخيرة بهدف تضييق الخناق على المدارس الأهلية والغاء الخصوصية الإدارية والتربوية التي تتمتع بها هذه المدارس من حيث تعيين المديرين والمعلمين وملكية الأبنية والعقارات، وذلك بغية تحويلها إلى مدارس رسمية تخضع لسيطرة وزارة المعارف بشكل كامل.



وعرض جبارين في رسالته سياسة التقليصات التي تنتهجها وزارة المعارف في السنوات الأخيرة صد المدارس الأهلية، وأكد على ان معطيات رسمية تشير إلى أن المدارس الأهلية تحصل على 29 % فقط من مجمل الميزانية التي تحصل عليها المدارس الرسمية، وأن وزارة المعارف لا تتيح لمعلمي المدارس الأهلية الالتحاق بالاستكمالات التي تقوم بها الوزراة وبالتالي يحرمون من المستحقات المترتبة عليها.



وأشار جبارين إلى أن العام الأخير شهد عدة لقاءات بين ممثلي المدارس الأهلية وبين الوزارات والمكاتب الحكومية المعنية بهدف التوصل إلى حل للأزمة، وقد طالب ممثلو المدارس الأهلية بالغاء سياسات الاقليصات وبمساواتها بالميزانيات التي تحصل عليها المدارس اليهودية المشابهة لها، ولكن حتى الآن لم تتجاوب الوزارة بشكل جدي مع هذه المطالب.



وأوضح جبارين أن المدارس الأهلية شرعت بإضراب مفتوح منذ اليوم الأول لافتتاح السنة الدراسية بعد الطريق المسدود الذي وصلت اليه، كما وقامت بتنظيم عدة مظاهرات وخطوات احتجاجية من أجل الدفاع عن حقوقها بالوجود مع الحفاظ على الخصوصية التربوية والإدارية لهذه المدارس.



ودعا جبارين ممثلي السفارات الأجنبية والسلك الدبلوماسي إلى دعم النضال العادل للمدارس الأهلية، والضغط على الحكومة الإسرائيلية من أجل الاستجابة لمطالب المدارس، بل والعمل على انتهاج سياسات المساواة التفضيلية من أجل التعويض عن الغبن التاريخي الذي لحق بهذه المدارس وبجهاز التعليم العربي في 
البلاد.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة