اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

انتهاء الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان بالأقصى

أنهت دائرة الأوقاف الإسلامية استعداداتها لاستقبال المصلين المسلمين في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان الفضيل.





وحول الاستعدادات التي أعدتها دائرة الأوقاف الإسلامية لهذا الشهر الفضيل،  أوضح مدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى الشيخ عزام الخطيب لوكالة معا الاستعدادات والترتيبات التي قامت بها الدائرة على مدار الشهرين الماضيين، لضمان راحة وأمن المصلين الوافدين الى المسجد من كافة المدن والمناطق الفلسطينية والدول العربية والإسلامية، موضحا ان دائرة الأوقاف أنهت ترتيباتها على صعيد (الدروس الدينية وصلاة التراويح، والجانب الصحي، ووجبات الإفطار، والنظام...).



وأوضح الخطيب انه تم إعداد برامج ودروس دينية يومية، في مساجد الأقصى ومصاطب العلم المنتشرة في ساحاته من الصباح حتى المساء، يقدمها مجموعة من علماء الدين ومدرسون أكفاء لإعطاء الأحكام الفقهية للمسلمين.



وأضاف ان صلاة التراويح وهي سنة مؤكدة سيؤمها مقرئون وأئمة الأقصى.



النواحي الصحية



وقال الشيخ عزام الخطيب أن دائرة الأوقاف الإسلامية عقدت لقاءات متعددة مع مجموعات من اللجان الصحية الفاعلة في القدس، لتقديم الخدمات الطبية للوافدين الى الأقصى وتم التنسيق مع 8 مراكز صحية بالقدس، وهي المركز الصحي العربي وجمعية نوران، وجمعية المسعفين العرب، والمكتب الحركي للأطباء، ومسعفي برج اللقلق، والإغاثة الطبية وجمعية المقاصد الخيرية (والتي ستكون عيادتها "عند باب الغوانمة" مفتوحة يوميا من الساعة 9 صباحا حتى 12 ليلا)، والهلال الأحمر( والذي وفر 12 سيارة إسعاف وطواقمها للتقديم الرعاية الصحية للمصلين ودراجة نارية وتراكتورنر ).



ولفت الى انه سيتم تخصص أماكن وخيام لكل مؤسسة صحية في ساحات المسجد الأقصى لتغطية كافة الأماكن فيه. 



الافطارات الرمضانية داخل الاقصى



وأوضح الخطيب أن دائرة الأوقاف اجتمعت ونسقت مع المؤسسات والجهات التي ترغب بإدخال وجبات الافطار اليومية الى ساحات المسجد الأقصى، وستشرف الدائرة على الطعام الذي يتم ادخاله في ثلاجات وأوعية خاصة لضمان صلاحيته وسلامة الصائمين.



وقال الشيخ الخطيب:" اتمنى ان تُعد وجبات الإفطار من قبل المؤسسات في مطاعم مدينة القدس، دعما للحركة التجارية خلال الشهر الفضيل."



ولفت الشيخ الخطيب الى أن تكية خاصكي سلطان تقدم الوجبات الساخنة اليومية لكافة الوافدين والعائلات المستورة والفقراء والمساكين الذين يقصدونها خلال شهر رمضان ككل عام، موضحا ان التكية تواصل عملها من خلال تبرعات متواصلة من الشيخة شمسة آل نهيان التي تدعم التكية طوال العام.



وأضاف ان "لجنة زكاة القدس" التابعة للأوقاف الإسلامية تدعم الافطارات الرمضانية، كما تقدم الأموال للفقراء والمحتاجين واليتامى، لافتا الى انها تدعم 7500 يتيم، و1500 عائلة ( في القدس والضفة الغربية).

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة