اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

ترتيبات خاصة بالمدن لتزامن الاضحى والغفران

يحدث مرة واحدة كل 30 عاما وشاءت الأقدار أن تجري هذا العام ويتزامن عيد الأضحى المبارك مع عيد الصوم الكبير اليهودي المعروف بعيد "الغفران" وقرر العيدان أن يحلا في يوم واحد ليزيدا مشهد الصراع بين العرب واليهود في فلسطين وداخل الخط الأخضر تعقيدا ويرفعا وتيرة التوتر السائد أصلا بين اليهود والعرب تحديدا داخل المدن المختطة التي تضم يهودا وعربا مثل حيفا ويافا وعكا وغيرها من المدن الكبيرة والصغيرة دون أن ننسى القدس .



وهناك تخوفات من وقوع احتكاكات داخل المدن المختلطة بين اليهود المحتفلين بعيد الغفران والمسلمين المحتفلين بعيد الأضحى وذلك على ضوء تصاعد التوتر بينهم على خلفية الحرب الأخيرة على غزة.



ويقع مثل هذا الأمر كل ثلاثين عاما لكن حتى اللحظة الأخيرة لا يمكننا الجزم بتصادف العيدين في ذات اليوم كون عيد الأضحى يحدد زمنيا وفقا لحركة القمر خلافا لعيد الغفران الذي من المؤكد حلوله يوم الجمعة الثالث من أكتوبر القادم وذلك وفقا للتقويم العبري لذلك يجب علينا الانتظار عدة أيام لمعرفة مدى تصادف العيدين وهل سيحل الأضحى والغفران في ذات اليوم أم سيتقدم الغفران على الأضحى بيوم واحد ويكون السبت بدلا من الجمعة.



سكان المدن المختلطة يحاولون بث رسالة تصالحيه ورسالة متسامحة لكن حقيقة حلول عيدين يحملان مضامين ومعاني مختلفة تصعب مهمة التسامح كون عيد الغفران هو يوما للصلاة والصوم وعدم الحركة مقابل عيد الأضحى الذي يعج بالحركة والاحتفالات العائلية والفدية والجماعية ومن ضمنها ذبح الخراف ومد موائد الطعام الشهي فكيف يمكن التوفيق بين احتفالين بهذه الدرجة من التناقض يفترض ان يجري في ذات المدينة والشارع والزقاق؟





وأقرت جهات رفيعة في عدة مدن مختلطة بوجود استعدادات أمنية وإدارية خاصة فعلى سبيل المثال يستعدون في مدينة عكا لإغلاق المدينة أمام حركة السيارات والسماح فقط بدخولها سيرا على الأقدام وفي الرملة ويافا جرت لقاءات خاصة جمعت قيادات دينية بهدف محاولة فهم كيف يمكن التعامل مع تزامن الموعدين أو قربهما لهذه الدرجة المقلقة على امل ان يطلب قادة الطرفين من جمهورهما ضرورة احترام مشاعر وشعائر الأخر كما وافق قادة المجتمع المسلم في مدينة يافا على تغيير موعد مسيرة احتفالية كانت مقررة صبيحة عيد الأضحى وتنظيمها بدلا من ذلك لحظة خروج عيد الفران اليهودي.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة