اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

الجبهة: نحذر من استئصال جوهر العمل البرلماني

بينما بقيت قاعة الهيئة العامة للكنيست غصت قاعة "النقب" بأعضاء المعارضة والعشرات من الزوار والمرافقين، استمرارًا للخطوات الاحتجاجية الت يتقوم بها أحزاب المعارضة احتجاجًا على اختزال العمل البرلماني وتغليب مصلحة الحكومة والأكثرية التي يمثلها الائتلاف الحكومي على نزاهة وأسس العمل البرلماني المتبع وفق القانون ودستور الكنيست.


وشارك اعضاء المعارضة من كافة الاحزاب في جلسة بديلة عقدت بموازاة جلسة الكنيست العادية، لتبقى قاعة الهيئة العامة بكراسيها الفارغة تستمع حيطانها لخطاب اعضاء الائتلاف الحكومي الذي يضرب بعرض الحائط قيم العمل البرلماني، استعدادًا لاطلاق باكورة الحملة الماراثونية التي يديرونها لاقرار ثلاثة قوانين، أولها قانون رفع نسبة الحسم، الذي سيتم التصويت عليه كما يبدو صباح غدٍ الثلاثاء، وقانون تجنيد اليهود المتدينين، وقانون فرض الاستفتاء العام للانسحاب من الأراضي المحتلة.


وقال عضو الكنيست حنا سويد رئيس كتلة الجبهة البرلمانية ان هذه القوانين تضر بـ DNA العمل الديمقراطي وجوهره، فلا يمكن ادعاء الديمقراطية وفرض قوانين تجسد السيطرة بالقوة على ارادة المواطنين، وتكرس التمييز والاقصاء بدلاً من تنمية الوعي للتعددية والاختلاف، واحترام اسس الحقوق الديمقراطية.


وقال سويد، لا يمكن اعتبار استخدام الوسائل الديمقراطية من أجل تكريس القمع والتمييز وفرض ارادة الأغلبية ضد ارادة مجموعات من المواطنين، على انه امر ديمقراطي!! بل هذا تفريغ لمضمون الديمقراطية الحقيقي من القيم الانسانية التي اتت لحمايتها نظريًا، وتكريس لعقلية السيطرة المطلقة للأغلبية بدون أي اكتراث لا لحقوق ولا لأسس يجب أن تكون أقوى من أي ممارسة ونهج مهما كانت الظروف. ومن الواضح ان الحكومة تقوم بهذه الخطوات لنها تدرك ان ارادة اعضاء الكنيست، حتى من اعضاء الائتلاف، هي عكس هذا التوجه، وضد فرض هذه القوانين بالقوة.


وقال عضو الكنيست دوف حنين ان هذا الاجراء الذي تقوم به كتل المعارضة ليس الأول من نوعه في العالم، لكننا نذكر بمثال صارخ، في العام 1924 في ايطاليا، حيث انسحب اعضاء البرلمان الديمقراطيين ليتركوا موسوليني الفاشي وزمرته، والتاريخ يذكر هذه الحقبة جيدًا! لذلك لا نود ان نكون ايطاليا ثانية، لكننا نرفع هذه الصرخة اليوم في وجه هذه الحكومة المتغطرسة، لنحذر من العبث بقواعد العمل البرلماني، واستغلال الأغلبية لفرض قوانين تضر بأسس التمثيل البرلماني وتضر بحقوق المجموعات التي لا تتبع للأغلبية المسيطرة على البرلمان، لأننا نخشى من استمرار اختزال المساحة الديمقراطية وتضييق الخناق، وعدم بقاء ما يدافع عنا ويحمي الحقوق الأساسية. واستهجن حنين اجبار كتل المعارضة أعضائها على سحب اعتراضاتهم على اقتراحات القوانين المطروحة، والغاء كل نقاش وكل تحفظ على أي بند من هذه القوانين.


وقال عضو الكنيست عفو اغبارية، ان هذه المرحلة هي استمرار لما تم بدئه في الكنيست السابقة، وهي جزء من حملة لتهميش العمل البرلماني وافقاده جوهره، تمهيدًا لسن المزيد من القوانين التي تصب في مصلة الأغلبية الحاكمة، دون أي اكتراث للقيم الديمقراطية واصول العمل البرلماني.


وأضاف اغبارية، ان فرض قوانين على الانسحاب من الأراضي المحتلة هو جزء من مسلسل اسرائيلي قديم يتم اضافة حلقات جديدة له لعرقلة كل امكانية لاي حل ممكن، حتى في ظل غياب السلام الذي تغتاله اسرائيل كل مرة ينبذ أي احتمال لبزوغه. وقال ان هذه التصرفات تشبه الى حد كبير تصرفات العصابات، وليس لها أي ارتباط بعمل برلماني مهني.


وتستمر اعمال الهيئة العامة البديلة غدًا الثلاثاء، حيث اعلنت احزاب المعارضة عن مقاطعة الجلسات، وعدم المشاركة في التصويت على اقتراح القانون الأول، رفع نسبة الحسم من 2% الى 3,25%. وستلتئم كتل المعارضة غدًا لتصعيد حملتها الاحتجاجية وتصعيد خطواتها.



قرر قادة احزاب المعارضة صباح اليوم الاثنين في الكنيست استمرارًا لتنسيق الخطوات الاحتجاجية التي تصعدها كتل المعارضة مقاطعة اجتماعات الهيئة العامة والاجتماع في احدى قاعات الكنيست بموازاة جلسة الهيئة العامة احتجاجًا على تعنت الحكومة والائتلاف الحكومي بالمضي باقرار قوانين رفع نسبة الحسم وتجنيد المتدينين اليهود والاستطلاع العام، من خلال ماراثون متواصل من يوم الاثنين الى يوم الاربعاء، واستعمال بنود خاصة في دستور الكنيست تم وضعها لحالات الطوارئ! وتوقيع رؤساء كتل الائتلاف الحكومي على تعهد بدعم كافة أعضاء كتلهم لهذه القوانين الفاشية.


واتفق قادة احزاب المعارضة على الاستمرار بالخطوات الاحتجاجية وعدم المشاركة في جلسات الهيئة طالما استمرت الحكومة واحزابها بالتعنت واستغلال اغلبيتهم العددية لفرض انتهاكات غير ديمقراطية على العمل البرلماني، وفرض قوانين غير ديمقراطية لها تأثيرات سلبية على العمل البرلماني.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة