اخر الاخبار
تابعونا

86 يومًا على معركة الأسير ماهر الأخرس

تاريخ النشر: 2020-10-20 09:13:36
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

ابو عرار:" لا حق لليهود ولا في أي ذرة تراب في الاقصى

اعتبر عضو الكنيست طلب ابو عرار ان تحركات اليهود المتطرفين يوم امس الثلاثاء، في الصباح، وما بعد العصر، في ظلال نكبتنا وما يسمى "استقلالهم"، مدعومة من الحكومة الاسرائيلية، وجاءت هذه التحركات الخبيثة للفت الرأي العام اليهودي حول تحويل السيادة للإسرائيلية على المسجد الاقصى، ومن ثم بناء الهيكل المزعوم، علما ان هذه الحكومة المتطرفة تتبادل الادوار، فكان رئيس وزرائها  يتحدث عن السلام، وفي نفس الوقت تقر نفس الحكومة مطالب أوري ارئيل  في بناء وحدات سكنية في المستوطنات، وكذلك الامر ميري ريغب رئيسة لجنة الداخلية تبحث في كل اسبوع تقريبا قضايا المسجد الاقصى، لحث الشرطة على التشديد على المسلمين، وللسماح بالصلاة لليهود  في الاقصى، وبناء كنيس، وتحويل السيادة على الاقصى من الاردنية الى الإسرائيلية، وتدعو ريغب المتطرفين للجلسات لبث سمومهم من خلال اللجنة، وفيغلن يعمل في مجالات الحقد، وتأجيج الاوضاع، وكل ذلك على نظر ومسمع نتنياهو، والى ان وصل به الحد ان يتسابق بنفسه مع زمرتة المتطرفة بإقرار قوانين عنصرية، مثل "يهودية الدولة"، ويسكت عن القوانين العنصرية مستغلا ان اسرائيل دولة ديمقراطية، ويكرس الديمقراطية لشد الخناق على العرب، ويسكت عن اقرار قوانين عنصرية تمس بالعرب.

 
وخلال رباط  طلب ابو عرار، يوم امس في المسجد الاقصى، وبحضور كوادر جمعية الاقصى لرعاية الاوقاف والمقدسات الاسلامية، وطلاب مؤسسة القلم الاكاديمية،  قال في كلمة  له داخل باحات الاقصى:" ان تواجدنا وقيادات الحركة الاسلامية في الاقصى اليوم في رحاب ذكرى نكبتنا، مقصود لعدد من الاسباب منها نذكر عالمنا بأقصانا، وبمأساتنا ونكبتنا، ونذكر اهلنا ان التاريخ مهما حاولت جهات صهيونية تزويره لن تفلح، فلا يوجد اي حق لبني يهود بالمسجد الاقصى، ولا بحائط البراق، وحقنا لا يسقط بالتقادم. 


الصهيونية تحاول جاهدة تزوير الحقائق، وهذا يقره حاخامات يهود، وينكرون على اليهود الصهاينة ادعاءاتهم الباطلة في حقهم في الاقصى وحائط البراق.  


نحن هنا اليوم للتصدي للاقتحامات، وللتصدي لمتطرفين يحاولون الدخول للأقصى بعد مسيرة لهم  كانت مقررة الثلاثاء وهددوا بالدخول للأقصى. 


ونناشد جموع المسلمين في انحاء فلسطين بشد الرحال للمسجد الاقصى".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة