اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

مزارعو البطوف يتذمرون من المحل واسراب الطيور

يشهد سهل البطوف موسما غريبا بعد انحباس المطر وتذمر المزارعين من اسراب الطيور من الحمام وطيور صغيرة تأكل البذور قبل النمو وخاصة نبتة الحمص والبرسيم .


وفي ظاهرة غريبة لتواجد اسراب كبيرة من العصافير صغيرة الحجم كطير الزرعي تقدر بالالآف وربما بالملايين تسببت باضرار كبيرة للمزارعين.


سهل البطوف يتميز ببرودته لكنه يحتاج الى كميات من المطر في شهر شباط (معدل 650 ملم في حين سقط لغاية الآن 250 ) لكن المزارعون لا يقنطوا من رحمة الله ويقوم الفلاحون بري زراعتهم بمياه رشاشات لاحياء مزروعاتهم قبل تلفها .


المزارع حسن فوزي مصطفى من عرابة قال لمراسل الصنارة :" الزراعة في هذه الايام كلعبة القمار , خسارتنا كبيرة لا تعوض ,ما يحدث من انحباس للمطر في هذه السنة حدثت في الماضي خلال التسعينات مثلا , ولكننا نعول بشكل كبير على شهر شباط وما يحدث فيه , ونتضرع الى الله ان يرسل الخير , فالمزروعات الشتوية يتهددها خطر كبير , خاصة القمح المزروع متاخر فربما قد فات الوقت ولم يعد ما يمكن انقاذه , اما القمح المزروع باكرا قبل العاصفة فهو ناجح حتى الان على امل هطول الامطار خلال هذا الشهر , اما شجر الزيتون وكذلك باقي الاشجار فهذا يتوقف على مدى هطول الامطار خلال شهر شباط , فنحن في البطوف اشبه ما يكون زرعنا بعملية مقامرة على رأس المال , فنحن نزرع وننتظر رحمة الله بالمطر , وبغياب المطر لا امل لاي مزروعات في النجاح ".


اما المزارع نعمان يوسف نعامنة فقال لمراسلنا:" اجري سنويا مقياس لهطول الامطار في عرابة وبحسب المقياس الموجود لدي , ما هطل حتى اليوم هو 235 ملم وهي لا تتعدي ثلث الكمية من المعدل السنوي , رغم بدئنا في شهر شباط , كما اذكر مررنا بسنوات شبيهة في السابق ونعول كثير ونتضرع الى الله ان يرسل المطر خلال هذا الشهر , فالمزروعات الشتوية في خطر كبير , فما بالك اذا ما استمر الوضع على حاله فنحن امام سنة محل لا امل للمزروعات او حتى الزيتون , فنحن في البطوف نعتمد على مياه الامطار بغياب الري , واذا ما استمر الوضع على حالهخ فالمزراع سيوجه خسائر فادحة للمحصول الزراعي".



الحاج قاسم جربوني من عرابة:" أنّ من قام بزرع أرضه في بداية الشتاء الأوّل (عفير)، فإنّه من المتوقع ان ينمو في حال سقوط امطار خلال 10 او 15 يوم ,أما الذين قاموا بزراعة أراضيهم في الأيام الأخيرة، إذا قدم مطر شديد فإنّ المزرعات ستنمو".



واضاف جربوني قائلا:"شاهدت  أنواع الطيور الموجودة في سهل البطّوفغريبه لكنها جميله واصواتها جميله ، ومن مميزاتها أنّها تقوم بأكل النبتة التي أنبتت من الأرض ولا تزال ببداية عمرها، فتقوم بتناول النبتة وبذرتها وإتلاف المحصول.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة