اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

رئيس الحكومة ووزير المعارف يتجندان لإسقاط اقتراح القانون أهداف التعليم العربي

 
صوتت الهيئة العامة للكنيست اليوم على اقتراح قانون اهداف التعليم العربي الذي بادر اليه النائب د. يوسف جبارين من اجل تغيير أهداف التعليم في قانون التعليم الرسمي وإضافة اهداف للتعليم العربي. يذكر أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ووزير التربية والتعليم نفتالي بينت الى جانب غالبية الوزراء حضروا للتصويت من أجل اسقاط اقتراح القانون.

وقد صوت إلى جانب اقتراح القانون 20 عضو كنيست في حين عارض 53 عضو كنيست اقتراح القانون كما وامتنع عضو كنيست واحد (ايتسيك شمولي) عن التصويت.  وقد صوّت الى جانب اقتراح القانون بالإضافة الى القائمة المشتركة، وحزب ميرتس كل من أعضاء الكنيست شيلي يحيموفيتس، عومر بار ليف، ميخال بيران وأريئيل مرغليت وزهير بهلول. 



وقد قال عضو الكنيست جبارين في خطابه أمام الهيئة العامة: "أن تحقيق المساواة في هذه المجالات ليس مقصورًا على الجوانب المادية كالميزانيات وغيرها، إنما يجب أن يشمل الجوانب الجوهرية، أي، تلك المتعلقة بالهوية الجماعية. وأكد جبارين: "من غير الممكن أن تتحقق المساواة الحقيقية إذا كانت مجموعة الأكثرية تحرم أبناء وبنات الأقلية من الحفاظ على هُويتهم الجماعية الأصلية ومن تطويرها الحر".



وأضاف جبارين: "يحق للأقلية العربية الفلسطينية في البلاد أن تصون وتطوّر هويتها القومية بشكل حرّ، وأن تنقلها للأجيال الشابة القادمة. ويعتبر التعليم أداة رئيسية في ممارسة هذا الحق، لذا يجب أن تعكس أهداف ومضامين ومبنى التعليم العربي الهوية القومية والحضارية، الرواية التاريخية، والإرث العربي الفلسطيني".



وأشار جبارين: "بينما ينضح التعليم العبري بالرواية القومية-الصهيونية فإن جهاز التعليم العربي قد جرِّد من كل دلالة قومية فلسطينية. ويحول هذا التمييز دون تمكّن الأقلية كمجموعة قومية من الحفاظ على هويتها القومية والحضارية. من هنا الواجب الحقوقي والأخلاقي على الدولة أن تمكّن الأقلية القومية من أن تصون وتطوّر هويتها هذه من خلال إعطاء فرصة متساوية لإدارة ذاتية تربوية عربية، كما لمجموعة الأكثرية من أجل تحديد غايات ومضامين التعليم العربي". وأكد جبارين ان هذه الحقوق تكفلها الوثائق الحقوقية الدولية بشأن حقوق الأقليات وخاصة الاعلان العالمي لحقوق الأقليات القومية والإعلان العالمي لحقوق الشعوب الأصلية.



وقال جبارين موجهًا حديثه الى وزير التربية والتعليم: "ان اقتراح القانون يطلب ان يحصل التعليم العربي اليوم  على ما حصل عليه التعليم الديني الرسمي والتعليم الديني المتشدد منذ قيام دولة. فمن غير المعقول ان تعترف الدولة بالخصوصية الثقافية والدينية لمجموعات داخل مجموعة الأغلبية بينما تتنكر للخصوصية الثقافية والقومية لمجموعة الأقلية التي يشكل طلابها خمس الطلاب في البلاد".



ورد باسم الحكومة نائب وزير التربية والتعليم عن حزب يهدوت هتوراة، مائير بوروش فقال ان قانون التربية والتعليم في صيغته الحالية يشمل أهداف التربية والتعليم ولا حاجة لإضافة التعديل القانوني المقترح الذي يهدف إلى صياغة أهداف خاصة ومنفصلة للتعليم العربي عن تلك التي جاء بها قانون التعليم الرسمي.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة