اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2145
ليرة لبناني 10 - 0.0229
دينار اردني - 4.8841
فرنك سويسري - 3.5052
كرون سويدي - 0.3653
راوند افريقي - 0.2368
كرون نرويجي - 0.3791
كرون دينيماركي - 0.5144
دولار كندي - 2.6287
دولار استرالي - 2.3706
اليورو - 3.8434
ين ياباني 100 - 3.1887
جنيه استرليني - 4.5463
دولار امريكي - 3.463
استفتاء

الشامي:لم ولن نقبل بمدينة عربية جديدة على أراضينا بل نطالب بتخصيص تلك المنطقة لشباب الجديدة المكر

" لم ولن نقبل ابدا باقامة مدينة على نفوذنا واراضينا خارجية ليست لنا ولابنائنا , فمن حقنا نحن ابناء واهالي الجديدة المكر ان تكون هذه الوحدات السكنية ضمن نفوذ قريتنا حتى يتسنا لنا لتوسيع نفوذ القرية ومسطحها وبناء الوحدات السكنية لاولادنا وشبابنا ".



هذا ما قاله محمد الشامي رئيس المجلس المحلي في قرية الجديدة المكر في حديث للصنارة نت صباح اليوم الاربعاء تعقيبا على قرار لجنة التخطيط والبناء اللوائية في القدس على اقامة مدينة عربية على اراضي طنطور القريبة من الجديدة المكر .



وأضاف محمد الشامي :" نحن اهالي الجديدة المكر لا مجال لدينا بالتوسع والبناء , الا في تلك المنطقة التي صادقوا على بناء مدينة عربية جديدة فيها , وبالتالي بدلا من ان يبنوا مدينة جديدة خارجة عن نفوذ الجديدة المكر نحن نطالب بان تكون تلك المنطقة (اراضي طنطور) ضمن نفوذ الجديدة المكر وان يفتحوا المجال لابنائنا بالتوسع والبناء فيها وهذا يعتبر مطلب واضح لا عدول عنه ومن حقنا نحن اهالي الجديدة المكر ضمان مكان سكن واقامة لاولادنا وشبابنا وخاصة اؤلئك المقبلين على الزواج".


يشار الى ان تعداد سكان الجديدة المكر وصل اليوم الى 20 الف نسمة , ووفقا للمخططات والمسطح الخاص بالقرية فانه خلال العامين القادميين سيكون أهالي القرية بحاجة الى 2000 وحدة سكنية على اقل تقدير , وعليه فان مطلب اهالي القرية يتمثل بضم تلك المنطقة الى نفوذ ومسطح الجديدة المكر بدلا من اقامة مدينة عربية جديدة.


وانهى محمد الشامي :" ليس لدينا منفذ نحو البناء وضمان وحدات سكنية جديدة سوا في منطقة طنطور وعليه فان اجتماعي الاخير امس في لجنة التنظيم والبناء اللوائية في القدس , كان مركز الحديث فيه مطلب اهالي الجديدة بضم تلك المنطقة الى نفوذ قريتنا لتكون مسكن لشبابنا وابنائنا ".



وتظاهر أمس الثلاثاء ما يقارب 100 شخص من الجديدة المكر امام لجنة التنظيم اللوائية ضد سياسة مصادرة الاراضي وبناء مدينة عربية على حساب أراضي اهالي القريتين.


حيث اعلن مؤخرا عن نية الحكومة انشاء مدينة عربية ما بين عكا والجديدة المكر الامر  الذي يعارضه الاهالي هناك لخوفهم من اقتلاع ومصادرة اراضيهم .



واحال المجلس الخطة الى اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء لتقديم ملاحظاتها عليها. 



وتقضي الخطة ببناء 10000 وحدة سكنية لحوالي 40 الف نسمة اضافة الى مؤسسات عامة.



واكد مشارك في المظاهرة :"هذه سياسة ضد العرب تهدف الى اقتلاع المواطنين العرب من المدن المختلطة".
 


 وكانت السلطات قد صادرت نحو 760 دونما بملكية خاصة تعود لأهالي القريتين، كما أنها صادرت نحو ألفي دونم من منطقة نفوذ القريتين، بزعم استخدامها لما يسمى "المصلحة العامة"، ولكنها لم تستخدمها لأي غرض، ولكن في سنوات التسعين الماضية، جرى الإعلان عن مخطط لبناء "مدينة عربية" على مساحة تلك الأراضي مجتمعة أي 2700 دونم، وكما يبدو فإن المشروع يدخل الآن مرحلة تخطيط متقدمة. 



ويؤكد الأهالي حقهم في استعادة أراضيهم، وأنهم لن يدفعوا ثمنا لمشاريع عامة.



وشارك في التظاهرة كل من عضو الكنيست محمد بركة وعضو الكنيست د. حنا سويد من كتلة الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة.


وأكد بركة وسويد، على شرعية ومصداقية مطلب الأهالي، وحقهم في استعادة أراضيهم، مشددين أولا، على أنه لو كانت الحكومة صادقة في نيتها ببناء مدينة عربية، لما سلبت اراضي الناس، فهناك مناطق شاسعة تسمى "اراضي دولة" بالامكان استخدامها، وثانيا، أن المساحة المعلنة 2700 دونم، بالكاد تكون بحجم حي سكني كبير، ولو كان المخطط صحيحا لما أعلن عنه كمخطط لمدينة مستقلة، بل ضمه للقريتين، وايضا ليس على حساب الأراضي بملكية خاصة.



وشدد بركة وسويد، على مسؤولية المجلس المحلي لقريتي جديدة والمكر، في ابداء موقف حازم رافض لهذا المخطط، تجاوبا مع الحق الشرعي للأهالي، وأن لا يبدي تواطأ مع مخططات سلطوية مشبوهة


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة