اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

نتانياهو يتوعد : من يضر بالاسرائيليين ويدعو لتدمير اسرائيل سيحرم من امور كثيرة منها التأمين الوطني

 
قال  نتنياهو في مستهل جلسة الحكومة التي انعقدت صباح  اليوم الاحد : "أطلعني وزير الخارجية الأمريكي كيري أمس على وضع المحادثات التي تجرى مع إيران حول برنامجها النووي. نتابع عن كثب وبقلق التطورات في هذه المحادثات. ونتابع ذلك في مناقشات حثيثة نجريها مع ممثلين عن الدول العظمى الأخرى. إننا نطرح أمامهم موقفا حازما مفاده أنه لا يجوز أن يسمح لإيران بتثبيت نفسها كدولة حافة نووية. لا يوجد هناك أي مبرر لتبقى لها الآلاف من أجهزة الطرد المركزي التي ستمكنها من تخصيب اليورانيوم المطلوب لتصنيع قنبلة نووية خلال وقت وجيز. لا يوجد هناك أي مبرر لكي تواصل إيران تطوير الصواريخ العابرة للقارات التي تستطيع أن تحمل رؤوسا حربية نووية مما يهدد العالم أجمع. لذلك, من الأفضل أنه لن يكون هناك اتفاق إطلاقا بدلا من اتفاق سيء سيضع إسرائيل والشرق الأوسط والإنسانية كلها في خطر.


 
واضاف نتانياهو:"  أوعزت في نهاية الأسبوع إلى سكرتير الحكومة بالمشاركة مع وزير الداخلية بطرح مشروع قانون يقضي بسحب الحقوق من سكان يشاركون في عمليات إرهابية أو في تحريض على دولة إسرائيل. لا يمكن أن من يعتدي على المواطنين الإسرائيليين ويدعو إلى تدمير دولة إسرائيل سيتمتع بحقوق مثل التأمين الوطني. وهذا الأمر سيفرض أيضا على ذويه الذين يدعمونه. هذا القانون يحظى بأهمية لأنه يهدف إلى جباية ثمن من المخربين والمحرضين ومن أولئك الذين يرشقون الحجارة ويلقون الزجاجات الحارقة وهو يأتي استكمالا لهدم منازل الإرهابيين وتثبيت الردع ضد المخربين والمحرضين" كما قال نتانياهو.


 
وتابع :" سأطرح اليوم أمام الحكومة مشروع القومية والمبادئ التي أؤمن بأنها يجب أن ترشد سنه. دولة إسرائيل هي الدولة القومية للشعب اليهودي وتوجد فيها مساواة في الحقوق الفردية لكل مواطن ونحن نشدد في ذلك. ولكن, حقوق قومية تمنح فقط للشعب اليهودي وهي العلم والنشيد الوطني وحق أي يهودي بالهجرة إلى البلاد ومميزات قومية أخرى. هذه تعطي لشعبنا فقط, في دولته الوحيدة التي ليست لها غيرها" .


 
وقال ايضا :" أسمع أناسا يقولون: "من يحتاج إلى هذا القانون؟ لقد دبرنا امورنا خلال 66 عاما من دونه". وأنا أسأل: من احتاج إلى القانون الأساسي "كرامة الإنسان وحريته"؟ لقد دبرنا امورنا خلال 45 عاما من دونه. ولكننا بحاجة إلى هذا وهذا. إسرائيل هي دولة يهودية وديمقراطية. هناك من يريد أن الصفة الديمقراطية ستتغلب على الصفة اليهودية وهناك من يريد أن الصفة اليهودية ستتغلب على تلك الديمقراطية.


 
وانهى :" مبادئ القانون التي سأطرحها هنا اليوم متساوية ويجب أخذ كلها بالحسبان بنفس المعيار ونحن بحاجة إلى هذا القانون الآن لسبب آخر: لأنه هناك الكثيرون الذين يتحدون طابع دولة إسرائيل كالدولة القومية للشعب اليهودي. الفلسطينيون يرفضون الاعتراف بهذا وهناك معارضة لذلك من الداخل. هناك من يريد إقامة حكم ذاتي في الجليل وفي النقب وهم يكفرون بحقوقنا الوطنية. لا أفهم أيضا من يدعو إلى دولتين للشعبين وبنفس الوقت يعارض إرساء ذلك بالقانون. إنهم يسرّون بالاعتراف بدولة قومية فلسطينية ولكنهم يعارضون بشدة دولة قومية يهودية.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة