اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

اعدادية ابن سينا كفر قرع تحتضن مشروع الاثنين الصحي

ضمن فعاليات التنمية الصحية وفي ظل ارتقاء المدرسة بمشاريع" المدرسة الخضراء "اطلقت اعدادية ابن سينا كفر قرع مشروع" الاثنين الصحي" والذي من خلاله تم تحديد يوم الاثنين من كل اسبوع ليكون اليوم الصحي مما يلزم توفير غذاء صحي وسليم للطلاب بالإضافة الى انه على جميع الطلاب احضار غذاء صحي من البيت او المقاصف الموجودة في المدرسة .


وتجدر الاشارة الى ان المدرسة وبالتعاون مع المجلس المحلي كفر قرع قسم الصحة وبالتعاون مع اصحاب المقاصف لتوفير الوجبات الصحية كل يوم اثنين بالإضافة الى توفير مشروبات صحية وتم بناء خطة عمل مفصلة لاختيار نوعية الوجبات بالتعاون مع خبيرة التغذية رانية قاسم غرة لتحديد نوعية الغذاء الصحي الموصى به لأبناء الفئة العمرية للمرحلة الاعدادية .


ومن بين الوجبات الصحية التي باشرت المقاصف بتوفيرها ضمن الخطة المشتركة مع ادارة المدرسة كالتالي ، ساندويش طونا،منقوشة زعتر،ساندويش اللبنة او لفة لبنة ، علبة سلطة ، ساندويش جبنة بيضاء عربية،مع امكانية توفير ساندويش ابو كادو مع توفر 3 انواع خضار مختلفة للوجبات المذكورة وأما المشروبات فقد تقرر ان تكون المشروبات خالية من الغاز بالإضافة الى انه تقرر ان المقاصف ستقوم ببيع منتوجات وفق المعايير الصحية وعلامة الجودة والقابلة لإعادة التدوير .



وفي حديث لمراسلنا مع مديرة المدرسة الاعدادية ابن سينا كفر قرع نوال كناعنة عليمي قالت : استمرارا لفعاليات المدرسة الخضراء وتعزيزا لمشاريع التنمية الصحية قمنا بالتعاون مع طاقم التنمية الصحية وبمساعدة قسم الصحة بالمجلس المحلي وبالتعاون مع اصحاب المقاصف بإطلاق مشروع مستمر يحمل عنوان الاثنين الصحي والذي يهدف الى ترسيخ القيم الصحية وتبنى نمط حياة سليم وتعزيز العادات الصحية السليمة لدى طلابنا لذلك حرصنا على ان يكون يوم الاثنين الصحي مشروعا صحيا مستمرا يحمل بين طياته نورا امنا لطلابنا نحو طريق صحي سليم فقد قمنا بالتعاون مع خبيرة تغذية بتحديد الوجبات الصحية الملائمة والتي ستخصص لطلابنا وستتوفر كل يوم اثنين كخطوة اساسية ايجابية نحو التغيير مع اهمية التأكيد بيع اصحاب المقاصف لمنتوجات يمكن اعادة تدويرها مع شكرنا الجزيل لجميع المساهمين والمتعاونين لنجاح وتألق هذا المشروع البناء والسامي في قيمه الراسخة لتبنى نمط حياة سليم .

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة