اخر الاخبار
تابعونا

العثور على جثة عامل اجنبي في الجنوب

تاريخ النشر: 2020-09-20 14:07:49
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

جامعة حيفا تبدأ محاكمة خمسة طلاب "بتهمة" إحياء ذكرى النكبة

عقدت الجلسة الأولى لمحكمة الطاعة في جامعة حيفا، يوم الخميس 5.6.2014، لبحث ملف الاتهامات الذي تقدم بها عميد الطلبة وجهاز الأمن العام في الجامعة  بحق 5 من الطلاب الجامعيين العرب من كتلة الجبهة الطلابية وأبناء البلد، وتم خلال الجلسة التي استمرت اربع ساعات الاستماع إلى شهادات مسؤولي الجامعة وإلى أجوبة وإدعاءات الطلاب الجامعيين، الذين ترافع عنهم المحاضر الحقوقي د. يوسف تيسير جبارين، مدير مركز "دراسات".


 
يذكر أن الخمسة طلاب هم: طارق ياسين، أمير عيساوي، محمد طه وسامر عساقلة من "الجبهة الطلابية" والطالب أحمد مصالحة من "أبناء البلد الطلابية" وشهدت الجلسة نقاشات مطوّلة حول تعامل الجامعة مع الطلاب العرب ومع النشاط السياسي والاجتماعي داخل الحرم الجامعي.


 
وقد حضر جلسة الطاعة للتضامن البروفيسور اسعد غانم، ورجا زعاترة سكرتير الحزب الشيوعي في منطقة حيفا، وفادي أبو يونس مركّز الدائرة الطلابية في الحزب الشيوعي والجبهة بالإضافة إلى مجموعة من الطلاب العرب واليهود.  


 
وتداولت المحكمة القضية العينية التي منعت من خلالها الجبهة الطلابية وأبناء البلد من تنظيم فعالية جماهيرية من أجل إحياء ذكرى النكبة بينما سمحت لكتلة "إم ترتسو" العنصرية من تنظيم فعاليات وأنشطة بهذا الصدد، وكانت الجامعة قد وجهت تهمة "إحياء ذكرى النكبة" و "الإخلال بالنظام العام"، "عدم الاستجابة لأوامر عميد الطلبة وجهاز الأمن في الجامعة وطالبت إنزال العقوبات بحق الطلاب.


 
وبعد الاستماع إلى إدعاءات وشهادات ممثلي الجامعة المتمثلة بالبروفيسور حنان الكسندر عميد الطلبة وجهاز الأمن الجامعي، تمحور الدفاع الذي قدمه د. يوسف جبارين حول المعايير المزدوجة في سياسة الجامعة وانتقائية سيادة القانون في الحيز العام فيها، وتقويض الهامش الديمقراطي في الجامعة والمعايير التمييزية المزدوجة في تنفيذ القانون الجامعي، وخصّ د. جبارين بالذكر المظاهرة المقابلة التي نظمتها كتلة "ام ترتسو" العنصرية بدون اي تصريح بينما لم يقدم أمن الجامعة أية شكوى بحقهم. كما وتطرق الطلاب في شهاداتهم إلى عدم تعامل جهاز الأمن بجدية مع التحريض من قبل عناصر اليمين والتغافل عن عبارات "الموت العرب" في العام الماضي بحيث لم يتقدم بشكوى أو حتى تحذير إلى الطلاب وهذا يدل على التساهل مع كتل اليمين داخل الحرم الجامعي وملاحقة عمل الكتل الطلابية العربية عدم الاعتراف بخصوصيتها القومية والثقافية والاجتماعية.


 
وبعد تقديم الادعاءات تم تعيين جلسة استمرارية يوم الاثنين القادم بتاريخ 16.06.2014 من اجل انهاء المداولات. ومن الجدير ذكره انه  على صعيد المداولات في المحاكم حول تجميد عمل كتلتي الجبهة الطلابية وأبناء البلد فقد أعلنت الجامعة عن تقصير فترة التجميد والتنازل عن الغرامة المالية مقابل سحب الاستئناف.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة