اخر الاخبار
تابعونا

176933 مصاب كورونا في البلاد و 1169 وفيات

تاريخ النشر: 2020-09-18 08:17:50
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

مؤسسة القلم تستضيف ابو عرار في محاضرة حول النكبة

بتنظيم واشراف مؤسسة القلم الاكاديمية، القى عضو الكنيست طلب ابو عرار، محاضرة في مسكن الطلبة  في جامعة بئر السبع، تحت عنوان " النكبة بين الذكرى والنسيان". 
 

وقد رحب الطالب صهيب العمور عضو مؤسسة القلم بالنائب طلب أبو عرار،  ورحب بالحضور، وشكر النائب طلب ابو عرار على قبول دعوة المؤسسة.

 
 وفي المحاضرة التي القاها طلب ابو عرار، رحب بالطلاب الحضور، واعرب عن فخره بهم، واسهب في الحديث عن النكبة، متطرقا الى الوضع العربي ما قبل عام 1948،  والإرهاب اليهودي في تلك الفترة وتواطؤ الاستعمار مع اليهود، وذكر بعض المجازر التي ارتكبتها اسرائيل، والعصابات الصهيونية، والدعم الاجنبي التي حظيت به اسرائيل وما زال من دول اوروبا. وعمل الصهيونية على اقناع الغرب وكأن الوطن اليهودي جزء من الديانة النصرانية. 

 
وتطرق ابو عرار الى العنف الموجه ضد العرب العزل من قبل جيش الاسرائيلي ابان قيام الدولة مستغلا التشرذم العربي، والخلافات العربية، وعرج على خطة تهجير العرب في نلك الفنرة، ونزوحهم، تطبيقا للفكر الصهيوني والذي ينص على وطن بلا شعب، لشعب بلا وطن. 
 

واستطرد في الحديث عن النكسة، عام 1967 واستمرار تهجير العرب، وذكر بمجازر حدثت في النقب، مثل: الدوايمة، العراقيب، العزازمة، الفالوجي وغيرها، وذكر ان الاهل في النقب عانوا من التهجير، وعاشوا النكبة بجميع اشكالها، وان اسرائيل ما زالت تعمل على سلب الاراضي من خلال المخططات التهجيرية، وتحدث عن الواقع وعن قانون "برافر"، والتهجير المقصود هو هدف هذا القانون، مثل اخلاء سكان وادي النعم. 

 
وتطرق للتطرف اليهودي الحكومي والشعبي في هذه الايام ضد العرب، حيث اصبحت المضايقات للعرب سياسة متبعة، وممنهجة.

 
وبخصوص المسجد الاقصى، ذكر  ان محاولات تهويده والاعتداءات عليه، متعمدة وتحت اشراف الحكومة الاسرائيلية، وذكر بأعمال الارهاب الجديدة القديمة الموجه ضد العرب تحت مسميات مختلفة، وذكر ان الظلم ان دام دمر، وعلى اسرائيل ان لا تتمادى في الظلم لان نهاية الظالم الدمار، وناشد الطلاب الى توعية الاهل ثقافيا، وسياسيا، لتوحيد الخطاب العربي، ولمعرفة الواقع الذي يعيشه العرب في هذه الفترة في اسرائيل.

 
وفتح في نهاية اللقاء فتح مجال الاسئلة، ومن ثم كرمت مؤسسة القلم  طلب ابو عرار. 

 
وشكر اسلام هنية مدير مؤسسة القلم الاكاديمية في النقب، النائب طلب ابو عرار على جهوده، وعلى المحاضرة القيمة، وذكر بنشاطات المؤسسة والنهضة الشبابية النقباوية التي تسعى الى توسيع الخدمات والنشاطات النضالية السلمية والتوعوية كأحد مشاريعها اضافة للمشاريع الإعدادية القيادية والتعليمية والثقافية، وشكر الطلاب على التجاوب والحضور ودعاهم للمشاركة بأسبوع  "القدس اولا" خلال هذا الاسبوع الذي نقوم عليه المؤسسة.

>>> للمزيد من اجتماعيات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة