اخر الاخبار
تابعونا

٪ 60 زيادة في غرامات الكورونا

تاريخ النشر: 2020-09-22 09:24:13
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

طلب الصانع :كانت هناك نوايا مبيّتة لإقصاء الحزب الدمقراطي العربي وبذلك أقصوا النقب أيضاً



الصنارة: ما هو تعقيبك على أقوال مؤسس الحزب الديمقراطي العربي عبدالوهاب دراوشة بأنك أقمت قائمة منفردة إنعزالية لن تعبر نسبة الحسم وإنما فقط لحرق الأصوات؟


الصانع: الحزب الديمقراطي العربي هو عملياً حزب وحدوي، نادى بالوحدة وترجمها على أرض الواقع وهو حزب متجذّر داخل شعبنا تمّ إقصاؤه من خلال مؤامرة حزبية لإخفاء وجود الحزب ولإقصاء كادريه من الساحة السياسية..


الصنارة: المؤامرة من قبل مَن؟


الصانع: بدأت بنقض العهد من طرف الحركة الإسلامية التي أدخلناها الى المعترك السياسي، وفي الإنتخابات الماضية حاولت الإستحواذ والهيمنة على القائمة وإقصاء الحزب الى المكان الخامس، عندها كان لدينا قرار بخوض الإنتخابات بشكل مستقل ولكن نتيجة لمفاوضات بيننا تمّ التوقيع على إتفاق ثنائي ينص على أن يكون مكان الحزب الديمقراطي العربي لانتخابات الكنيست الـ20 في الموقع الثالث إلاّ أن الحركة الإسلامية نقضت العهد ولم تلتزم بالإتفاق الموقع من قبل قياداتها وخلال المفاوضات لإقامة القائمة المشتركة فاوضت الحركة بإسم الموحدة على أنّ قوتها خمسة مقاعد، علماً أن المقاعد الخمسة ليست للحركة بل للقائمة الموحدة بكل مركباتها الأربعة والحركة الإسلامية هي أحد مركبات الموحدة، الى جانب الحزب الديمقراطي والحزب القومي العربي والحركة العربية للتغيير، وقد ضاعفت الحركة قوتها على حساب شركائها، فمنذ العام 1996 ولغاية العام 2013 كان للحركة الإسلامية عضوان (ما عدا في العام 2003 حيث كانت الحركة ممثلة بعضو واحد فقط  -م.ع) وهي لم تخض الإنتخابات ولا مرة بشكل مستقل.


الصنارة: لماذا لم يتفق مركبات القائمة الموحدة على التفاوض كوحدة للتمثيل ضمن القائمة المشتركة؟


الصانع: الحركة الإسلامية استحوذت على المفاوضات وأقصت شركاءها. فاوضت بإسم الموحدة ولكنها وقّعت بإسم الحركة، وقد كانت هذه الخطوة الأولى من المؤامرة. والخطوة الثانية أنّ الأحزاب الثلاثة رأت أن هذه فرصة لتصفية الأحزاب الأخرى..


الصنارة: القائمة المشتركة تضم 4 أحزاب وليس ثلاثة كما تقول..


الصانع: في المرحلة الأخيرة تمّ إدخال الطيبي ولكنهم في البداية كانوا يتحدثون عن الثلاثة الكبار، ونحن نقول إنّ الشعب أكبر منهم. قاموا بمحاولة فرض قرار أنّ تحت شعار الوحدة يستطيعون أن يصفّوا كي "يترك الميدان لحميدان"، ويعملون ما يشاؤون. توجهنا الى لجنة الوفاق واللجنة القطرية والى كل الجهات من منطلق المسؤولية الوطنية كي تكون هناك قائمة شاملة من أجل الجميع، إلا أن توجهاتنا جوبهت بنظرة فوقية استعلائية. ورغم أنّ الأحزاب ممثلة الآن بـ11 عضواً وكان بإمكان الأحزاب أن تكتفي بهذا التمثيل وتعطي فرصة لتمثيل شرائح وأحزاب أخرى في الأماكن بعد المكان الحادي عشر إلا أنها ومن منطلق الجشع حاولت أن تهيمن على القائمة حتى المقعد الثامن عشر وهذا ليس من حقها..


الصنارة: لجنة الوفاق تقول إنكم رفضتم منحها تفويضاً كباقي الأحزاب التي فوضتها لترتيب القائمة من المكان الثاني عشر حتى الثامن عشر..


الصانع: هذا غير صحيح، ولجنة الوفاق للأسف غير موضوعية فقد منحناها تفويضاً من الموقع الثالث عشر حتى الـ120، وقلنا إنه طالما ضمنت الأحزاب الأخرى تمثيلها ضمن المواقع الـ11 الأولى فالموقع الثاني عشر كان للحزب الديمقراطي الذي فقدناه بسبب بضع مئات من الأصوات في انتخابات 2013، حيث كان هذا هو المفتاح لتركيب القائمة المشتركة، علماً أنه كان يجب أن يكون ضمن الخمسة الأوائل مع باقي الأحزاب، ولكن من أجل الوحدة كنا مستعدين لأن نضحّي.


الصنارة: هل ارتباطك واتفاقك مع الحزب القومي العربي أثّر على سير المفاوضات؟


الصانع: كلا. بل كانت هناك نوايا مبيّتة لتصفية الحزب الديمقراطي العربي ومن منطلقات، للأسف، حاقدة وغير منطقية. ونتيجة لإقصاء الحزب أقصوا النقب لأنّ الحزب الديمقراطي العربي كان ممثلاً للنقب ورفع شعار النقب..


الصنارة: ولكن ماذا كان موقف مؤسسات الحزب؟


الصانع: الحزب الديمقراطي العربي ناقش هذه القضايا بتفاصيل التفاصيل وأقرّ خوض الإنتخابات بتحالف بديل، وكان ذلك في اجتماع المجلس المركزي يوم 24/1/15 وأقر هذا في إجتماع اللجنة المركزية يوم 25/1 وهناك توثيق بالصوت والصورة..


الصنارة: ولكن هناك مركبات أخرى في الحزب تقول شيئاً آخر..


الصانع: الذين خرجوا عن هذا القرار هم مجموعة صغيرة منتفعة الذين تمّ إغراؤهم بالفتات وخرجوا عن هذا الموقف، ولكن الحزب بكل مركباته من أقصى الشمال الى أقصى الجنوب متماسك باستثناء مجموعة صغيرة من ثلاثة الى أربعة أشخاص.


الصنارة: مؤسس الحزب عبدالوهاب دراوشة نصحك بألاّ تقدم على هذه الخطوة..


الصانع: الأخ عبدالوهاب دراوشة أخ عزيز أكن له التقدير والإحترام والمحبة ولكننا نختلف بالرأي. فهو خارج إطار الحزب منذ سنوات. أحترمه، أسمعه وأختلف معه في التوجّه، فهذه الخطوة التي تمت هدفها شطب الحزب الديمقراطي العربي. نحن، في القائمة العربية الجديدة نمثل طرحاً آخر وفكرة أخرى وإديولوجية أخرى، ونمثل تطلعات شعبنا. أماالقائمة المشتركة فتمثل شراكة أحزاب كما إسمها. وشراكة أحزاب كما هي شركة محدودة الضمان لتقسم المقاعد كتقسيم الغنائم. وقد رأينا كيف تصارعوا على المقاعد وكان هناك تهديد "إذا لم أحصل على المكان الـ11 فلن تكون هناك وحدة"، وبالتالي تمّ تقسيم المقاعد الى نصف مقعد والى ربع كرسي والى رجل كرسي.. وهذا يدل على أن القضية ليست مبدئية وليست على برامج، نحن نأتي ببرنامج بديل وجديد يقول: المواطن العربي أولاً والقضايا الإجتماعية أولاً، ونحن نريد أن نكون شركاء في إئتلاف حكومي بشروط...


الصنارة: ألا تخشى أن تكون مغامرة تؤدي الى حرق آلاف الأصوات أو أكثر من ذلك؟



الصانع: لا.. لا. فدائماً يقولون إما أن تخضع لنا أو أن يكون حرق أصوات. من حاول حرق الحزب الديمقراطي العربي عليه أن يتحمل المسؤولية. فنحن وحدويون أكثر من أي واحد آخر ولا يستطيع أحد أن يزاود علينا في المسؤولية الوطنية، فقد ضحينا في 2013 وفي 1996 ولكننا ضد هذه العنجهية وضد محاولة بعض الجهات لاحتكار الساحة السياسية وفرض الوصاية على الوسط العربي. والقائمة المشتركة هذه فاشلة فشلاً ذريعاً فهذه ليست وحدة إطلاقاً..


الصنارة: ماذا عن الحديث الذي دار بأن مطلبكم كان "وحدتي تمويل" ورئاسة لجنة المتابعة وهذا أيضاً ما يقوله عبدالوهاب دراوشة؟



الصانع: مؤسف. لا أريد أن أرد على عبدالوهاب دراوشة فليقل ما يشاء، ولكن هذا الكلام غير صحيح وعارٍ عن الصحة، فهم الذين توجّهوا الى دراوشة. كان هناك توجه بخصوص قضية أموال، لا أعرف . وقد اعتذرت لجنة الوفاق من خلال الكاتب محمد علي طه الذي قال إنّ طلب الصانع لم يطرح خلال أي جلسة لا قضية التمويل ولا لجنة المتابعة. فلم ولن نطرح قضية تمويل ولا لجنة متابعة، ونحن أصحاب موقف نطرح برنامجنا ونحتكم لشعبنا وسنكون مفاجأة الإنتخابات القادمة.


الصنارة: وماذا عن الأسماء التي أدرجت في القائمة ولكنها انسحبت وقالت إنها لم توافق على إدراج إسمها؟


الصانع: لا أريد أن أدخل في هذه الأمور إطلاقاً. فأنا أعرف الكثير من الأشياء، أحترم الجميع وكل شخص له الحق أن يقول ما يشاء ولكن الأمور ليست كما ذكرت.


الصنارة: هل انسحب أشخاص من القائمة بعد تقديمها؟


الصانع: بعد أن قدمنا القائمة الى لجنة الإنتخابات المركزية لم ينسحب أحد بل هناك الكثيرون من العاتبين لعدم إدراج أسمائهم في القائمة ولكننا لا نستطيع ان ندرج أكثر مما يمكن وسنواصل الى 17/3 وسنمثل في الكنيست القادمة بخمسة أعضاء.


الصنارة: تقول إن هناك من يعتب على عدم إدراج إسمه رغم أن القائمة التي قدمتموها تشمل 37 مرشحاً وهي الوحيدة التي ليس فيها 120 مرشحا ،ً لماذا؟


الصانع: لأنهم جرّونا لغاية آخر لحظة بالمفاوضات ويكفي أن ندخل 37 عضواً الى الكنيست.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة