اخر الاخبار
تابعونا

دهس رجل في عيلوط وحالته خطيرة

تاريخ النشر: 2020-02-19 17:59:09
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

تشيلي تفتتح كوبا أمريكا بفوز ثمين على الإكوادور

حقق منتخب تشيلي بعشرة لاعبين فوزا ثمينا على نظيره الاكوادور بهدفين نظيفين صباح الجمعة على ملعب تشيلي الوطني بالعاصمة سانتياجو في افتتاح النسخة 44 من بطولة "كوبا أمريكا" لكرة القدم والتى تستضيفها تشيلى حتى 4 يوليو المقبل.

سجل ارتورو فيدال هدف تشيلي الاول من ضربة جزاء في الدقيقة (67) بعد ان تسبب اللاعب نفسه في ضربة الجزاء نظرا لعرقلته داخل منطقة الجزاء (66)، وأضاف البديل فارجاس الهدف الثاني من تمريرة سحرية من زميله سانشيز في الدقيقة (84).

واستهل منتخب تشيلي ، صاحب الأرض والجمهور، مسيرته في البطولة بنجاح محققا اول ثلاث نقاط ليتصدر المجموعة الاولى على حساب الاكوادور الذي تذيل ترتيب دون اي رصيد من النقاط، في المقابل تختتم الجولة الاولى من المجموعة الاولى بلقاء المكسيك وبوليفيا فجر السبت.

وشهد الحفل الافتتاحى الرائع عدة فقرات غنائية راقصة، ولوحات فنية، بالإضافة إلى الألعاب النارية التى غطت ملعب سانتياجو الوطنى قبل انطلاق المباراة الافتتاحية للبطولة التي اتسمت بتقاليد المباريات الافتتاحية لمدة اكثر من ساعة في اللقاء الذي حسمه التشيليون في النهاية بهدفي فيدال وفارجاس.

لعب الأرجنتيني خورخي سامباولي ، مدرب تشيلي، بطريقة (4-5-1) معتمدا على أليكسيس سانشيز كمهاجم وحيد وخلفه الثلاثي أرتورو فيدال وبوسيجور وفالديفيا، في المقابل، لعب البوليفي خوستافو كوينتيروس، مدرب الاكوادور بطريقة (4-4-2) معتمدا على بولانوس واينر فالنسيا مع مساندة من لاعبي الوسط مارتينيز ونوبوا ولاسترا ومونتيرو.

جاء الشوط الأول مثيرا وحافلا بالفرص المتعددة الا أن تألق حارسي المنتخبين حالا دون دخول شباكهما اي اهداف لينتهى الشوط بالتعادل السلبي، وشكل سانشيز وفيدال وفالديفيا خطورة كبيرة على مرمى الضيوف الذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة الخطيرة الا ان برافو منع هدف محقق من تسديدة مارتينيز ومحاولة اخرى من مونتيرو.

وشهدت بداية اللقاء اختراق رائع لالكسيس سانشيز لدفاع الاكوادور وسدد كرة قوية مرت بجوار القائم (2)، وتصدى بعدها دومينجيز ، حارس الإكوادور، لمحاولة "لوب" من سانشيز (4)، وضغط فالديفيا وايسلا كثيرا ولعبا اكثر من كرة لمهاجمي تشيلي الذين عانوا من الرعونة امام المرمى وافتقد الفريق مهاجم صريح. وقاد سانشيز هجمة خطيرة مع إيسلا الذي توغل إلى داخل منطقة الجزاء، ولكن الدفاع الإكوادوري شتتها إلى رمية تماس من الجانب الأيمن (12).

كانت اول فرصة حقيقة للاكوادور مزدوجة حيث تصدى كلاوديو برافو لتسديدتي مونتيرو ومارتينيز في الدقيقة (17)، ورد بوسيجور بفرصة خطيرة وتسديدة بجوار القائم قبل ان يتصدى دومينجيز لفرصة فيدال في الدقيقة (22)، وحصل بعدها الإكوادوري فيدل مارتينيز على الإنذار الأول في البطولة بعد عرقلة قوية لأرتورو فيدال (23).

واصل أصحاب الأرض صحوتهم قبل نهاية المباراة بـ6 دقائق بحثا عن هدف التقدم، الا ان إيسلا اهدر هدفا محققا على بعد خطوات من المرمى، بعد أن استلم بينية خطيرة من الجهة اليمنى من ألكسيس سانشيز، ولكنه وضعها بجوار القائم الأيمن، وظلت السيطرة والاستحواذ في مصلحة اصحاب الارض الذين عانوا من الرعونة امام المرمى لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي.
 
وفي الشوط الثاني أشرك سامباولي بالبديل فارجاس على حساب لبوسيجور، وشكل فارجاس خطورة كبيرة مع سانشيز وفالديفيا وفيدال وايسلا ، وتلاعب سانشيز بمدافعي الاكوادور الا انه اهدر فرصة للتهديف بسبب الرعونة (55)، وكانت اخطر فرص تشيلي عبر البديل فارجاس الذي سدد كرة قوية تصدى لها ببراعة دومينجيز حارس الاكوادور (63).

وفي الدقيقة (66) اخترق فيدال دفاع الضيوف ولم يجد مدافع الاكوادور أيوفي حلا سوى اعاقة فيدال ليسقط الاخير داخل المنطقة لم يتردد الحكم الأرجنتيني نيستور بيتانا في احتسابها ضربة جزاء (66)، تمكن فيدال من ترجمتها بهدف السبق واول اهداف البطولة في الدقيقة (67).

واهدر البديل فارجاس فرصة محققة لاضافة الهدف الثاني (72)، في المقابل لم يستغل مونتيرو  خروج خاطئ للحارس التشيلي برافو ليهدر فرصة ادراك التعادل ، بينما تصدت العارضة لرأسية صاروخية من اينر فالنسيا (82)، ونجح البديل فارجاس في تسجيل الهدف الثاني لتشيلي بعد تمريرة ساحرة من سانشيز الذي استغل خطأ دفاعي من لاعبي الاكوادور في الدقيقة (84).

واصل سانشيز تألقه وتلاعبه بمدافعي الاكوادور واهدر اكثر من فرصة لتسجيل الهدف الثالث تصدى لها دومينجيز ببراعة ، وطرد الحكم الارجنتيني لاعب تشيلي ماتياس فرنانديز للانذار الثاني، ومرت الدقائق الاخيرة دون اي تغيير في النتيجة لتنتهي المباراة الافتتاحية لكوبا امريكا بفوز ثمين لتشيلي على حساب الاكوادور بهدفين نظيفين.

>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة