اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

اسرائيل تؤكد وامريكا تنفي امكانية اطلاق سراح بولارد

اكدت مصادر رفيعة ما ذهبت اليه صحيفة " وول ستريت جورنال" حول امكانية اطلاق سراح ضابط البحرية الامريكي السابق اليهودي جونثان بولارد الذي يمضي في السجون الامريكية عقوبة المؤبد بعد ان قبض عليه قبل 30 عاما وأدين بتهم التجسس لصالح اسرائيل .



ونفت المصادر ان يكون اطلاق السراح المتوقع على علاقة بالاتفاق النووي مع ايران مؤكدة ان الامر يتعلق باجراء قانوني طبيعي حيث انهى الجاسوس فترة 30 عاما من الاعتقال ما يستوجب وفقا للقانون الامريكية مثوله امام لجنة خاصة للاستماع اليه وهذا ما حدث فعلا قبل ثلاثة اسابيع حيث خضع بولارد لجلسة استماع وهذا اجراء قانوني لا علاقة للإدارة الامريكية فيه ولا مجال لتدخل اسرائيل ايضا حسب قول المصادر الاسرائيلية.



وأوضحت المصادر الاسرائيلية الرفيعة حسب وصف موقع " يديعوت احرونوت" الذي اقتبس تصريحاتها اليوم " السبت" ان الامر لا يتعلق مطلقا بمفاوضات لعقد صفقة تحرير " بولارد" وإنما يدور الحديث عن اجراء قانوني صرف .



بدورهم نفى مسؤولون كبار في الادارة الامريكية في تصريح نقلته اليوم السبت لوكالة "رويترز" للانباء التقارير التي نشرتها امس صحيفة "وول ستريت جورنال" حول نية الادارة الامريكية اطلاق سراح الجاسوس الاسرائيلي جونثان بولارد قريبا لترطيب العلاقات الاسرائيلية الامريكية.


وقالت مصادر امريكية اخرى وصفتها المواقع الاسرائيلية بالرسمية بان الجاسوس بولارد المعتقل منذ 30 عاما بتهمة التجسس لصالح اسرائيل لن يرى النور قبل اكمال فترة عقوبته "السجن المؤبد" وان الادارة الامريكية لا تفكر في اطلاق سراحه.



وقالت وزارة العدل الأمريكية إنها"كانت دائما وستظل تؤكد ضرورة ضرورة أن يقضي جوناثان بولارد فترة عقوبته بالكامل بسبب الجرائم الخطيرة التي ارتكبها."
وقال اليستير باسكي المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي "وضع السيد بولارد ستحدده لجنة العفو المشروط بالولايات المتحدة وفقا للاجراءات المعتادة.
"لا توجد صلة على الإطلاق بين وضع السيد بولارد واعتبارات السياسة الخارجية."

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة